الأحد,21يوليو,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارایران، “ثلاثاءات لا لإعدام في إيران “، استمرار الإضراب عن الطعام في...

ایران، “ثلاثاءات لا لإعدام في إيران “، استمرار الإضراب عن الطعام في الأسبوع الـ 19

موقع المجلس:

بدأ السجناء السياسيون ، يوم الثلاثاء 4 حزيران في سجون قزل حصار وإيفين وكرج المركزي وخرم آباد وخوي ونقده إضرابا عن الطعام في الأسبوع 19 من حملة “ثلاثاءات لا للإعدام”.

ایران، “ثلاثاءات لا لإعدام في إيران “، استمرار الإضراب عن الطعام في الأسبوع الـ 19

وفي بيان صدر في هذه الحملة، سلط السجناء المشاركون في الحملة الضوء على تكثيف إعدام السجناء العاديين، مستشهدين بتاريخ الحملة.

وفي 29 يناير/كانون الثاني، وصفت مجموعة من السجناء العاديين في سجن قزل حصار ظروفهم، وطلبوا المساعدة والدعم من جميع السجناء في السجون في شتى أنحاء البلاد. وقد لوحظ هذه الظروف المميتة للسجناء العاديين وأيدها عدد كبير من السجناء السياسيين في مختلف السجون.

وأضاف السجناء  السياسيون في بيانهم: “من وجهة نظر السجناء السياسيين، كان من الواضح تماما أن إعدام السجناء العاديين كان وسيلة للقمع والترهيب لجميع طبقات المجتمع والتستر على الإعدامات السياسية؛ لذلك، تم قبول طلبات السجناء على الفور من قبل السجناء السياسيين في سجن قزل حصار ثم من قبل السجناء الآخرين.

وأكد البيان أن مقطع فيديو مدته بضع دقائق لعمليات الإعدام الجماعية الذي نشره السجناء العاديون في قاعة سبع وحدات من قزل حصار أظهر ظروف السجون وعمليات الإعدام بطريقة أكثر موضوعية.

وأكد المشاركون في حملة “لا لعقوبة الإعدام” في بيانهم: على الرغم من التحذيرات العديدة بشأن إعدام السجناء السنة، فقد تم للأسف إعدام قاسم أبسته وداوود عبد اللهي وأيوب كريمي وفرهاد سليمي وأنفار خضري وخسرو بشارت، وبقي المتهم الوحيد من هذه القضية كامران شيخة، الذي يواجه خطر الإعدام، حيث تم نقله من سجن قزل حصار إلى سجن مهاباد لأسباب غير معروفة.