الخميس,22فبراير,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارایران– استمرارإضراب واحتجاج عمال المجموعة الوطنية لصناعة الصلب لليوم الرابع على التوالي...

ایران– استمرارإضراب واحتجاج عمال المجموعة الوطنية لصناعة الصلب لليوم الرابع على التوالي في الأهواز

موقع المجلس:

استمرالآلاف من عمال المجموعة الوطنية لصناعات الصلب في إيران باحتجاجهم وأضربوا لليوم الرابع على التوالي في الأهواز يوم الثلاثاء 26 ديسمبر، وخرجوا في مسيرة احتجاجية.

ولقد واصل عمال المجموعة الوطنية لصناعات الصلب في الأهواز في الليلة الماضية، إضرابهم وسيطروا على الأبواب، واستولوا على الشركة الرئيسية.

يأتي احتجاج عمال الصلب في الأهواز بسبب “إغلاق بطاقة 21 عاملاً في هذه الشركة وعدم تنفيذ خطة التصنيف الوظيفي”.

اهواز - چهارمین روز اعتصاب و اعتراض کارگران گروه ملی صنعتی فولاد - ۵دی

ومن مطالبهم: إزالة القيود المفروضة على دخول العمال المعلقين عن العمل وعودة الزملاء المفصولين سابقًا إلى العمل، ومساواة أجور العاملين مقارنة بشركات الصلب الأخرى، والتنفيذ الكامل والفوري لتصنيف الوظائف، وإقالة الرئيس التنفيذي ومصادرة الملكية من البنك الوطني، ومشاركة العاملين في إدارة الشركات.

غادر عمال الصلب مكان عملهم ونظموا مسيرة احتجاجية من أمام مبنى الشركة باتجاه ساحة بقايي الواقعة على طريق الأهواز – خرمشهر.

وفي هذه المسيرة، ردد العمال شعارات مثل “تحية للعامل، الموت للظالم”، و”عار على البنك الوطني، اترك المجموعة الوطنية”، و”لا تهديد لا سجن لم يعد فعالا”.

وفي تظاهرتهم الاحتجاجية، رفعوا لافتات كتب عليها “مساواة الحقوق مع شركات الصلب هو حقنا المطلق”.

في اليوم 27 سبتمبر من هذا العام، حكم القضاء في نظام الملالي على 17 عاملاً محتجًا في المجموعة الوطنية لصناعات الصلب في الأهواز بالجلد والسجن والغرامة.

في الوقت نفسه، كتبت وكالة أنباء إيلنا الرسمية أن هذه الأحكام صدرت عن محكمة الثورة في الأهواز عقب تقرير سلطة الشرطة وشكوى شركة شفق راهيان أكسين للصناعة والتجارة” صاحبة شركة صلب إيران وأمنها.

وبحسب إيلنا، فقد اتُهم هؤلاء العمال “بإخلال النظام العام من خلال إثارة الضجيج والجدل” خلال انتفاضة الشعب الإيراني.