الأربعاء,17أبريل,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارمصادر لـ رويترز: غارات جویة للأردن ضد ميليشيات تابعة للنظام الإيراني وقصف...

مصادر لـ رويترز: غارات جویة للأردن ضد ميليشيات تابعة للنظام الإيراني وقصف مخابئ جنوب سوريا

موقع المجلس:
كتبت وكالة رويترز للأنباء في تقرير لها يوم الاثنين 18 كانون الأول/ديسمبر: أعلنت السلطات الأردنية أن جيش البلاد اشتبك مع الميليشيات التابعة للنظام الإيراني، التي تقف وراء موجة تهريب المخدرات والأسلحة، على طول الحدود السورية، و وتم العثور بحوزتهم على عدد من الأسلحة والمخدرات وتم تسجيلها.

وأكد مصدران من المخابرات الإقليمية ومصدر دبلوماسي غربي يتابع الوضع في جنوب سوريا أن الطائرات الحربية الأردنية ضربت أهدافًا مرتبطة بالمخدرات في غارات نادرة داخل سوريا منذ بدء الصراع المستمر منذ أكثر من عقد من الزمن.

کما ذكرت مصادر لـ«رويترز» إن «الأردن شن عدة غارات جوية، الاثنين، داخل سوريا على طول حدوده مع جارته الشمالية، ضد مخابئ لمهربي المخدرات المرتبطين بايران ردا على عملية تهريب كبيرة».

وفي وقت سابق، أعلن الجيش الأردني اعتقال تسعة مهربين بحوزتهم مخدرات وأسلحة متنوعة بعد اشتباكات على الحدود مع سوريا، أوقعت إصابات في صفوف حرس الحدود الأردنيين.

وأضافوا أن الطائرات قصفت منزلاً يشتبه أنه لتاجر مخدرات بارز في بلدة صلخد بمحافظة السويداء، بينما أصابت ضربات أخرى مخابئ في محافظة درعا. تقع المحافظتان في جنوب سوريا على طول الحدود الأردنية السورية.

أعلنت السلطات الأردنية أن جماعة حزب الله اللبناني وميليشيات أخرى مدعومة من النظام الإيراني تقف وراء موجة تهريب المخدرات والأسلحة إلى سوريا.

وزير الإعلام الأردني السابق: ما يجري على الحدود الأردنية السورية ابتزاز إيراني

شخصيات أردنية بارزة تطالب بمنع السياحة الإيرانية في الأردن

وأعلن الجيش الأردني أن القوات العميلة للنظام الإيراني فرت إلى ما وراء الحدود بعد اشتباك مع عناصر الجيش، واستولى على عدد من الأسلحة بينها بنادق آلية وصواريخ. وأعلن الجيش الأردني إصابة عدد من أفراد الجيش في هذا الاشتباك.

وفي هذا الصدد، أفاد خبراء أمميون ومسؤولون أميركيون أن تجارة المخدرات وتهريبها يتمان تماشيا مع تمويل الميليشيات المدعومة من النظام الإيراني.

وفي وقت سابق، أعلن الجيش الأردني، أنه أسقط طائرات مسيرة تحمل مخدرات للقوات العميلة للنظام الإيراني، دخلت أجواء ذلك البلد جنوب سوريا.

وفي سبتمبر الماضي قال وزير الإعلام الأردني السابق سميح المعايطة، إن ما يجري على الحدود الأردنية السورية ليس قضية مخدرات فقط، بل ابتزاز إيراني للمملكة الأردنية.

جاء ذلك في لقاء خاص أجراه الوزير المعايطة، في برنامج “سوريا اليوم” على شاشة تلفزيون سوريا.

وقال الوزير المعايطة، إن “إيران تحاول اختراق الأردن ولديها عقدة من عمان”، مشيراً إلى أن الأردن أبلغ رئيس النظام السوري بشار الأسد بتفاصيل عن تجارة وصناعة مخدرات “الكبتاغون” في سوريا، لكنه تذرع أن الفوضى تضرب بلاده.

وأضاف أن المملكة الأردنية لم تحصل على أي رد من النظام السوري على المبادرة التي قدمت للحل.

ولفت إلى أن بعض القوى في النظام السوري تعتبر المخدرات وسيلة لمعاقبة الدول التي لم تقف مع نظام الأسد في الثورة التي اندلعت ضده.