السبت,24فبراير,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخباربيتر ألتماير: برنامج النقاط العشرللسیدة مریم رجوي تجسيد للقيم الانسانية-اقترح تحويله الى...

بيتر ألتماير: برنامج النقاط العشرللسیدة مریم رجوي تجسيد للقيم الانسانية-اقترح تحويله الى اساس لتحرك عالمي مشترك

موقع المجلس:

أقترح وزير الاقتصاد والطاقة الألماني السابق بیتر التماير على اعضاء البرلمان الأوروبي التحرك ضمن برنامج النقاط العشرللسیدة مریم رجوي، باعتباره اساسا للعمل العالمي المشترك وايجاد مؤسسات محلية، وبلديات، ونقابات عمالية، ومنظمات أصحاب عمل، واخرى غير حكومية، ونشطاء في مجال حقوق الإنسان يدركون أن هذه الوثيقة يمكن أن يوقعها كل شخص محب للديمقراطية في العالم، لتكون رمزا للتغيير في إيران.

بيتر التماير رئيس المستشارية الألمانية والوزير الاتحادي للشؤون الخاصة (2013-2018)

وحث على دعم جميع الشباب الذين تظاهروا واحتجوا وسجنوا وحرموا من الوظائف في إيران، ووضع خطط لمساعدتهم، واثبات أنهم ليسوا وحدهم في العالم، بل جزء من التطور الذي ستنتصر فيه الديمقراطية والقيم الإنسانية.

وصف وزير الاقتصاد والطاقة الألماني السابق البرنامج النقاط العشر الذي طرحته الرئيسة المنتخبة من المقاومة الايرانية مريم رجوي بانه تجسيد للقيم الانسانية.

بيتر ألتماير: برنامج النقاط العشرللسیدة مریم رجوي تجسيد للقيم الانسانية-اقترح تحويله الى اساس لتحرك عالمي مشترك

وقال خلال مؤتمر “السياسة الاوروبية تجاة ايران” الذي عقد في باريس ان برنامج رجوي المكون من 10 نقاط ليس مجرد برنامج لمنظمة سياسية، بل ملخص للقيم الإنسانية، مشيرا الى مراجعته لمحتوى البرنامج بعين رجل القانون.

واوضح ان الثورة الفرنسية قبل 240 عامًا كانت بمثابة الالهام بالنسبة له، ولم ير ملخصًا أفضل مما جاءت به غير البرنامج الذي قدمته رجوي، مما يجعله اساسا مناسبا للوحدة والعمل المشترك، ومسارا للتغيير في إيران.

وأقترح التماير على اعضاء البرلمان الأوروبي التحرك ضمن هذا البرنامج باعتباره اساسا للعمل العالمي المشترك وايجاد مؤسسات محلية، وبلديات، ونقابات عمالية، ومنظمات أصحاب عمل، واخرى غير حكومية، ونشطاء في مجال حقوق الإنسان يدركون أن هذه الوثيقة يمكن أن يوقعها كل شخص محب للديمقراطية في العالم، لتكون رمزا للتغيير في إيران.

وحث على دعم جميع الشباب الذين تظاهروا واحتجوا وسجنوا وحرموا من الوظائف في إيران، ووضع خطط لمساعدتهم، واثبات أنهم ليسوا وحدهم في العالم، بل جزء من التطور الذي ستنتصر فيه الديمقراطية والقيم الإنسانية.

وجاء في كلمة التماير ان الشعب الإيراني عانى من الألم لمدة 50 أو 60 عاما، وتعرض لفترة طويلة من القمع، وربما تكون معاناته اكبر من معاناة كثير من الناس في أوروبا أو الشرق الأوسط والمنطقة.

واضاف ان الامال تحولت في كثير من الاحيان الى يأس، لكن احتجاجات الشباب الإيراني في طهران والعديد من المدن الأخرى، فاجأت الملايين من الناس بما في ذلك السياسيين المشاركين.

وفيما يلي نص كلمة بيتر ألتماير في مؤتمر ( السياسة الاوروبية تجاة ايران ) الذي عقد في باريس في 30 يونيو :

إن برنامج الرئيسة مريم رجوي المكون من 10 نقاط ليس مجرد برنامج لمنظمة سياسية من بين المنظمات السياسية الأخرى في البلاد. هذه الوثيقة هي ملخص للقيم العالمية للإنسانية. كمحامي، قمت بمراجعة برنامج النقاط العشر بالكامل بعناية.

لقد ألهمتني الثورة الفرنسية قبل 240 عامًا. لم أر قط ملخصًا أفضل من السياسيين. هذا هو أساس وحدتنا جميعاً والعمل المشترك، وأتمنى أن يصبح رمزاً للتغيير في إيران.

عندما تم انتخابي لأول مرة كعضو في البرلمان في ألمانيا، كان ذلك في بون عام 1994، وكان أول سائق سيارة أجرة التقيت به هو لاجئ إيراني من نظام الشاه غادر لأنه كان مطلوبًا في إيران. قال لي إنه أكاديمي. اجتاز جميع اختباراته كطبيب، لكن لم تتم الموافقة عليه في أوروبا وكان عليه أن يكسب لقمة عيشه من خلال قيادة سيارة أجرة. وكل هؤلاء الناس لم يثبط من هممهم.

لقد قاموا بتعليم أطفالهم وعن الأطفال الصغار من أصل إيراني في بلادنا، وأنا ألتقي بهم كل يوم تقريبًا في برلين وميونيخ، في سارلاند حيث أتيت. هؤلاء الشباب هم من بين أفضل الشباب لدينا وأشكرهم جميعًا على أنشطتهم. والنقطة الثانية. وبطبيعة الحال، عانى الشعب الإيراني من الألم والمعاناة لمدة 50 أو 60 عاما، وهو ما يعني فترة طويلة من القمع. وربما يكون هذا أكثر مما عانى منه كثير من الناس في أوروبا أو الشرق الأوسط والمنطقة، وفي كثير من الأحيان تحولت الآمال إلى يأس بسرعة كبيرة. ولن يتغير الأمر في السنوات القليلة المقبلة. إحداها هي احتجاجات الشباب الإيراني في طهران والعديد من المدن الأخرى، والتي شوهدت ورصدت وكانت مفاجئة للغاية للملايين من الناس وجميع السياسيين المشاركين. والسبب الثاني هو حرب روسيا ضد أوكرانيا.

وشيء أخير، أيها السيدات والسادة، يجب أن نكون مستعدين، الأوروبيون وأنتم على السواء. عندما شكرت المنظمين، كان يدور في ذهني شيء واحد على وجه الخصوص، وهو هذا الأمر، الذي تم ذكره بالطبع عدة مرات من قبل، وهو برنامج رئيستكم (السيدة مريم رجوي) المكون من 10 نقاط. هذه الوثيقة ليست مجرد برنامج لمنظمة سياسية من بين المنظمات السياسية الأخرى في البلاد. هذه الوثيقة هي ملخص للقيم العالمية للإنسانية. لقد راجعت ذلك. لقد قمت بفحص كل ذلك بعناية. أنا محام؛ لقد ألهمتني الثورة الفرنسية قبل 240 عاما، ويجب أن أقول إنني لم أر قط ملخصا أفضل (لبرنامج الـ 10 نقاط) من السياسيين، وإذا سمحتم لي، فإنني أقترح على زملائي في البرلمان الألماني، إلى زملائي في البرلمان الأوروبي وبرلمانات الدول الأعضاء الأخرى: دعونا نتحرك، دعونا نوحد هذا البرنامج. ولا تتعلق المناقشة بالانحياز إلى منظمة أو أخرى، ولكن النقطة المهمة هي أننا أصبح لدينا الآن أساس للعمل المشترك والعالمي.

هذا الصباح، عندما غادرت برلين متوجهاً إلى باريس، قرأت أن البرلمان المالطي قد وافق على هذه الخطة بأغلبية. الآن، قد لا نتمكن من الحصول على دعم جميع البرلمانات في غضون أيام أو أسابيع قليلة، ولكن علينا أن نحاول. وربما يمكننا أن نجد مؤسسات محلية، وبلديات، ونقابات عمالية، ومنظمات أصحاب العمل، ومنظمات غير حكومية، ونشطاء في مجال حقوق الإنسان يدركون أن هذه وثيقة يمكن أن يوقعها كل شخص محب للديمقراطية في العالم، وأتمنى أن أنها سوف تصبح رمزا للتغيير في إيران

النقطة الأخيرة هي أننا دعونا نحاول دعم جميع الشباب في إيران الذين تظاهروا واحتجوا وسجنوا وحرموا من وظائف معينة، دعونا نضع خطط المساعدات. دعونا نثبت لهم أنهم ليسوا وحدهم في العالم، بل هم جزء من التطور الذي ستنتصر فيه الديمقراطية والقيم الإنسانية أخيرًا في المزيد والمزيد من البلدان حول العالم. شكرا جزيلا لكم على اهتمامكم.