السبت,22يونيو,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانية210 موقع ونظام تابع لوزارة خارجية نظام الملالي في طهران تحت الاستيلاء...

210 موقع ونظام تابع لوزارة خارجية نظام الملالي في طهران تحت الاستيلاء الانتفاضة وإلغاء توفرها

الکاتب – موقع المجلس:

أعلنت قناة “الانتفاضة حتى إسقاط النظام” على تلغرام أنه تم الاستيلاء على 210 مواقع وأنظمة تابعة لوزارة خارجية النظام في طهران ولا يمكن الوصول إليها.

واستبدلت بالصفحة الأولى لـ 210 مواقع وأنظمة “وزارة خارجية” نظام الملالي والسفارات التابعة لها في مختلف دول العالم صور وشعارات “الموت لخامنئي – رئيسي – والتحية لرجوي”.

تم تدمير الخوادم والمصارف الرئيسية لوزارة الخارجية في طهران. عشرات الآلاف من الوثائق من هذه الوزارة تحت تصرف قناة “الانتفاضة حتى إسقاط النظام” على تلغرام.

الاستيلاء على الأنظمة الرئيسية وسير العمل الداخلي بوزارة الخارجية، والحصول على خادم الأرشيف الرئيسي للوزارة بسعة 50 تيرابايت يحتوي على أنظمة النسخ الاحتياطي وقواعد البيانات والخوادم.

الوصول إلى مجموعة الوثائق الخاصة بـ 75 خادمًا وأنظمة وزارة الخارجية، بما في ذلك نظام الأخبار والتقارير، ونظام التأشيرات، ونظام المواعيد والمراجع، ونظام الموظفين، ونظام الحقوق، ونظام السجلات، إلخ.

تعمل سفارات النظام تحت قيادة وزارة المخابرات وفيلق القدس الإرهابي

سفارات النظام توفر الغطاء الدبلوماسي لدبلوماسيي النظام الإرهابيين مثل أسد الله أسدي ناقل القنبلة

تقوم سفارات النظام بتنفيذ سياسات الترويج للحروب والإرهاب

سفارات النظام أوكار للتجسس والاستخبارات والتآمر على معارضي نظام ولاية الفقيه.

210 موقع ونظام تابع لوزارة خارجية نظام الملالي في طهران تحت الاستيلاء الانتفاضة وإلغاء توفرها
بطاقة الباسيج لوزير خارجية النظام حسين أميرآبد اللهيان مع شعار “خرمشهره مقبلة” وتاريخ إعادة الإصدار: 27 نوفمبر 2021

حسين أمير عبد اللهيان: عضو قديم لقوات الحرس وفيلق القدس في وزارة الخارجية وأحد المنسقين النشطين مع حزب الشيطان اللبناني وحسن نصر الله: “أعتقد أن متوسط اللقاءات بيننا يتراوح بين ثلاث إلى ست ساعات.”

الاستيلاء على 210 مواقع وأنظمة تابعة لوزارة خارجية نظام الملالي في طهران وإلغاء توفرها

المستندات التخطيطية والتنظيمية وقائمة الموظفين الخاصة بوزارة الخارجية والمخطط التنظيمي وأكواد المراسلات

قائمة المديرين العامين

قائمة موظفي الوكلاء في جميع البلدان (في 158 صفحة)

قائمة بـ 10878 منتسبا بوزارة الخارجية بكافة المواصفات

قائمة تضم 6432 شخصًا مع رموز خاصة للموظفين

قائمة بأسماء أعضاء المجلس المركزي ومستشاري وقادة قواعد مركز الباسيج للمقاومة التابعة لوزارة الخارجية مع أرقام الهواتف والفاكس والأسماء

قائمة تنظيم باسيج كربلاء في وزارة الخارجية (130 شخصا)

قائمة لوحات السيارات السرية

قائمة السيارات الموجودة تحت تصرف المديرين العامين للمؤسسات والوكالات الأخرى

قائمة الهاتف الخاصة بالمساعدين لوزير الخارجية والمديرين العامين (5 صفحات)

علي شمخاني أمين سر مجلس الأمن القومي وأسماء المرافقين

210 موقع ونظام تابع لوزارة خارجية نظام الملالي في طهران تحت الاستيلاء الانتفاضة وإلغاء توفرها

عينة من وثائق سفر علي شمخاني وسكرتير مجلس الأمن القومي وجواز السفر وقائمة المرافقين ورقم السلاح والطائرة ومسار الرحلة

مراسلات سفارة النظام في دوشانبي مع وزارة خارجية جمهورية طاجيكستان

تقرير حول تصرفات وزارة خارجية النظام بشأن قضية الدبلوماسي الإرهابي بوزارة المخابرات أسد الله أسدي.

مقترح عقد اتفاقية بشأن نقل المحكوم عليهم بين إيران وبلجيكا

وثيقة وزارة خارجية النظام: موضوع السيد أسدي يدخل في نطاق واجبات ومسؤوليات وزارة المخابرات في جمهورية إيران الإسلامية، وجميع الحركات والأنشطة ذات الصلة بعد اعتقال السيد أسدي. كانت الوزارة تدير وتوجه أسدي، كما أن سجل جميع الإجراءات المتخذة متاح لتلك الوزارة.

لقاءات واتصالات دبلوماسية واجراء لقاءات دورية مع اسدي في السجن والاجراءات الصحفية

6 اجتماعات للجنة التصدي لمجاهدي خلق بحضور ممثلين عن وزارة المخابرات، وفيلق القدس، واستخبارات الحرس، وقوة الشرطة، وشرطة الإنتربول، والمدعي العام للدولة، ووزارة الثقافة والإرشاد الإسلامي، والإدارات العامة ذات الصلة في وزارة الشئون الخارجية

دراسة الخيارات لإزالة المصداقية وسبل التعامل الفعال مع أنشطة وتحركات مجاهدي خلق في الخارج

الوثيقة الرسمية لوزارة خارجية النظام: محاولة تشويه سمعة المنافقين وحرمانهم من المزايا والقيم التي يسعون إليها.

هذه المجموعة لديها القدرة على القيام بعمليات مسلحة

هناك دافع قوي للقتال في المنتسبين لمجاهدي خلق

لديهم تاريخ من القتال

لديهم الكثير من قوة المعلومات

بشكل عام، هم مجموعة خطيرة للغاية

هم المنظمة الوحيدة التي لديها خطة أن تكون بديلة

لذلك، المجاهدون مخربون، بديلون، وعناصر موذية

أوكلت الأمانة العامة للمجلس الأعلى للأمن القومي مسؤولية التعامل مع مجاهدي خلق إلى وزارة المخابرات من خلال تشكيل لجنة عليا وتحديد اللجان الأخرى التابعة لها بهدف استخدام قدرات جميع المؤسسات. لكن المسؤول الرئيسي عن مواجهة مجاهدي خلق وتنفيذ الإجراءات المضادة هو وزارة المخابرات

الوثيقة الرسمية لوزارة خارجية النظام: الدور الضخم لمجاهدي خلق في الاضطرابات الأخيرة

الوثيقة الرسمية لوزارة خارجية النظام: إدانة الهجوم الصاروخي للحرس على مقرات الجماعات الكردية المناهضة للثورة من قبل جماعة النفاق.

تغريدة زعيم مجاهدي خلق بنبأ كاذب عن عدد القتلى والمعتقلين وانتشار أعمال الشغب.

طلبت الجماعة غير الموالية في وسائل الإعلام التابعة للناس إضرام النار في المحاكم العسكرية ودعت سائقي الشاحنات للانضمام إلى الإضرابات على مستوى البلاد.

في محاولة لمواصلة أعمال الشغب في الشوارع في البلاد

جهود مجاهدي خلق المستمرة لمواصلة احتجاجات الشوارع

دعوة مجاهدي خلق للتجمعات والاحتجاجات وأعمال الشغب باستخدام المنصات الداخلية

بعض إجراءات إدارة التعاون الأمني الوطني في التعامل مع مجاهدي خلق

اللجنة السياسية للتعامل مع مجاهدي خلق بوزارة الخارجية بحضور ممثلين عن كافة المؤسسات

– إعداد نشرة “رصد أنشطة وتحركات جماعة المنافقين الإرهابية” بهدف إعلام الأجهزة والإدارات العامة والمؤسسات الخارجية.

تحذير الدول الأوروبية المعنية من خلال إرسال مذكرات احتجاجية إلى النهج الجديد واستراتيجية مجاهدي خلق وإنشاء وحدات المقاومة في إيران.

التشاور والجهد ومراجعة الآليات اللازمة لإدراج اسم هذه المنظمة الإرهابية في قائمة الجماعات الإرهابية للاتحاد الأوروبي ودول الجوار مثل روسيا وسوريا والعراق وإيطاليا وروسيا وكوبا.

مراقبة اتصالات وتفاعلات أعضاء حاليين وسابقين في حكومة الولايات المتحدة والكونغرس مع المجاهدين

إرسال مذكرات احتجاج إلى أمريكا (عبر سويسرا) والدول الأوروبية المعنية لدعم مجاهدي خلق في تلك الدول

استدعاء بعض السفراء بمن فيهم السفير سلوني في طهران وإدانة بشدة تصرفات رئيس الوزراء المتطرف وزوجته لحضورهم والمشاركة في الاجتماعات والندوات عبر الإنترنت للمجاهدين ودعمهم علانية.

جدول أعمال الاجتماع السابع للجنة السياسية للتعامل مع مجاهدي خلق “برئاسة السيد الدكتور باقري النائب السياسي الموقر” لاستعراض آخر مستجدات وتحركات وأعمال المجاهدين (اتجاهات وأحداث)

دراسة الحلول والإجراءات (القانونية والقضائية والتوثيقية) والتدابير اللازمة للتعامل مع المؤامرات والخطط والأنشطة الإرهابية والتدميرية لمجاهدي خلق من حيث نهجهم الجديد (دخول المرحلة المسلحة، والأعمال الإرهابية والتخريبية الجسيمة ودورها. في الاضطرابات الأخيرة في إيران))

وقد تم اتخاذ إجراءات وتنفيذها بما يتماشى مع استراتيجية تشويه سمعة المنافقين

الوثيقة الرسمية لوزارة خارجية النظام حول المؤسسات والأشخاص المشاركين في اجتماع اللجنة السياسية ضد مجاهدي خلق: وزارة المخابرات (مديرية مكافحة الإرهاب، سكرتير لجنة مواجهة مجاهدي خلق)، منظمة استخبارات الحرس ( المساعد القانوني للتنظيم)، فيلق القدس التابع للحرس (نائب استخبارات فيلق القدس التابع للحرس)، شرطة الإنتربول (المدير العام)، وزارة الداخلية (نائب الأمن وإنفاذ القانون)، مكتب المدعي العام (نائب دولي) استخبارات ناجا وشرطة الأمن (رئيس)، وسكرتير هيئة حقوق الإنسان ووكيل القضاء الدولي.

الوثيقة الرسمية لوزارة خارجية النظام بخصوص إدارات وزارة الخارجية المشاركة في اجتماع اللجنة السياسية ضد مجاهدي خلق: المديرية العامة لأوروبا الغربية، المديرية العامة لشرق المتوسط ، المديرية العامة للسلام الدولي والأمن، المديرية العامة للشؤون القانونية الدولية، المديرية العامة للخليج الفارسي، مركز المتحدث الرسمي والدبلوماسية الإعلامية، الدائرة العالم لشؤون أمريكا، مكتب مراجعة التقارير، المديرية العامة للتخطيط الاستراتيجي والمراقبة