الإثنين,5ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارخمسة أسباب لإستمرار إنتفاضة الشعب الايراني

خمسة أسباب لإستمرار إنتفاضة الشعب الايراني

الحوار المتمدن- سعاد عزيزکاتبة مختصة بالشأن الايراني:
مع سير الانتفاضة الشعبية الايرانية بخطى حثيثة بإتجاه الدخول في أسبوعها الرابع، فإن قلق وخوف القادة والمسٶولين في نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية يتزايد ولاسيما بعد أن تمادت الاجهزة والمٶسسات الامنية في ممارسة العنف والقسوة المفرطة ضد المتظاهرين.
الحرب النفسية التي سعى النظام الايراني لشنها ضد الشعب المنتفض ضده والتي تجلت في توالي التصريحات المختلفة بهذا الصدد من جانب القادة والمسٶولين في النظام وکذلك وسائل الاعلام التابعة له بتخوين المتظاهرين والزعم بإخمادها، لم تتمکن من خداع الشعب الايراني والتمويه عليه، بل إنها زادته إصرارا على المضي قدما للأمام غير مبال بإستخدام النظام للقسوة والعنف المفرط أو في حربه النفسية المشبوهة.
عدم تمکن النظام من إخماد هذه الانتفاضة التي تخطت الفترة الزمنية للإنتفاضات التي سبقتها وتوسعها يوما بعد يوم، يمکن إعتباره بمثابة دلالة أکثر من واضحة بأنها تختلف تماما عن الانتفاضات السابقة وإنها حالة غير مسبوقة يواجهها هذا النظام ولايتمکن من السيطرة عليها ومن دون شك فإن سبب إستمرار هذه الانتفاضة وعدم تمکن النظام من السيطرة عليها وإخمادها يعود الى خمسة أسباب جوهرية هي:
ـ الانتفاضة إنطلقت ضد فرض النظام للحجاب على النساء وضد إستخدامه للقوة من أجل فرضه، وهذا يعني بأن الشعب صار يعلن جهارا رفضه لقيم ومعايير النظام ويرفض التمسك بها.
ـ مشارکة أغلبية شرائح وطبقات المجتع الايراني فيها وبشکل خاص الطلبة والشباب الذين يمکن إئتبارهم بمثابة بيضة القبان من حيث دورهم وتأثيرهم على فعالية الانتفاضة.
ـ وجود تنظيم معارض يعتبر بمثابة بديل للنظام ويتمثل في المجلس الوطني للمقاومة الايرانية ويساهم داخليا وخارجيا من أجل ضمان إستمرار الانتفاضة حتى إنتصارها.
ـ تزايد الدعم الدولي للإنتفاضة في مقابل تزايد عزلة النظام.
ـ ضعف النظام وهشاشته وحالة الخوف والانقسام التي تسود بين أوساطه.
هذه الاسباب الخمسة التي لو دققنا النظر فيها جيدا لوجدنا إنها نفس الاسباب التي أدت الى سقوط النظام الملکي السابق، وحتى إن لجوء قادة النظام للمارسة أکبر قدر ممکن من الکذب والتمويه والخداع من أجل إخماد هذه الانتفاضة هو نفس وذات ماقام به النظام الملکي وراهن عليه من أجل شق صفوف الموقف الشعبي المضاد له والسيطرة على الاوضاع لصالحه ولکن وهنت قواه وإنهارت عزيمة أتباعه کما يحدث الان تماما، وهو يدل على إستمرار إنتفاضة الشعب الايراني حتى النهاية.