الإثنين,5ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارفي اليوم الثالث والعشرين من الانتفاضة الوطنية، الطلاب والنساء والشباب ينتفضون في...

في اليوم الثالث والعشرين من الانتفاضة الوطنية، الطلاب والنساء والشباب ينتفضون في جميع أنحاء البلاد

صيحات طلبة جامعة الزهراء حين حضور إبراهيم رئيسي: “ارحل يا رئيسي”

“ليرحل الملالي لا تفيدهم الدبابة والمدفع”، “الموت للظالم سواء كان الشاه أو خامنئي

اليوم السبت، 8 أكتوبر، في اليوم الثالث والعشرين من الانتفاضة الوطنية، انتفض طلاب الجامعات والمدارس والنساء والشباب في مناطق متفرقة من طهران وفي مدن البلاد وهم يهتفون الموت للديكتاتور والموت لخامنئي، سأخذ بثأر أختي.

وردد طلاب جامعة الزهراء في طهران أثناء حضور إبراهيم رئيسي في الجامعة شعارات “ارحل يا رئيسي” و “ليرحل الملالي لا تفيدهم الدبابة والمدافع” و “الموت للظالم سواء كان الشاه أو خامنئي”.

في طهران، تظاهر المواطنون في مناطق مختلفة، مثل مترو أنفاق مسرح المدينة، وشارع ملت، وشارع أمير كبير، وبازار جراغ برق، وكلوبندك، وجنت آباد، وسعادت آباد، وشارع كشاورز، ودوار صادقية، وألقت قوات الحرس المذعورة الغاز المسيل للدموع على الناس ويطلقون النار في بعض المناطق.

تظاهر المواطنون والطلاب أمام جامعة شريف. وبدأت القوات القمعية في إطلاق النار أمام الجامعة وفي شارع آزادي غير أن المواطنين ردوا عليها بعمليات الكر والفر في شوارع المنطقة. أغلق بعض أصحاب المحلات في شارع لاله زار متاجرهم وانضموا إلى تجمع المتظاهرين في الشارع.

نظم أهالي وطلاب كرج مظاهرة حاشدة حملت شعارات “حرية .. حرية” و”كل هذه السنوات جريمة تبا لهذا الحكم” و”إذا لم نقف معا فسيقضون علينا واحدا واحدا”. وأضرم الشباب النار في حاويات القمامة لمهاجمة العناصر الذين كانوا يطلقون النار على المواطنين وأغلقوا الطريق عليهم. وشهد كوهردشت وبرديس كرج مظاهرات شعبية حملت شعار “الموت للديكتاتور” وتضامن السيارات معهم من خلال إطلاق أبواقها بشكل مستمر وإغلاق الشارع. في مدينة مشهد، انطلق المتظاهرون في مسيرة باتجاه جامعة فردوسي في مظاهراتهم الجماهيرية، وأغلقوا الطريق على اتوستراد حكيمي وألقوا مواد حارقة على عناصر القمع الذين كانوا يحاولون تفريقهم بإطلاق الغاز المسيل للدموع. وفي ورامين أحرق الشباب المنتفضون النار في قاعدة للباسيج المناهض للشعب.

وفي سنندج، سيطر الشبان الشجعان على شارع وتقاطع جام جام ومحيطه بشعار “الموت للديكتاتور”، وأشعلوا النار واشتبكوا مع قوات الشرطة ورجال الأمن بملابس مدنية. وشهدت مدن أراك ورشت وأصفهان وجلفا وشاهين شهر ورفسنجان وخرم آباد وإسلام آباد وشيراز احتجاجات ومظاهرات مماثلة.

كما تظاهر اليوم طلاب جامعات طهران، شريف، البوليتكنيك، جامعة آزاد طهران، قزوين، خراسكان، أصفهان، مشهد، رازي كرمانشاه، كرج، وهم يهتفون “حرية، حرية، حرية”، “يموت الطالب، ولا يقبل الإذلال”، ” أيها الطالب الغيور قم وادعم “،” اصرخوا أيها الطلاب من أجل حقكم “و” كل هذه السنوات من الجريمة تبا لهذا الحكم”.

قام البازاريون والأسواق في العديد من المدن مثل سنندج وبانه ومهاباد وسقز وبوكان ومريوان وديواندره ومناطق في العاصمة طهران وشيراز، بإضراب جماعي على الرغم من تهديدات القوات القمعية.

أشعل شباب الثوار في زنجان، الليلة الماضية، النار في دبابة رمزية للنظام في ساحة الجيش، وأضرم شبان الانتفاضة في طهران النار في لافتة كبيرة لقاسم سليماني وهمداني على أحد جسور المشاة.

ووجهت السيدة مريم رجوي الرئيسة المنتخبة للمقاومة الإيرانية تحياتها لشباب الانتفاضة وقالت إن إيران تنتفض في اليوم الـ23 من انتفاضتها ضد نظام الملالي الدموي!
وأضافت: هتافات الموت للديكتاتور والموت لخامنئي يرفعها الشباب وطلاب الجامعات والمدارس والبازاريون من سنندج إلى طهران ومن اصفهان ومشهد إلى كرمان وفي عموم إيران. إنها انتفاضة لاهبة تمضي قدما حتى القضاء على الديكتاتورية الدينية وتحقيق الحرية.

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

8 أكتوبر/تشرین الأول 2022