الثلاثاء,21مايو,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

بيانات المجلس الوطني للمقاومة الايرانيةبيانات المجلس الوطني للمقاومة الايرانية : الارهاب والتطرف الدينيالدكتور سلام الزوبعي نائب رئيس الوزراء العراقي يؤكد حق التواجد القانوني لمجاهدي...

الدكتور سلام الزوبعي نائب رئيس الوزراء العراقي يؤكد حق التواجد القانوني لمجاهدي خلق في العراق

Imageالدكتور سلام الزوبعي نائب رئيس الوزراء العراقي يؤكد حق التواجد القانوني لمجاهدي خلق في العراق كلاجئين سياسيين
الصحف العراقية: الدكتور سلام الزوبعي نائب رئيس الوزراء في العراق, يؤكد علي حق التواجد القانوني للمجاهدين في العراق بصفتهم لاجئين سياسيين
حسب الصحف العراقية ( السفير- العراق اليوم- الحقائق 9 اب) أكد الدكتور سلام الزوبعي, نائب رئيس الوزراء العراقي للشؤون الأمنية والخدماتية على حق التواجد القانوني لمنظمة مجاهدي خلق الإيرانية في العراق كلاجئين سياسيين وقال: إلى جانب ذلك, يتمتع اعضاء مجاهدي خلق بموقع قانوني كأشخاص محميين بموجب معاهدة جنيف الرابعة وتتولى القوات الإمريكية أمر حمايتهم.

وقد كتبت صحيفة السفير تقول, إن أهم القادة السياسيين في العراق والشخصيات وعدد من الكتل البرلمانية قد أصدروا بيانات وتصريحات لهم خلال الأسابيع الأخيرة, معبرين فيها عن مساندتهم لحقوق وموقع منظمة مجاهدي خلق الإيرانية و اعضائها المتواجدين في العراق وأدانوا إجراءات النظام الإيراني ضدهم, بمن فيهم الدكتور عدنان الدليمي أمين عام مؤتمرأهل العراق والدكتور صالح مطلك, رئيس جبهة الحوار الوطني والشيخ خلف العليان أمين عام مجلس الحوار الوطني في العراق.
وقد نقلت صحيفة العراق اليوم عن الدكتور الدليمي قوله: إن هذه المنظمة هي منظمة سياسية ولم يكن لها أي أثر سلبي في اوضاع العراق ولم تتدخل في الشؤون العراقية ونحن نأمل أن تنظر الحكومة العراقية إلى هؤلاء كلاجئين سياسيين وفق القوانين الدولية.
وأما الشيخ خلف العليان فقد قال لصحيفة الحقائق: إن المعضلة الأمنية في العراق تحل عبر اتخاذ موقف واضح تجاه التدخلات الإيرانية في العراق وليس من خلال ممارسة الضغط ضد مجاهدي خلق.
وبدوره قال الدكتور صالح المطلك لصحيفة السفير: ان مجاهدي خلق يعتبرون لاجئين سياسيين بموجب الأعراف الدولية والانسانية والقانونية وهم لم يتدخلوا في شؤونا.
أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
9 اب _ اغسطس 2006