الأحد,29يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةقنوات عراقية تبث تقارير عن النقل الغير قانوني لـ 36 رهينة مجاهدًا...

قنوات عراقية تبث تقارير عن النقل الغير قانوني لـ 36 رهينة مجاهدًا من سجن الخالص إلى بغداد

 
alsharghyeh.gifالمذيع: قالت مصادر في غرفة عمليات محافظة ديالى ان الأجهزة الحكومية نقلت 36 معتقلاً من منظمة مجاهدي خلق الى بغداد لمحاكمتهم بتهمة الوجود الغير شرعي في العراق. وذلك على الرغم من قرار قضائي صدر مؤخراً بالافراج عنهم واعادتهم الى معسكرهم. من ناحية اخرى اعرب سكان معسكر اشرف عن خشيتهم بشأن مصير المعتقلين.

التقرير: في طي مجهول لا يزال مصير عشرات من عناصر منظمة مجاهدي خلق الذين اعتقلتهم القوات الحكومية منذ ان دهمت معسكر اشرف في تموز/يوليو الماضي وفرضت عليهم الحصار منذ ذلك الحين وبعد ما اصرت على ابقاء 36 معتقلاً من مجاهدي خلق قيد الاعتقال على الرغم من قرار قضائي بالافراج عنهم قامت الاجهزة الحكومية بنقل هؤلاء المعتقلين من محافظة ديالى الى بغداد لمحاكمتهم بتهمة وجود غير شرعي في العراق بعد اكثر من عشرين عاماً على وجودهم في البلاد. مصادر في غرفة عمليات محافظة ديالى اكدت ان المعتقلين نقلوا في ثلاث حافلات بمواكبة امنية مشددة الى بغداد مشيرين الى وجود اطراف دولية وراء القرار اما شهود العيان فيقولون ان المعتقلين نقلوا في منتصف النهار قسراً وبالقوة الى مكان مجهول في خرق واضح للنظام القضائي. وكان قاضي محكمة الخالص «علي تميمي» قد اصدر مؤخراً امراً بالافراج الفوري عن المعتقلين واعادتهم الى معسكر اشرف الا ان السلطات الحكومية لم تلتفت الى هذا الامر القضائي وهو ما دفع منظمات دولية مدافعة عن حقوق الانسان على توجيه رسائل عاجلة الى المسؤولين الامريكيين والحكوميين للمطالبة بالافراج عن المعتقلين حسب القرار. ويواجه ابناء معسكر اشرف اوضاعاً مزرية منذ اكثر من شهرين فيما يواصل الكثيرون منهم الاضراب عن الطعام للمطالبة برفع الحصار عن معسكرهم وانسحاب القوات الحكومية منه وضمان حماية لهم منعاً لكارثة انسانية محققة خلقتها الحكومة الحالية باوامر ايرانية اثر مداهمات غاشمة اسفرت عن مقتل 11 شخصاً وتوقيف 36 واصابة المئات بجروح.
الشرقية
قالت منظمة مجاهدي خلق الايرانية المعارضة ان 36 من عناصرها المحتجزين كان قاضي التحقيق في مدينة الخالص قد امر باطلاق سراحهم نقلوا اليوم قسراً من مدينة اشرف الى جهة مجهولة. وذكرت المنظمة في بيان لها انها تجهل الوجهة التي نقل عليها المحتجزون. وكانت هذه العناصر قد اعتقلت على خلفية ارتكابهم اعمالاً مسلحة الا ان قاضي التحقيق في مدينة الخالص حيث يقع معسكر اشرف قد امر قبل يومين باطلاق سراحهم.
الحرة
نقلت القوات الامنية 36 معتقلاً من اعضاء منظمة مجاهدي خلق الايرانية من ديالى الى بغداد لمحاكمتهم بتهمة عدم شرعية وجودهم في العراق وقيامهم بالاعتداء على القوات الحكومية بحسب مصدر في غرفة عمليات محافظة ديالى. من جهته قال مصدر في معسكر اشرف ان الشرطة قامت بنقل المعتقلين قسراً الى مكان مجهول وكان قاضي محكمة الخالص علي تميمي اعلن الثلاثاء انه اصدر اوامره باعادة 36 معتقلاً ايرانياً من مجاهدي خلق الى معسكر اشرف لكن السلطات ترفض تنفيذ الحكم على حد قوله. الى ذلك لم يصدر عن وزارة الداخلية ما ينفي أو يؤكد‌ عمليات النقل.