الخميس,1ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

بيانات المجلس الوطني للمقاومة الايرانيةبيانات المجلس الوطني للمقاومة الايرانية : المقاومةتظاهر أنصار المقاومة الايرانية مطالبين باحالة عاجلة للملف النووي للنظام الايراني الى...

تظاهر أنصار المقاومة الايرانية مطالبين باحالة عاجلة للملف النووي للنظام الايراني الى مجلس الامن

Imageتزامناً مع اجتماع وزراء خارجية الدول الاوربية الثلاث في برلين تظاهر أنصار المقاومة الايرانية أمام مقر الاجتماع مطالبين باحالة عاجلة للملف النووي للنظام الايراني الى مجلس الامن الدولي وشطب اسم مجاهدي خلق من قائمة الارهاب الصادرة عن الاتحاد الاوربي. وكتب على لافتة كانت في مقدمة المتظاهرين : «مطالبة فورية موجهة الى الاتحاد الاوربي:

– احالة فورية للملف النووي الى مجلس الامن الدولي وفرض عقوبات شاملة على النظام الايراني
– شطب اسم منظمة مجاهدي خلق الايرانية من قائمة المنظمات الارهابية
وكان المتظاهرون يرددون شعارات :«المساومة مع الملالي ، كلا كلا – مجلس الامن حالاً حالاً! احمدي نجاد ارهابي! الملالي ارهابيون نوويون! – الموت للنظام الايراني – يحيا رجوي – مريم رجوي ، نعم نعم!»

وألقى كلمات في المظاهرة ممثلون عن الجالية الايرانية من أنصار المجلس الوطني للمقاومة من مدن برلين وهامبورغ وكاسل وهانفر وبرمن ولايبزيك والدنبورك و كولونيا أعلنوا خلالها دعمهم لاهداف المظاهرة

. وحيا أب شجاع استُشهد 12 من أفراد عائلته على يد النظام الاجرامي الحاكم في ايران لكونهم منتمين لمنظمة مجاهدي خلق الايرانية (حيا) المجاهدين المقيمين في مدينة أشرف وطالب برفع فوري لتهمة الارهاب عن المنظمة المشرّفة. السيدة زهرة رضواني ألقت كلمة أكدت خلالها أن «الخطر النووي للنظام الايراني يجب أن يؤخذ بمحمل الجد. واذا تسلح أنشط حكومة راعية للارهاب أي النظام الحاكم في ايران بأخطر الاسلحة ستحصل فاجعة على المستوى العالمي ولكن الفرصة متواتية للحيلولة دون وقوع هذه الفاجعة. ان سياسة المساومة والحرب الخارجية ليستا الحل لقضية ايران. ان الطريق الوحيد للتصدي للملالي المتطرفين هو قبول الحل الثالث أي احداث تغيير ديمقراطي على يد الشعب الايراني ومقاومته المنظمة».
هذا وأكد السيد جواد دبيران عضو لجنة الشؤون الخارجية في المجلس الوطني للمقاومة الايرانية في ألمانيا في كلمته: «ان سياسة المساومة باتت من الماضي والآن الامر الاكثر جدية هو تصحيح السياسة الخاطئة الماضية التي انتهجها الاوربيون وهو شطب اسم مجاهدي خلق من قائمة المنظمات الارهابية لكون اسم مجاهدي خلق اندرج في القائمة عقب صفقة سياسية وليس له أي أساس حقوقي. ان هذه التسمية غير شرعية قانونياً وتم التأكيد على عدم شرعيته الآن سياسياً وان ابقاء اسم المنظمة في القائمة المذكورة سيصب في خدمة مصالح النظام الايراني فقط»
هذا واهتمت وسائل الاعلام الالمانية والدولية بمظاهرة أنصار المجلس الوطني للمقاومة الايرانية في برلين حيث أعدت عشرات القنوات التلفازية والاذاعية ووكالات الانباء والصحف تقارير وصور عن وقائع المظاهرة.
وبثت قناة رويتر تقارير وصور عديدة عن المظاهرة وكتبت تقول: بينما كان وزراء خارجية الترويكا الاوربية مجتمعين للمناقشة حول الملف النووي للنظام الايراني، تظاهر الايرانيون المقيمون في برلين تظاهروا يوم الخميس الثاني عشر من كانون الثاني ضد السياسة النووية للنظام الايراني . وطالبت الدول الاوربية الثلاث النظام الحاكم في طهران ايقاف نشاطاته قبل احالة ملفه النووي الى مجلس الامن الدولي. وبثت قناة رويتر لقطات عن مظاهرة أنصار المقاومة في برلين وقالت: في آب عام 2002 أعلن المجلس الوطني للمقاومة الايرانية وهو حركة الايرانيين في المنفى أن النظام الايراني قد أخفى موقعاً لتخصيب اليورانيوم في نطنز ومواقع نووية أخرى. وتم تأكيد ذلك من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية فيما بعد حيث قامت الوكالة الدولية بعمليات تفتيش واسعة فيما يخص الادعاء القائل بأن ايران أخفت سراً نشاطات تهدف الى انتاج قنبلة نووية.
كما بثت وكالة أنباء أسوشيتدبرس صوراً عديدة عن مظاهرة برلين وكتبت تقول: قام أنصار المجلس الوطني للمقاومة الايرانية يوم الخميس بتنظيم مظاهرة أمام مبنى وزارة الخارجية الالمانية في برلين ضد الحكومة الايرانية وبرنامجها النووي.
وأما وكالة الصحافة الفرنسية فقد كتبت تقول: اجتمع وزراء خارجية الدول الاوربية الثلاث بينما أنصار منظمة مجاهدي خلق – التي تعمل على اسقاط نظام الحكم في طهران – تظاهروا في برلين. انهم رفعوا أعلام ايران ولافتات كتب عليها: «كلا للسلاح النووي بيد النظام الايراني»
قناة الجزيرة هي الاخرى بثت تقريراً عن مظاهرة الايرانيين أنصار المقاومة في برلين وقال مراسل الجزيرة:
هتافات معارضة الخارج من جهة والضغوط الدولية المتزايدة من جهة أخرى، فأين المفر؟ تلك هي الصورة التي ارتسمت في العاصمة الالمانية فيما يتعلق بقضية ايران النووية علي خلفية لقاء وزراء خارجية بريطانيا وألمانيا وفرنسا والمفوض الاعلى للسياسة الخارجية في اوربا . البيان الختامي جاء حاسماً في لهجته و مضمونه.
وقال جواد دبيران عضو لجنة الشؤون الخارجية في المجلس الوطني للمقاومة الايرانية لقناة الجزيرة: ازاء عدم الاكتراث الايراني بالنداءات المتكررة لمجلس أمناء الوكالة الدولية للطاقة الذرية فاننا نرى آنه قد آن الاوان لتدخل مجلس الامن الدولي.
وأما قناة العربية فقد بثت تقريراً عن مظاهرة الايرانيين من أنصار المقاومة الايرانية في برلين قالت فيه:
أمام مقر لقاء الترويكا في الخارجية الالمانية تظاهر عشرات من معارضي النظام الايراني منددين بطموحات ايران النووية
وقالت امرأة شاركت في المظاهرة: نحن نجتمع هنا اليوم من أجل الاحتجاج ضد السياسة النووية للنظام الايراني