الجمعة,9ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

تعيين سبعة من منتسبي قوات الحرس محافظين لسبعة محافظات

Imageأعلن أمس عن تعيين الحرسي ابوطالب شفقت محافظًا جديدًا لمحافظة مازندران (شمال إيران على شاطيء بحر قزوين). انه يعد الحرسي السابع على أقل يتم تعيينه كمحافظ منذ مجيء أحمدي نجاد إلى سدة الحكم. وقبل الأخير كان ستة من قادة قوات الحرس تعينوا محافظين لمحافظات كرمانشاه و اردبيل و اذربيجان الشرقية وبوشهر وقزوين وخوزستان. اضافة إلى ذلك ينتمي أكثر من نصف وزراء حكومة أحمدي نجاد وعدد كبير من معاوني الوزراء إلى قيادات الحرس. وذكر موقع ”بازتاب” الحكومي ان أكثر من 70 بالمائة من معاوني الوزراء ينتمون إلى قوات الحرس.

ان الغاية من تعيين الحرسي شقفت إلى منصب محافظ مازندران هي تصعيد القمع والحيلولة دون اتساع الاحتجاجات الإجتماعية في هذه المحافظة خاصة وان اغلبية أهالي مازندران كانوا يساندون منظمة مجاهدي خلق الإيرانية منذ الأيام الأولى لحكم الملالي. وقد تعرض آلاف من اعضاء وانصار مجاهدي خلق في هذه المحافظة لحملة الإعدامات وعدد أكثر منهم لحملات الإعتقال والتعذيب. وكان للحرسي شفقت الذي كان أحد قادة الحرس في محافظة مازندران دورًا كبيرًا في ممارسة التعذيب وتنفيذ الإعدامات بحق السجناء السياسيين.

ان توالي تعيين الحرس الجلادين في المناصب الحيوية يدل على عجز النظام والمأزق الذي يواجهه في مرحلة زوال هذا النظام. ويحاول نظام الملالي يائسًا انقاذ نفسه من السقوط المحتم من خلال إتيان قادة الحرس والإرهابيين إلى مناصب رئيسية ويذكرنا بمحاولات نظام الشاه في الأشهر الأخيرة من عمر نظامه عندما لجاء إلى اعلام الحكم العرفي والحكومات العسكرية دون جدوى.
أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
22 كانون الأول / ديسمبر 2005