الجمعة,2ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

رژيمدعوا رؤساء العشائر إلى دعم قرار الحكومة في ملاحقة عناصر الشغب

دعوا رؤساء العشائر إلى دعم قرار الحكومة في ملاحقة عناصر الشغب

Imageسياسيون يطالبون المالكي باعتقال رئيس منظمة "طلائع الإسلام "لدورة في تصفية النخب العراقية
الملف – لندن:اجمع مراقبون على ان الجانب الايجابي من الحملة العسكرية ضد المارقين على القانون في البصرة بدأ بالظهور بشكل واضح ووجد ارتياحا لدى قطاعات سياسية وشعبية بعد اعتقال يوسف الموسوي رئيس حزب ثأر الله المتورط في عمليات قتل الكوادر العلمية والسياسية والاجتماعية فضلا عن دوره في التهجير الطائفي والمسؤول عن محاولة اغتيال اللواء الركن عبد الجليل خلف قائد شرطة البصرة الذي رصد ارتباط الموسوي مع فيلق القدس التابع للحرس الثوري الايراني.

واضافت المصادر ان اعتقال الموسوي كان الانجاز الاكبر للقوات الخاصة العراقية ورفع من مصداقية الحملة العسكرية التي تلاحق ايضا مجموعات العناصر المارقة من جيش المهدي والتي لم تلتزم بقرار السيد مقتدى الصدر بوقف النشاط العسكري واستمرار الهدنة.
ودعا سياسيون ورؤساء عشائر الى دعم قرار حكومة المالكي في ملاحقة عناصر الشغب.
وقال مصدر استخباري ان هناك جهوداً لجمع الادلة التي تدين عناصر وجهات سياسية تحتمي بعناوين رسمية وغير رسمية مثل منظمة طلائع الاسلام التي يديرها عضو البرلمان العراقي جلال الدين الصغير وتتلقى دعماً خارجياً مباشراً، وتدور حولها شبهات التورط بأعمال ارهابية كقتل النخب الجامعية والعسكرية فضلاً عن دورها في تصفية الطيارين العراقيين الذين اسهموا في الحرب العراقية ضد ايران.
وكانت هذه المنظمة رأس النفيضة في عمليات تصفية كوادر الدولة العراقية والقتل الطائفي ايضا غرب بغداد والقاء مسؤولية ذلك علي جيش المهدي في محاولة لتصفية الحساب معه بسبب الاستعداء المغذى ايرانياً مع المرجعية الصدرية.
واتخذت منظمة طلائع الاسلام من حرمة جامع براثا غطاء لأنشطتها الاستخبارية والقتالية وسبق ان داهمت ذلك المركز قوات عراقية وامريكية اكثر من مرة وعثرت على كميات من الاسلحة المتوسطة والثقيلة والاعتدة المخبأة في أقبية داخل المركز وحديقته.
ودعا سياسيون ومواطنون الي اسقاط الحصانة النيابية التي يحتمي بها جلال الدين الصغير الذي اعتاش أبان عقد التسعينيات في لبنان على تزوير الجوازات العراقية مقابل مبالغ مالية تتراوح بين مائة الى مائتي دولار للجواز المزور، مطالبين بضرورة التعامل معه كأحد المارقين وليتم اعتقاله كما جري مع يوسف الموسوي في البصرة.
وتأسست منظمة طلائع الاسلام في ايران بدعم مباشر من مخابراتها مستغلة قانون تحرير العراق الذي اصدره الكونغرس الامريكي قبل سقوط النظام السابق.