الجمعة,9ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةخلال مؤتمر حاشد في مدينة أشرف بمناسبة يوم المرأة العالمي

خلال مؤتمر حاشد في مدينة أشرف بمناسبة يوم المرأة العالمي

عراقيات مثقفات حرائر يعربن عن تضامنهن مع نضال النساء الايرانيات ضد النظام الإيراني
لوح تقدير لمريم رجوي باعتبارها رمزاً للنضال التحرري للنساء
 Imageخلال مؤتمر حاشد اقيم في مدينة أشرف بمناسبة يوم المرأة العالمي أعلنت نساء عراقيات مثقفات حرائر تضامنهن مع نضال النساء الايرانيات خاصة مع ألف امرأة مجاهدة في مدينة أشرف.
وفي هذا المؤتمر قدمت الشخصيات والتنظيمات النسوية العراقية للسيدة صديقة حسيني الامين العام لمنظمة مجاهدي خلق الايرانية لوح تقدير للسيدة مريم رجوي باعتبارها رمزاً للنضال التحرري للنساء.
وتم في بداية المؤتمر بث رسالة فيديوية للسيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الايرانية. وقالت السيدة مريم رجوي:
«يا نساء العراق الباسلات الماجدات، أيتها النائبات في البرلمان العراقي، يا رئيسات الجمعيات والنساء الناشطات،
 

تحية طيبة لكنّ فردًا فردًا. أهنئكنّ أنتنّ أخواتي في عموم العراق بيوم المرأة العالمي سائلة المولى العلي القدير أن يرقي صمود المرأة العراقية وصبرها الجميل وكل هذه الدماء والدموع إلى حياة مفعمة بالسلام والأمل والسرور والسعادة لجميع العراقيين.
حقًا إن العراقيات سواء من السنة والشيعة والمسيحيين والكرد والتركمان وليس فقط جيراننا الذين هم أعضاء عائلتنا وكذلك نحن الإيرانيات نعاني جميعًا من هموم وآلام مشتركة، فأمامنا جميعًا عدو مشترك وهو الفاشية الدينية الحاكمة في إيران، ولكننا منتصرون معًا يدًا بيد إن شاء الله.
إن موقف النساء العراقيات وخيارهن السياسي يثير الإعجاب حقًا. فإنهن نهضن بوجه الرجعية والتطرف دفاعًا عن نقيضهما أي منظمة مجاهدي خلق التي تمثل الإسلام المتسامح الديمقراطي. تعرفن جيدًا أن «أشرف» هذه الجامعة الكبيرة تمثل الآن أكبر قاعدة للدفاع عن الحرية والمساواة والاستقلال والديمقراطية للإيرانيين وكذلك في الشرق الأوسط.
أتمنى من الله العلي القدير أن يكلل جهودكنّ ونضالكنّ من أجل تحقيق المساواة والحرية لكنّ ولشعبكنّ وإنقاذ العراق بالنصر المؤزر. آمل وأثق بأن ذلك ليس ببعيد وإن غدًا لناظره لقريب».
ثم قدمت رئيسة رابطة النساء الليبراليات الديمقراطيات للسيدة صديقة حسيني الامين العام لمنظمة مجاهدي خلق الايرانية لوح تقدير للسيدة مريم رجوي باعتبارها رمزاً للنضال التحرري للنساء :  «باسم نساء العراق وبالتقدير والشكر للسيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية على جهودها الرائدة لي الشرف أن أقدم بهذه المناسبة لوحة التقدير هذه للسيدة صديقة حسيني أمين عام منظمة مجاهدي خلق الإيرانية لترسلها إلى السيدة مريم رجوي».
وقدمت السيدة صديقة حسيني الامين العام لمنظمة مجاهدي خلق الايرانية شكرها بعد تلقيها لوح التقدير قائلة: أشكركم أيتها الاخوات العراقيات العزيزات جزيل الشكر وسأوصل هذه الهدية الثمينة الى الاخت مريم رجوي ومن دواعي فخري واعتزازي أن أهنئكنّ بهذا اليوم العظيم وأؤكد على تضامن الاخوات المجاهدات مع النساء العراقيات.
كما بعثت كل من البارونة ترنر والبارونة بلاد والبارونة غيبسون عضوات مجلس اللوردات البريطاني وكارن باركر المدافعة عن حقوق الانسان ومستشار الامم المتحدة من جامعة سانفرانسيسكو والبروفيسورة دانا هيوز رئيس قم الدراسات النسوية في جامعة رود آيلند الامريكية والدكتورة لويس ايكرز استاذة الفقه والشريعة ومديرة جمعية العدالة للجميع الامريكية والكاتبة والمؤلفة المتميزة انطونيا فيلكيس برسائل إلى المؤتمر.
رابطة النساء الحرائر داخل ايران هي الأخرى وجهت رسالة تضامن مع المؤتمر في مدينة أشرف بمناسبة يوم المرأة العالمي.
وفي الختام تلت رئيسة تجمع النساء الحرائر في ديالى البيان الختامي للمؤتمر وجاء في البيان:
«نحن المشاركين في هذا المؤتمر نؤكد ما يلي:
– إننا نعتبر الرئيس الإيراني أحمدي نجاد قاتل أبناء الشعب العراقي ومن العناصر الرئيسة التي تقف وراء الانفلات الأمني والدمار والخراب في وطننا ونعتبر زيارة هذا القاتل المجرم إلى العراق إساءة واستخفافًا سافرًا لشعبنا فندينها ونستنكرها بشدة.
– إننا نعتبر أن جهاد الأخوات المجاهدات في مدينة أشرف ضد النظام الإيراني يخدم المصالح الوطنية للشعب العراقي ونعلن عن دعمنا لـ 1000 امرأة مجاهدة في أشرف.
– إننا نقدم أخلص وأحر تحياتنا للسيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية ونعرب عن تقديرنا وشكرنا لسيادتها على جهودها الدؤوبة والرائدة ضد عدو الشعب العراقي وهو النظام الإيراني».