السبت,28يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

إيران على موعد مع التغيير

وكالة سولا پرس –  عبدالله جابر اللامي…. يبدو الضربات و الصفعات المتتالية التي يتلقيها نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية ليس تتزايد فقط وانما أيضا تشتد أکثر من أي وقت آخر، ذلك انه وبعد أن أقر الكونغرس الأميركي بصورة نهائية قانونا يمنح البرلمانيين حق النظر في الاتفاق النووي النهائي المحتمل التوصل إليه هذا الصيف بين إيران والدول الكبرى،

ومايعنيه ذلك من أن الاتفاق لايمر إلا بعد حسم الجانب العسکري منه، بعد هذا الموقف المٶثر للکونغرس، شهدت المئات من المدن الايرانية حرکات إحتجاجية واسعة النطاق تراوحت بين الاضرابات و التظاهرات المصحوبة بمواجهات حادة مع الاجهزة القمعية إحتجاجا على وخامة الاوضاع و على سوء تصرفات رجال الامن التابعين للنظام. طبقا للمعلومات الدقيقة الواردة من داخل إيران و التي کشفت عنها المقاومة الايرانية،

فإنه قد تم اعتقال مئات من المواطنين خلال انتفاضة 7 أيار/ مايو في مدينة مهاباد و کذلك على أثر توسع احتجاجات المواطنين في سائر مدن هذه المنطقة خلال أيام لاحقة بعد تلك الإنتفاضة حيث تم نقل المعتقلين إلى سجون مدن اوروميه ومياندوآب ونقده اضافة إلى سجني مدينتي مهاباد و سنندج. وأضافت هذه المعلومات بأنه قد تم إرسال خبراء تعذيب و إستجواب من طهران الى الى مدينتي مهاباد و سنندج، وفي نفس الوقت تم تعليق لقاءات السجناء الأسبوعية في سجن مدينة مهاباد كما تم قطع اتصالات السجناء الهاتفية مع الخارج.

كذلك يقوم محترفو التعذيب بتفتيش عنابر السجن بشكل غير روتيني وكذلك انهم يقومون بالتحقيق مع العديد من السجناء السياسيين. في خضم هذه الاحداث و التطورات، أکد البروفيسور إيفان ساشا شيهان، الاستاذ في جامعة بالتيمور الامريکية، و مدير برنامج الدراسات العليا في التفاوض وإدارة الصراع في الجامعة للشؤون العامة والدولية، والخبير المختص في شٶون الشرق الاوسط و إيران،

خلال جلسة أسئلة و أجوبة نظمه موقع IranFreedom.org، أکد على الحاجة الماسة من أجل التغيير في سياسة واشنطن تجاه إيران، بما في ذلك الحاجة إلى دعم حركات المعارضة الإيرانية، وخاصة المجلس الوطني للمقاومة الايرانية، ويعتبر لهذا التأکيد أهميته الخاصة لأنه يأتي بعد فترة قصيرة من الشهادة الهامة التي أدلت بها السيدة مريم رجوي، رئيسة الجمهورية المنتخبة من جانب المقاومة الايرانية أمام لجنة الشٶون الخارجية في الکونغرس الامريکي، وقد وصف شيهان شهادة السيدة رجوي أمام الکونغرس الامريکي، بأنه حدث استثنائي و الذي يعکس الحماس الکبير المتزايد لتواجد رجوي في المشهد السياسي، وبطبيعة الحال، فإن کل هذه الاحداث و التطورات و الامور تعتبر بمثابة کوارث و إنتکاسات سياسية کبيرة لطهران تقود الى القناعة بحتمية التغيير الذي صارت إيران على موعد معه.