الأحد,27نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةالسيدة رجوي: الاوضاع في إيران عبارة عن برميل قابل للإنفجار

السيدة رجوي: الاوضاع في إيران عبارة عن برميل قابل للإنفجار

برميل المنطقة الذي سينفجر في أية لحظة
وكالة سولا پرس – سلمى مجيد الخالدي.…الادلة و القرائن التي تشير الى أن الاوضاع المتدهورة في إيران و على مختلف الاصعدة ولاسيما الداخلية منها، قد دخلت في المرحلة الحرجة وان المساعي المبذولة من جانب قادة نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية، جارية على قدم و ساق من أجل الحيلولة دون أن تصل بهم مآل هذه الاوضاع الى نقطة اللاعودة.

الاوضاع الداخلية المتوترة و المضطربة و التي تشبه بمرجل في أعلى مراحل الغليان، تزيد من حالة الرعب و الهلع لدى السلطات الامنية في إيران، ولذلك فإن هذه السلطات تبذل کل مابوسعها لإبقاء زمام المبادرة بيدها و الحيلولة دون إنفجار الاوضاع و بالتالي قلب الامور کلها رأسا على عقب، ولذلك فإن قيام هذه السلطات وخلال الفترة المحصورة بين 12 و 18 من نيسان أبريل الجاري، أي خلال أسبوع واحد فقط بتنفيذ 81 حکم إعدام، أي مايمکن تقديره ب 12 حکم إعدام لکل يوم، فإن ذلك دليل عملي و واقعي يجسد حالة الذعر التي تعيشها هذه السلطات من إحتمال إنفجار الاوضاع في أية لحظة.

مظاهر الاحتجاج و السخط و الرفض لممارسات السلطات الايرانية و للأوضاع الوخيمة التي يعاني منها الشعب الايراني، صارت مشاهد يومية مکررة في داخل إيران و کلها مٶشرات تدل على قرب اللحظة النهائية للإنفجار الکبير بوجه نظام الجمهورية الاسلامية، ولعل حادثة مصرع بائع متجول في مدينة تبريز أضرم النار في نفسه إحتجاجا على إضطهاد و ظلم و قمع السلطات الايرانية، تذکرنا بالبائع المتجول في مدينة أهواز و الذي أحرق نفسه قبل فترة إحتجاجا على ممارسات السلطات الايرانية و ضغوطاتها المستمرة على ابناء الشعب الايراني، وان تکرار مثل هذه المشاهد تبين بکل وضوح بأن الاوضاع الداخلية في إيران تسير في طريق بالغ الخطورة بالنسبة للنظام السياسي القائم في هذا البلد و الذي عانى الشعب بمختلف شرائحه الامرين من سياساته الخاطئة و غير القويمة.

الزعيمة الايرانية المعارضة، مريم رجوي، أشارت في العديد من المناسبات ومن خلال خطب متباينة لها، بأن الاوضاع في إيران عبارة عن برميل قابل للإنفجار في أية لحظة خصوصا مع إستمرار السياسات القمعية و تصاعد حملات الاعدام و الاصرار على الاستمرار في تصدير التطرف و الارهاب للدول الاخرى في المنطقة و التدخل السافر في شٶونها الداخلية بالاضافة الى أمور أخرى، والذي يمکن تلمسه حاليا من الظروف و الاوضاع الاستثنائية التي تمر بها إيران على مختلف الاصعدة، هو أن هذا البرميل قد صار قاب قوسين أو أدنى من الانفجار الکبير الذي سيرسم بالضرورة مسارا جديدا ليس لإيران فقط وانما للمنطقة أيضا، لأن تبدد و تلاشي بٶرة التطرف و الارهاب في المنطقة يعني الإيذان بمستقبل مشرق و واعد للشعب الايراني و لشعوب المنطقة کلها.