الخميس,2فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةمازالت تعکس بظلالها الداکنة على نوري المالکي، ولاية ثالثة و مجزرة أشرف

مازالت تعکس بظلالها الداکنة على نوري المالکي، ولاية ثالثة و مجزرة أشرف

دنيا الوطن – أمل علاوي:  اللقاء المرتقب لرئيس الوزراء العراقي نوري المالکي بالرئيس الامريکي اوباما في واشنطن في 28 من الشهر الجاري، هو لقاء مهم و حساس يتم خلاله طرح و بحث قضيتين مهمتين هما ولاية ثالثة للمالکي في ظل موافقة إيرانية و عدم توافق عراقي على تإييده،

وکذلك قضية هجوم الاول من أيلول/سبتمبر الذي تعرض له معسکر أشرف و أردى بحياة 52 من السکان فيما يشبه تنفيذ إعدام جماعي مع خطف 7 آخرين و عدم الافراج عنهم لحد هذه اللحظة، ولاريب من أن هناك ثمة ترابط قوي بين القضيتين ترقى الى مستوى العلاقة الجدلية، بحسب مايؤکد و يصر عليه العديد من المحللين و المراقبين السياسيين المختصين بالشأن الايراني.
حکومة نوري المالکي التي تشير کل الادلة و القرائن الى تورطها في هجوم الاول من أيلول/ سبتمبر، رغم إصرارها و تأکيدها المستمر على نفي ذلك، لايبدو أن نفيها سيکون کافيا و مفيدا لنوري المالکي في حالة عدم نجاحه لنيل ولاية ثالثة ولاسيما وان العديد من خصومه و”عذاله” السياسيين سيبادرون الى توظيف هذه القضية و إستخدامه ضده، وهو أمر يبدو أن المالکي قد أسهب في شرحه لحلفائه في طهران مبينا خطورة القضية على النظام الايراني في حالة إدانته مستقبلا عندما يکون خارج السلطة، وعلى مايبدو أن طهران قد تفهمت الحالة ولذلك لم تجد مناصا من تإييد حليفها الذي ورطته لأکثر من مرة ضد سکان أشرف و ليبرتي.
الرئيس الامريکي الذي لاريب من انه يمتلك ليس رؤية مناسبة وانما حتى”المعلومات الکافية و اللازمة”، عن الذي حدث في هجوم الاول من أيلول/سبتمبر، قد لايدرك الى حد ما الربط بين ترشيح المالکي لولاية ثالثة و بين ذلك الهجوم الدامي، والذي ينتظر خصومه لحظة تجرده من المنصب لکي يصفون الحسابات العديدة المتراکمة معه، ومن الواضح و الجلي أن اوباما بتإييده الفوري للمالکي سيعطي أکثر من إشارة للمنطقة على إستمرار(التفاهم الامريکي ـ الايراني) و کذلك إستمرار الدعم الامريکي المقدم للمالکي الذي باتت أطرافا إقليمية و دولية تشکك في ادائه و في نواياه ولاترغب بالمرة في رؤيته باقيا في منصبه لولاية ثالثة، والغريب أن النظام الايراني و خلال هذه الفترة بالذات يقوم بإطلاق تصريحات مطمئنة توحي بإستمرار”الليونة”المزعومة للنظام بخصوص الملف النووي، والواضح أن طهران أيضا قلقة من عدم حصول المالکي على موافقة أمريکية تدعم ترشحه لولاية ثالثة.
مجزرة أشرف التي مازالت تعکس بظلالها الداکنة على نوري المالکي و تکاد أن تکون من العقب الکأداء في طريق صعوده و إستمراره السياسي، ذلك أن إضرابا مفتوحا کبيرا عن الطعام لأکثر من 1200 من سکان مخيم ليبرتي الى جانب أعدادا کبيرة أخرى من مختلف دول العالم و الدعم و التعاطف الدولي و الانساني الذي باتت تحظي به، لابد أن يأخذها الرئيس الامريکي بنظر الاعتبار الى جانب ضرورة حرصه من أن يصبح مجرد آلة و وسيلة للنظام کي يحقق أهدافه و نواياه.