الإثنين,30يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

عموميارسال محترفي التعذيب وجلاوزة وزارة المخابرات وقوات الحرس من طهران الى بغداد...

ارسال محترفي التعذيب وجلاوزة وزارة المخابرات وقوات الحرس من طهران الى بغداد للتحقيق مع الرهائن تحذير الملالي للحكومة العراقية من عدم حصول المجاهدين على أي نقود من بيع الممتلكات

المجزرة والاعدام الجماعي في اشرف- رقم 67
تفيد التقارير الواردة من داخل ايران ان قوة القدس الارهابية وسفير نظام الملالي في بغداد وهو من قادة هذه القوة، ينسقان مع رئاسة الوزراء العراقية لارسال محترفي التعذيب ومحققي وزارة المخابرات واستخبارات قوات الحرس الى بغداد بهدف التحقيق مع الرهائن الاشرفيين السبعة. وكان الرهائن الاشرفيون السبعة محتجزين في سجن الفرقة الذهبية التابعة للمالكي (المعروفة بالفرقة القذرة) في المطار حتى 22 ايلول/ سبتمبر الجاري ثم نقلوا الى سجن «الشرف» في المنطقة الخضراء ببغداد خلف بناية رئاسة الوزراء العراقية.
وقام جلاوزة المالكي في هذا السجن بتعذيب وممارسة الضغوط على الرهائن بهدف الحصول على معلومات وانتزاع اعترافات كاذبة منهم بهدف تبرير ابادة  وقمع سكان اشرف وليبرتي وسرقة اموالهم المنقولة والغير منقولة وسلب ملكيتهم عنها، استناداً على هذه الاعترافات.
من جهة أخرى قد حذر نظام الملالي، المالكي بانه لايجوز ان يحصل مجاهدي خلق على أي نقود من بيع ممتلكاتهم في اشرف. في غضون ذلك قد طلب سفير نظام الملالي في العراق من الحكومة العراقية اصدار حكم  قضائي مفبرك ضد منظمة مجاهدي خلق لارغامها على دفع التعويضات الى الشعب العراقي وان يتم مصادرة ممتلكات اشرف بهذا السياق. وقد وعد نظام ولاية الفقيه للمالكي بتقديم عدد من عملائه في العراق تحت عنوان «ضحايا المجاهدين» الى المحكمة.
أمانة المجلس الوطني للمقاومة الايرانية- باريس
27 ايلول/ سبتمبر 2013