الأربعاء,8فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

اخبار: مقالات رسيدهالعمل و ليس الکلمات الرنانة

العمل و ليس الکلمات الرنانة

بقلم: علاء کامل شبيب – (صوت العراق): الزيارة الاستعراضية الحالية للرئيس الايراني حسن روحاني لنيويورك، کأنها جاءت غيثا من السماء لنظام قتله التصحر و العطش، فهو يريد جهد إمکانه جني أکبر فائدة ممکنة من هذا الغيث المنهمر في نيويورك. الکلام الکثير جدا و التصريحات المتتالية و الامال و الامنيات التي صار روحاني يوزعها بکل إتجاه، ينقصها ماکان ينقص کلام رفسنجاني و خاتمي من قبله، أي العمل، ذلك أن ضخ الکلام المعسول و الرنان في زمن صارت من قوانينه و أعرافه التعامل بالعمل و الافعال، وان روحاني الذي يعد و يوعد و يتعهد من دون أن يخرج من تحت عبائته الفضفاضة شيئا ملموسا يمکن رؤيته و تحسسه، لکن المميز في طريقة و اسلوب لعبه أنه يؤکد للعالم بأن مرشد النظام قد أعطاه الصلاحية بشأن الملف النووي، من دون أن يوضح حجم و سقف تلك الصلاحية و التي من المؤکد ان حدود صلاحيته فيه ليست مطلقة وانما محددة في مجال اللعب و العبث بالکلمات و التعابير.
اللقاء المرتقب بين وزير الخارجية الامريکي جون کيري و بين وزير خارجية النظام الايراني محمد جواد ظريف، هو لقاء بالغ الاهمية والحساسية و سيبين مدى قدرة و براعة جون کيري او العکس منه تماما بعد خروجه من اللقاء، وبطبيعة الحال سيحاول ظريف أن يکون هناك ليس لقاء آخر فقط وانما لقاءات و لقاءات(فيما لو بلع کيري الطعم)، وسيحاول روحاني إستغلال هذه اللقاءات من أجل تحسين صورة النظام داخليا و منح شئ من الامل و الرجاء للشعب الذي يعاني الامرين من جراء الاوضاع الوخيمة، ولاسيما بعد أن کان الشعب الى الامس القريب يترقب ثمة سيناريوهات تضع نهاية للنظام نفسه.
الضغط الکبير الذي تسلطه رداءة الاوضاع على النظام و کذلك السخط الشعبي المتزامن مع تحرك فعال و حيوي جدا للمعارضة الايرانية النشطة التي تتمثل في المقاومة الايرانية حيث تخوض نضالا غير عاديا ضد النظام و على مختلف الاصعدة وصارت تکسب أصدقائا و مناصرين للقضية الايرانية فترة بعد فترة بحيث باتت البرلمانات و الاوساط السياسية في العالم تحفل بالکثير من المؤيدين للنضال الذي يخوضه الشعب الايراني والمقاومة الايرانية من أجل الحرية و الديمقراطية، وان تطور النضال العادل للشعب و مقاومته الوطنية الى الحد الذي نجحت فيه من فتح أبواب أهم المحافل السياسية و التشريعية في العالم قد أرعب النظام و جعله يناور من خلال روحاني و طروحاته الضبابية المختلفة على أمل إنقاذ النظام من محنته و ورطته قبل أن تصل الامور الى نقطة اللاعودة.