الخميس,1ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةالجزيرة: لجنة السياسة الإيرانية تصدر دراسة بعنوان:«بغدادتحترق,السبيل إلى أخماد النيران في العراق»

الجزيرة: لجنة السياسة الإيرانية تصدر دراسة بعنوان:«بغدادتحترق,السبيل إلى أخماد النيران في العراق»

Imageفي حوار أجرته معهم قناة الجزيرة، أكد كل من جد بابين نائب وكيل وزير دفاع أمريكي سابق وريموند تانتر عضو سابق في مجلس الأمن القومي الأمريكي وبروس مك كولم رئيس المؤسسة الاستراتيجية الديمقراطية في واشنطن ضرورة التصدي لتدخلات النظام الايراني في العراق وشطب اسم مجاهدي خلق من قائمة الارهاب.
وبثت قناة الجزيرة في برنامج من واشنطن تقريراً عن الوضع في العراق تناولت في جانب منه موقع مجاهدي خلق المقيمين في العراق ودورهم في التصدي لتدخلات النظام الايراني.
Imageوقدمت الجزيرة في مستهل البرنامج تقريراً جاء فيه: في دراسة تحت عنوان «بغداد تحترق، السبيل الى اخماد النيران في العراق» نشرتها لجنة السياسة الايرانية التي أسسها عام 2005 موظفون حكوميون أمريكيون سابقون وخبراء وأكاديميون. خلُص الباحثون الى أنّ   النفوذ الايراني قد تسرب الى مختلف قطاعات الحياة في العراق وأنّ طهران تستخدم العراق لمحاربة الولايات المتحدة. 
وقال بروس مك كولم رئيس مؤسسة الاستراتيجيات الديمقراطية في واشنطن: «دعم النظام الايراني للميليشيات هو بمثابة الاوكسيجين لتغذية الحرب الطائفية الدائرة في العراق، فالنظام الايراني يمول ويجهز المجموعات المعادية لقوات التحالف دون التفرقة بين طائفة وأخرى.

 انهم يقدمون الدعم نفسه لمجموعات سنية متطرفة».
وأضاف التقرير: الدراسة خلُصت أيضاً الى أن أحد السبل لاطفاء الحرائق في العراق يتمثل في الاستعانة بالمعارضة الايرانية وبخاصة منظمة مجاهدي خلق.
وأكد ريموند تانتر عضو سابق في مجلس الامن القومي الامريكي ان الأمر الوحيد الذي يشغل النظام الايراني في العراق هو المجموعات الايرانية المعارضة الموجودة في العراق ويجب دعم المقاومة الايرانية.
وقال جد بابين: كنت في بغداد في ديسمبر 2005  وقال لي كبار القادة العسكريين الذين التقيتهم بأن ايران كانت تبعث المتفجرات داخل العراق لتقدمها الى مختلف الميليشيات وبالتالي وبشكل غير مباشر تقتل الجنود الأمريكان بها. ثانيا لدينا أدلة كثيرة حول مساعدات النظام الايراني لمقتدى الصدر والمساعدات الأخرى التي يقدمها النظام الايراني للميليشيات الأخرى. الخيارات الايرانية حاليا هي: محاولة قتل الجنود الأمريكان ومحاولة ابقاء العراق في حالة غير مستقرة.
وقام مشارك آخر في البرنامج أسمته قناة الجزيرة مسؤول سابق في الحكومة الايرانية السابقة قبل الثورة الايرانية يدعى كام زرابي بالدفاع عن النظام الايراني وتدخلاته في العراق.
وقال جد بابين: أعتقد أن هذا الشخص يخصص وقته لدعم النظام الايراني بينما الحقائق تقول اننا وجدنا أسلحة مصنوعة في ايران قتل بها جنود أمريكان وأن النظام الايراني يدعم الميليشيات والحقيقة أننا مسكنا قوات القدس الايرانية في العراق. هذه حقائق.
وأكد جد بابين ضرورة التصدي لتدخلات النظام الايراني في العراق وقال: في كل مرة يسترخي فيه الغرب ويمد يده الى الولايات  المتحدة ترفض ذلك ايران وأن ما يفعله النظام الايراني هو أخذ الرهائن. اذن أن النظام الايراني لا يبدو أنه مهتم اطلاقا بالتفاوض حول أي حل أو اتفاق أو القيام بأي شيئ من شأنه الاستقرار في المنطقة.
وأضاف نائب وكيل وزير دفاع أمريكي سابق ان مجاهدي خلق هم محميون طبقاً لاتفاقية جنيف ولا يمتون للارهاب بصلة ويجب اعادة النظر في اعطائهم صفة الارهاب.