الأحد,29يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةالسيدة رجوي تستنكر القصف الكيمياوي لريف دمشق وقتل 1300 مواطن خاصة النساء...

السيدة رجوي تستنكر القصف الكيمياوي لريف دمشق وقتل 1300 مواطن خاصة النساء والأطفال

•    الدعوة الى عمل دولي فوري ضد ديكتاتورية سوريا ونظام الملالي عناصر هذه الجريمة الحربية
استنكرت السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية بشدة القصف الكيمياوي الذي ضرب ريف دمشق صباح يوم الأربعاء 21 آب وقتل أكثر من 1300 من المواطنين الأبرياء خاصة النساء والأطفال مطالبة المجتمع الدولي خاصة أمريكا والاتحاد الاوربي بالعمل الفوري ضد مسؤولي هذه الجريمة الحربية الغير مسبوقة أي النظام السوري والفاشية الدينية الحاكمة في ايران. العدد المتزايد والمروع لضحايا هذه الجريمة الحربية والمشهد المروع لكم هائل من الأطفال الذين راحوا ضحايا قد أدمى قلوب الانسانية المعاصرة. ان صمت وتقاعس المجتمع الدولي تجاه الحملات الكيمياوية السابقة التي شنتها الحكومة السورية قد شجع الهجوم الغير مسبوق في صباح يوم الأربعاء. غياب رد فعل سريع من قبل مجلس الأمن الدولي وعدم احالة ملف هذا القتل البشع ومسؤوليه الى المحكمة الجنائية الدولية بمعنى استهزاء السلام والعدل وحقوق الانسان في عالمنا اليوم.  
واضافت رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية الكل يعلم لو لم يكن حضور شامل لقوات الحرس وأسلحة ودولارات نظام الملالي لكان بشار الأسد قد سقط منذ مدة طويلة. وقال احمد الجربا زعيم الائتلاف السوري المعارض يوم 18 آب/ أغسطس لصحيفة الحياة: «الحكام الحقيقيون لسورية هم قادة الحرس الثوري الإيراني… الحرس الثوري الإيراني يقاتل في شوارع دمشق ويدير العمليات قاسم سليماني… الميليشيات العراقية التي ترسلها الأوامر الإيرانية للقتال في سورية… حكومة المالكي لها دور في إدخال مقاتلين ومتطرفين إلى سورية وطبعاً الطائرات الإيرانية تمر بالأجواء العراقية محملة بالسلاح. وهناك حوثيون جاؤوا من اليمن بدعم إيراني، وحسن نصرالله اعترف بأنه يقاتل السوريين في سورية ويقول أنا جندي في ولاية الفقيه. …جيش النظام، وهو جيش مُحبط ومُفلس. أما اليوم، فنحن في مواجهة مع جيش تقوده إيران … ويشنون علينا حرباً لا هوادة فيها وبأسلحة متطورة».
وكان الملا رضا تقوي رئيس أئمة الجمعة لدى النظام قد قال في تصريح قبل هذه المجزرة الوحشيه بيوم واحد: «اليوم [خامنئي] هو الذي يقود جنوب لبنان وهو الذي بقيادته جعل  غزة شامخة وجعلت سوريا مقاومة مقابل التكفيريين… أبناء الشعب المصري… ليس لديهم قائد وولي فقيه ولذلك تجري اليوم في بلدهم هذه المجازر».
وأما الملا مهدي طائب وهو من المقربين لخامنئي فكان قد قال يوم 17 آب/ أغسطس: سوريا هي المحافظه الايرانية الخامسة والثلاثين كما وصف روحاني الرئيس الجديد للملالي الحكومة السورية الممثل الشرعي للشعب السوري وأكد خلال لقائه برئيس الوزراء السوري يوم 4 آب : «ليس هناك أي قوة في العالم بامكانها أن تخدش علاقاتنا مع الحكومة السورية».  

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الايرانية – باريس
21 آب/ أغسطس2013