الإثنين,30يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

اخبار: مقالات رسيدهحيث الاکاذيب و التخرصات و الاقوال التافهة التي تفوه بها، مسائلة و...

حيث الاکاذيب و التخرصات و الاقوال التافهة التي تفوه بها، مسائلة و مقاضاة کوبلر مهمة إنسانية

بحزاني – منى سالم الجبوري: لايمکن للمرء أن يتوقع من الافعى أن تلد حمامة کما قال زعيم المقاومة الايرانية و أبرز معارض لنظام ولاية الفقيه مسعود رجوي، وان الاکاذيب و التخرصات و الاقوال التافهة التي تفوه بها مارتن کوبلر ممثل الامم المتحدة في العراق في آخر تقرير مقدم له لمجلس الامن الدولي، تؤکد و تثبت بأن هذا الرجل و حتى آخر لحظة من مهمته”غير الانسانية و غير المشرفة”، وضع مصلحة و أهداف نظام الملالي فوق کل إعتبار آخر بل وانه جعل شرف مهنته و مهمته و ضميره تحت أقدام رجال الدين الدمويين الحاکمين في طهران. هذا الرجل الذي کان طوال فترة مهمته في العراق کممثل للأمم المتحدة، يعمل کل مابوسعه من أجل مصلحة النظام الايراني بل وانه تغاضى و تجاهل عن سابق قصد و إصرار متعمدين عن کل الاضرار المادية و المعنوية و الروحية التي لحقت بسکان أشرف و ليبرتي في سبيل نيل الحظوة و المکانة لدى نظام الملالي و حکومتهم الصنيعة و العميلة في العراق، لم يکن من المنتظر و المتوقع أبدا أن يبادر في آخر تقرير له لتبييض ماضيه الاسود، وان الرسول الاکرم”ص”کما قالمن شب على شئ شاب عليه)، وان هذا الدعي الذي باع شرف مهنته و ضميره بثمن بخس من الصعب جدا عليه أن يتصرف کإنسان واع و ملتزم، ولذلك لم يکن غريبا أبدا أن يبادر کوبلر في ختام مهمته في العراق ومن أجل ابطال فتيل الشكوى المسجلة من قبل محامي سكان ليبرتي وأشرف على أدائه الاجرامي، لجأ في اجتماع مجلس الأمن الدولي يوم الثلاثاء 16 تموز/ يوليو الى تشنيع وتشهير ضحاياه خدمة لصالح الحكومة العراقية والفاشية الدينية الحاكمة في ايران. کوبلر وباطلاق أكاذيب متكررة التي تثير السخرية حتى لدى السذج وتم الكشف عنها مرات عديدة في رسائل منفردة أو جماعية لأكثر من 3000 شخص، ألقى بجريرة التقصير على عاتق الضحايا وقيادة المخيم واتهمهم بانتهاك حقوق السكان وحتى منعهم من الوصول الى الخدمات الطبية!
مارتن کوبلر الذي أبلى في خدمة الملالي و المالکي بلائا حسنا، کان من الطبيعي و المتوقع جدا أن يبادر الى تقديم آخر تقرير له بما و يتفق و يتناسب مع مصالح و أهداف و غايات الذي باع ضميره و شرف مهنته لهم و خان الامانة الدولية التي أنيطت به وان الخيانة المقرفة و الشنيعة التي إرتکبها کوبلر بحق المجتمع الدولي أولا و بحق مهمته الانسانية تستدعي مقاضاته و ضرورة محسابته على کل الانتهاکات و الخروقات التي ساهم بها او قام بتقديم التسهيلات اللازمة من أجل تمريرها و إنجازها بالصورة المطلوبة، ولذلك فإن إستدعاء کوبلر الى أمام المحاکم الدولية أمر أکثر من ضروري خصوصا بعدما ثبت تورطه في خدمة الملالي و المالکي و تلطخ أياديه بدماء سکان أشرف و ليبرتي، وان وصف السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من جانب المقاومة الايرانية أداء كوبلر في نهاية مهمته في العراق على مدى عامين بأنه يعتبر بشكل موجز خيانة لحقوق الانسان ومبدأ آرتوبي (مسؤولية الحماية) ووصمة سوداء في سجل الأمم المتحدة، وأدانت السيدة رجوي بقوة في نهاية مهمة كوبلر دوره المضلل في تقديم تقارير كاذبة الى مجلس الأمن الدولي والأمين العام للأمم المتحدة مطالبة الأمين العام بان كي مون وباعتباره كحافظ دولي لمبدأ الحماية بأن يضع حدا لتجارة الدم ومصير اللاجئين في مكان اعتبره الفريق العامل المعني بالاحتجاز التعسفي بأنه معتقل وذلك من خلال ارسال هيئة دولية لتقصي الحقائق الى ليبرتي وفتح الأبواب على المراسلين والمحامين والبرلمانيين.
مسائلة کوبلر و مقاضاته أمام المحاکم الدولية المختصة، أمر أکثر من ضروري خصوصا بعدما تأکد للجميع بأن هذا الرجل مجرد العوبة و دمية بيد الملالي و المالکي، وان محاکمته على کل ماإقترفه بحق سکان أشرف و ليبرتي يعتبر إنتصارا ليس لأشرف و ليبرتي وانما للإنسانية و القيم و المبادئ السماوية نفسها.