الأحد,27نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: أخبار أشرف وليبرتييوميات ليبرتي عيدية المالكي للاشرفيين ؟؟

يوميات ليبرتي عيدية المالكي للاشرفيين ؟؟

صافي الياسري : قبل مدة اتصل بي احد اصدقائي من الاشرفيين الذين تم قسرهم على الانتقال الى ليبرتي ، وقال لي بالحرف الواحد، كنا نسمع عن الاوضاع الكارثية في ليبرتي ، ولكننا اليوم نلمس الاسوأ لمس اليد بما لا يقاس ؟؟ واليوم اتصل بي صديق عزيز اخر من الاشرفيين ، يدعى غلام رضا ، ممن تابعت معاناتهم في اشرف ابان مجزرة 8 نيسان 2011 حيث تعرض للضرب على يد شرطة الحكومة المخترقه على راسه ومازال يعاني من ذلك الضرب وتداعياته ومضاعفاته ، في ظروف ليبرتي حيث حرم من الحصول على الرعاية الطبيه ،

واكد لي في يوم العيد هذا الحرمان ، فاي شيء يمكن ان نتوقع ان تقدمه حكومة المالكي للاشرفيين ، في عيد الاضحى ؟؟ لقد تعودنا منها ان توجه كل ما من شانه الاساءة وتشديد الضغط والاجراءات التعسفية ، ولن نتوقع غير ذلك على رغم قدسية ايام عيد الاضحى ، وقد عودتنا الحكومات الاسلامية حتى الشكلية منها ، انها تعفو عن المذنبين وتسامح المخطئين ، لكن حكومة المالكي ترى كما هو حال ملالي طهران الذين تنوب عنهم ، في تعاملها مع الاشرفيين ، انهم ارتكبوا ذنوبا لا تغتفر ، وان العيد مناسبة لتشديد الضغوط وكل ماهو منكر عليهم ، لهذا لم استغرب الاخبار التي تحدثت عن وصول
مساعد وزير الداخلية في شؤون الأمن والأمن الداخلي لنظام الملالي الى بغداد وتفاوضه مع المسؤولين في الحكومة العراقية بشأن منظمة مجاهدي خلق الايرانية وسكان أشرف وليبرتي وكما اورد بيان للمقاومة الايرانية بهذا الشان من انه عبرعن تقديره لجهود الحكومة العراقية لاغلاق أشرف واخراج مجاهدي خلق من العراق.
وأفادت تقارير وسائل الاعلام الحكومية بأن عبداللهي «التقى بفالح الفياض المستشار الأمني العراقي وتباحث معه حول طرق تبادل المعلومات وتوسيع العلاقات بين الأجهزة الأمنية والأمن الداخلي بين البلدين» و«بالاشارة الى جرائم المنافقين عبر عن تقديره لجهود الحكومة العراقية لاخراج كامل الزمرة الارهابية من الأراضي العراقية» (موقع وزارة الداخلية).
وقال بيان المقاومة الايرانيه ان ذلك اذعان سافر بحقيقة أن الاجراءات القمعية ضد سكان أشرف وليبرتي وتشريدهم القسري هي تنفيذ كامل لسياسات مملاة من قبل نظام الملالي.
وسبق وأن زار العراق خلال الأسابيع الأخيرة كل من الحرسي احمد وحيدي وزير الدفاع لنظام الملالي وقاسم سليماني قائد قوة القدس الارهابية كما ان من المقرر أن يزور العراق قريباً كل من رئيس جمهورية النظام وقائد قوات الحرس للنظام الايراني))
هذه هي عيدية حكومة المالكي للاشرفيين ، ولكن هذه الكتلة الصلبة من الارادة والمؤمنين الذين صدقوا ما عاهدوا الله عليه ، والوطن واهله ن وقياداتهم ، لا تنتظر من المالكي غير هذا السلوك ، وهي حاضرة متحضرة له ولديها الرد المناسب في كل حين .