الإثنين,28نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: ايران والعالمسوريا: المعارضة تعلن معركة الحسم في حلب والنظام يقصفها جوا. إغلاق ساحة...

سوريا: المعارضة تعلن معركة الحسم في حلب والنظام يقصفها جوا. إغلاق ساحة العباسيين في دمشق * مفوضية اللاجئين تتوقع نزوح أكثر من 700 ألف سوري مع نهاية العام

بيروت: ليال أبو رحال وكارولين عاكوم لندن: «الشرق الأوسط»  : أعلنت المعارضة السورية أنها تخوض معركة حاسمة في حلب، وبدأت هجوما في المدينة بعد ظهر أمس الذي شهد هجمات واشتباكات في محيط مواقع استراتيجية للقوات النظامية.
وقال «أبو فرات» الضابط المنشق وأحد قادة «لواء التوحيد» المعارض الأكبر في حلب لوكالة الصحافة الفرنسية «هذا المساء، إما أن تكون حلب لنا أو نهزم».

وشاهدت مراسلة الوكالة معارضين يتجمعون بالعشرات في مدارس في حي الإذاعة (شمال) ويشجعون بعضهم بعضا عبر أجهزة اللاسلكي.
ومن جانبه واصل النظام أمس قصفه الجوي الذي كان كثيفا بالطائرات المروحية والمدفعية في مدينة حلب وأحيائها، وقصفت الطائرات المروحية منذ الصباح الباكر أحياء السكري والفردوس وباب النصر وسليمان الحلبي والصاخور وبلدات مسكنة ومنبج وحريتان. وأفاد المرصد السوري عن انفجار عنيف هزّ حي حلب الجديدة، في حين تم العثور على ثلاث جثث مجهولة الهوية في حي الأعظمية، وجثة رابعة مجهولة الهوية وعليها آثار تعذيب في بلدة السفيرة في ريف حلب.
وفي دمشق، تجدد القصف أمس على حي التضامن بقذائف الهاون واستهدف شارع الشهداء بعدد من القذائف، فيما ذكرت لجان التنسيق المحلية في سوريا أن «قوات النظام أغلقت ساحة العباسيين وسط دمشق بالتزامن مع انتشار كبير لعناصر الجيش والشبيحة والمدرعات»، مشيرة إلى أن «ما لا يقل عن 300 عنصر من الجيش بالعتاد الكامل انتشروا بالشوارع المحيطة بالساحة، مع حملة دهم وتفتيش للمنازل».  
من جهتهم قال مسؤولون لبنانيون إنه بات من الصعب إخفاء الدعم الذي يقدمه حزب الله للنظام السوري، ويقول هؤلاء إن ميليشيات حزب الله تحارب الآن – ويلقى بعض أفرادها حتفه، ويستشهد المسؤولون اللبنانيون بالجنازات السرية التي تتم في المنطقة التي يسيطر عليها حزب الله في لبنان، حيث يتم تحذير عائلات «الشهداء» من الحديث حول الظروف التي أحاطت بمقتل أبنائهم.
إلى ذلك أعلنت مفوضية الأمم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين أن عدد اللاجئين الذين يفرون من سوريا سيرتفع من 300 ألف إلى أكثر من 700 ألف بحلول نهاية عام 2012، وهو ما يفوق بكثير الرقم الذي سبق لها أن أعلنته في وقت سابق، حين توقعت وصول عددهم إلى 185 ألفا، مع العلم أن عدد هؤلاء بدأ يتخطى هذه التوقعات في أغسطس (آب) الماضي.