الثلاثاء,29نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

جلساتتضامن العمال العراقيين مع العمال الايرانيين في نضالهم ضد نظام الملالي

تضامن العمال العراقيين مع العمال الايرانيين في نضالهم ضد نظام الملالي

Imageفي تجمع اقيم في مدينة أشرف لمناسبة عيد العمال العالمي أعلن أكثر من ألفي عامل عراقي تضامنهم مع نضال العمال الايرانيين ضد النظام الحاكم السالب لحقوقهم مطالبين بقطع أذرع النظام الايراني في العراق لتحقيق السلام والاستقرار والامن في بلدهم.
ورحب في البداية عريف الحفل بالحضور وقال: اليوم نجتمع هنا في وقت يواجه فيه النظام الايراني احتجاجات عمالية واسعة رغم أعمال القمع الذي مارسها لاخماد الحركات الاحتجاجية التي زادت حالاتها بأضعاف في العام الماضي مقارنة مع الاعوام السابقة.

ثم جاء  دور السيد عباس داوري رئيس لجنة العمل في المجلس الوطني للمقاومة الايرانية الذي طلب بدايةً من الحضور قراءة سورة الفاتحة ترحماً على روح العامل الشهيد عجيب عبدالنبي الذي سقط شهيداً على أيدي عملاء النظام الايراني الاسبوع الماضي. وأضاف السيد عباس داوري: يمكن توصيف العام الماضي أسوأ عام خلال حكم الملالي بالنسبة للوضع المعيشي للعمال. وكان احمدي نجاد قد وعد بأنه سوف يجلب النفط الى موائد الفقراء الا أنه نهب موائدهم بحيث بات يتحسر كم هائل من العوائل على تناول بيضة واحدة في مائدتهم. وأضاف انكم أدرى منا بالنسبة للجرائم التي يرتكبها النظام الايراني في العراق حيث دمروا البنى التحتية والوحدات الانتاجية وأصبحت موائد العمال والكادحين العراقيين خالية من الطعام وعوائلهم تعيش في خوف مستمر. ثم تساءل السيد داوري: لماذا هذا الظلم والجور وهذا الاضطهاد وباسم الاسلام؟ وأضاف قائلا: الواقع أن النظام الايراني يعيش مرحلة الانهيار. لذلك يجب تصعيد نشاطاتنا لكون هذا النظام لا يستطيع تحمل أي مقاومة. هذا العام هو عام التضامن والتلاحم واتحاد العمال الايرانيين وتصعيد النضال ضد النظام السالب لحقوق العمال الايرانيين وكونوا مطمئنين بأن العمال والكادحين والمعلمين والطلاب وجميع شرائح وفئات المجتمع الايراني سسيقط هذا النظام باذن الله.
ثم تكلم عدد من المتحدثين العراقيين حيث قالوا في كلماتهم حقيقة أن النظام الايراني وصل الى حافه السقوط وأضافوا ان العدو الرئيسي للشعب العراقي هو النظام الايراني لذلك يجب أن نقف بوجه هذا العدو الداهم. مطالبين الهيئات الدولية المحايدة بالعمل على قطع أذرع النظام الايراني في العراق وكذلك رفع القيود عن مجاهدي خلق الايرانية أينما كانوا خاصة في العراق.
هذا وفي نهاية الحفل قدمت احدى الفرق الفنية لمدينة أشرف بعض العروض مما نال اعجاب الحضور.