الأربعاء,12يونيو,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارحسب الموقع الحکومي الرسمي، النرويج مستعدة للاعتراف بدولة فلسطين

حسب الموقع الحکومي الرسمي، النرويج مستعدة للاعتراف بدولة فلسطين

موقع المجلس:

نقله الموقع الحکومي الرسمي في النرويج عن رئيس الوزراء قوله يوم الجمعة ، 12 أبريل، ان النرويج مستعدة للاعتراف بدولة فلسطين.

کما صرح رئيس الوزراء جوناس غار إستور في مؤتمر صحفي بعد لقائه مع نظيره الإسباني بيدرو سانشيز، إن الحكومة مستعدة للاعتراف بالدولة الفلسطينية ومكانتها في الأمم المتحدة.
وأكد رئيس الوزراء النرويجي أن هناك أفكارا مماثلة بين حكومتي إسبانيا والنرويج حول الاعتراف بدولة فلسطينية، مضيفا: “النرويج مستعدة للاعتراف بدولة فلسطين ومكانتها في الأمم المتحدة. والسؤال هو في أي لحظة وأين سنفعل ذلك لدعم السلام في المنطقة”.
يشار إلى أن البرلمان النرويجي قبل مشروع قانون قدمته الأحزاب الحاكمة في نوفمبر وحث الحكومة على أن تكون مستعدة للاعتراف بدولة فلسطين.

وفي وقت سابق، أعلن قادة إسبانيا وأيرلندا وسلوفينيا ومالطا أنهم مستعدون للاعتراف بدولة فلسطين باعتبارها “السبيل الوحيد لتحقيق السلام والأمن” في المنطقة التي مزقتها الحرب.

بالإضافة إلى ذلك، قالت وزيرة الخارجية الأسترالية في 10 أبريل إن كانبيرا ستنظر في الاعتراف بدولة فلسطين وأن تغيير السياسة يتماشى مع جهود المجتمع الدولي للتوصل إلى حل الدولتين لإنهاء العدوان الإسرائيلي على غزة.

ذات ضلة

حركة فتح الفلسطينة ترفض بشدة التدخلات الإيرانية في الشأن الداخلي الفلسطيني
حركة فتح الفلسطينة ترفض بشدة التدخلات الإيرانية في الشأن الداخلي الفلسطيني

شنت حركة فتح الفلسطينية، هجوما لاذعا ضد النظام الإيراني ، منددة بتدخلات طهران في الشأن الفلسطيني.

وأكدت حركة فتح الثلاثاء 2 أبريل، رفضها للتدخلات الخارجية، وتحديدا الإيرانية، في الشأن الداخلي الفلسطيني، معتبرة في بيان لها، “أن هذه التدخلات لا هدف لها سوى إحداث الفوضى والفلتان والعبث بالساحة الداخلية الفلسطينية، الأمر الذي لن يستفيد منه إلا الاحتلال الإسرائيلي وأعداء شعبنا الفلسطيني”.

وأضافت فتح أنها لن تسمح باستغلال القضية الفلسطينية المقدسة ودماء أبناء الشعب الفلسطيني أو استخدامها كورقة لصالح مشاريع مشبوهة لا علاقة لها بالشعب الفلسطيني ولا قضيته الوطنية، بحسب ما أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا“.

وأكدت فتح أنها ستكون بالمرصاد لهؤلاء العابثين، وستقطع اليد التي تمتد للعبث بالساحة الفلسطينية أو المساس بالأجهزة الأمنية أو أي من مؤسسات وطنية التي شيدت بدم الشهداء الأبطال ومعاناة الأسرى البواسل والجرحى الأبطال.

وجددت فتح ثقتها المطلقة بالأجهزة الأمنية الفلسطينية حامية المشروع الوطني، وبقدرتها على قطع دابر الفتنة والتصدي لكل هؤلاء العابثين، بدعم من حركة فتح وكل شرفاء الشعب الفلسطيني لإفشال المؤامرات التي تحاك ضد الشعب الفلسطيني وحماية المشروع الوطني والحفاظ على المقدسات وصولا إلى دحر الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس وعودة اللاجئين.