الخميس,18أبريل,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارإيران .. احتجاجاً على سبل عيشهم السيئة استمرارمسيرات واحتجاجات من قبل المتقاعدين...

إيران .. احتجاجاً على سبل عيشهم السيئة استمرارمسيرات واحتجاجات من قبل المتقاعدين في عدة مدن ایرانیة

موقع المجلس:

احتجاجاً على سبل عيشهم السيئة، خرج المتقاعدون في مدن طهران وشوش والأهواز وأصفهان وأراك يوم الأحد ، 17 مارس ، إلى الشوارع ونظموا مسيرة احتجاجية.
ثم سارالمحتجون في الشوارع ورددوا شعارات مناهضة للحكومة، منها: شعارهم واحسيناه وعملهم الكذب والسرقة

وفي إشارة إلى أمية إبراهيم رئيسي رئيس نظام الملالي والفساد الحكومي المستشري، ردد المتقاعدون “يا صاحب شهادة السادس الابتدائي، صار عملك اختلاس”

يذكر أن معاش المتقاعدين في إيران هو ربع خط الفقر في إيران، ولهذا السبب يجدون صعوبة في تلبية الحد الأدنى من ضروريات حياتهم، في حين أن صندوق التقاعد في إيران، الذي وفر نسبة من رواتب هؤلاء المتقاعدين لسنوات، هو في أيدي المسؤولين اللصوص في نظام الملالي، وقد نهبوا ممتلكات المتقاعدين.

 

وظل أصحاب المعاشات يحتجون خلال السنوات الماضية احتجاجا على سوء سبل عيشهم، لكن بدلا من الاستجابة للمطالب المشروعة للمتقاعدين، حاولت حكومة إبراهيم رئيسي قمع المظاهرات واعتقال بعض الناشطين المتقاعدين لمنع تشكيل مظاهرات المتقاعدين.

وفي وقت سابق نشرت قناة “قيام تا سرنكوني” (الانتفاضة حتى إسقاط النظام) على تلغرام بعض الوثائق الجديدة حول الاستيلاء على موقع برلمان النظام، مما يدل على الوضع الحرج لنظام الملالي. وتكشف هذه الوثائق أن شركة الاتصالات الحكومية الإيرانية مفلسة ولا تستطيع دفع الرواتب الشهرية لمتقاعدي الشركة.

 

وتظهر الوثائق المسربة أن نظام الملالي ليس أمامه حل سوى قمع احتجاجات المتقاعدين وأصحاب المعاشات الذين يطالبون برواتبهم الشهرية، ويأمر قوات الشرطة والحرس ووزارة المخابرات باعتقال نشطاء التظاهرات ومنع تجمع المتقاعدين أمام الوزارات المعنية.

وفي إحدى الوثائق، تم التأكيد على الرسالة السرية للمدير العام لشركة الاتصالات إلى رئيس النظام الإيراني، إبراهيم رئيسي، بشأن إفلاس شركة الاتصالات الإيرانية ويتم الكشف عن هذه الوثائق بينما ينزل متقاعدو الاتصالات في معظم محافظات إيران إلى الشوارع أسبوعيًا ويطالبون بمعاشاتهم التقاعدية.

وفي الرسالة “السرية والمهمة للغاية” التي أرسلها نائب الأمن وتنفيذ القانون في مجلس الأمن القومي التابع للنظام الإيراني إلى 12 وزيرًا وأمناء وقيادات النظام في 17 مايو 2023، أمرت “أجهزة الاستخبارات الأمنية المتمركزة في معسكر ثار الله في طهران ومكاتب المحافظات التابعة لوزارة المخابرات في المحافظات الأخرى”، باتخاذ الإجراءات اللازمة لتحديد هوية قادة تجمعات المتقاعدين ورفع النتائج إلى مجلس الأمن الأعلى للنظام الإيراني. وعلى السلطة القضائية التعاون مع مأموري الضبط القضائي فيما يتعلق بالقبض على القادة والمحرضين، وخاصة القادة الذين لديهم نوايا أمنية خبيثة.