الثلاثاء,23أبريل,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةرسالة السیدة مريم رجوي لتظاهرة الإيرانيين و انصار مجاهدي خلق في ميونيخ

رسالة السیدة مريم رجوي لتظاهرة الإيرانيين و انصار مجاهدي خلق في ميونيخ

موقع المجلس:

في يوم الجمعة الموافق 16 فبراير، نظم أنصار منظمة مجاهدي خلق الإيرانية والإيرانيون الأحرار مظاهرة أمام موقع انعقاد مؤتمر ميونيخ للأمن. هدفت هذه المظاهرة إلى التأكيد على ضرورة اتخاذ موقف حازم ضد نظام الملالي القمعي والمثير للحرب.

Maryam Rajavi's Speech to the Rally on the Anniversary of the Iranians Anti-Monarchical Revolution

في هذه المظاهرة، قدم المتظاهرون انتقادات حادة لسياسة التهادي والتساهل تجاه الفاشية الدينية الحاكمة في إيران. وشددوا على ضرورة إدراج قوات حرس النظام الإيراني في قائمة الإرهاب، والاعتراف بحق الشعب وشباب الانتفاضة في مواجهة هذا النظام الإجرامي وإسقاطه.

وفي رسالة وجهتها السيدة مريم رجوي، الرئيسة المنتخبة للمقاومة، إلى الإيرانيين المحتجين، أعربت عن تضامنها مع المواطنين الذين تجمعوا لمواجهة الفاشية الدينية الحاكمة في إيران وللدفاع عن الحرية والعدالة أمام مؤتمر ميونيخ للأمن. جاء في الرسالة: “أؤكد مرة أخرى نيابةً عن الشعب الإيراني والمقاومة الإيرانية أن نظام الملالي اللاإنساني لا يمثل الشعب الإيراني، ويجب أن يتم إسقاطه. هذه هي الحقيقة التي أكدها أكثر من 4000 برلماني من 41 دولة و125 زعيمًا من جميع أنحاء العالم، وأعربوا فيها عن معارضتهم لأي نظام ديكتاتوري ديني وملكي، ودعوا إلى إقامة جمهورية ديمقراطية تفصل بين الدين والدولة. وأجدد نداءي إلى المجتمع الدولي وجميع الدول باتباع سياسة حازمة ضد نظام الملالي الذي يمثل رأس الحية في عالم اليوم، ويشكل تهديدًا للسلام والأمن.”

رسالة السیدة مريم رجوي لتظاهرة الإيرانيين و انصار مجاهدي خلق في ميونيخثم أكدت السيدة مريم رجوي على الإجراءات التالية:

– تصنيف قوات الحرس كمنظمة إرهابية وهي الآلة الرئيسية لقمع الشعب الإيراني والتحريض على الحرب والإرهاب –

قرار 2231 هو قرار صدر عن مجلس الأمن الدولي عام 2015، والذي يتعلق بالاتفاق النووي الذي توصلت إليه إيران ومجموعة الدول الست (الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا وألمانيا). القرار يهدف إلى تسهيل رفع العقوبات الدولية عن إيران مقابل التزام إيران بقيود في برنامجها النووي. تفعيل آلية الزناد في هذا السياق يشير إلى استئناف تلقائي للعقوبات المرتبطة بالنشاط النووي لإيران في حالة خرقها للاتفاق.

بشأن الاعتراف بنضال الشعب الإيراني والشباب ووحدات المقاومة، يجب التنويه إلى أن الاعتراف بأي جماعة أو مجموعة يتم بناءً على السياسات والمواقف السياسية للدول والمؤسسات الدولية، وقد تختلف تلك السياسات والمواقف من بلد لآخر.

رسالة السیدة مريم رجوي لتظاهرة الإيرانيين و انصار مجاهدي خلق في ميونيخ

وأخيرًا، فإن وضع نظام الملالي كتهديد رئيسي للسلام والأمن في العالم تحت الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة يتطلب إجراءات وقرارات دولية مشتركة، وهذا الأمر قد يختلف باختلاف وجهات النظر والمصالح السياسية للدول المشاركة في هذه القضية.

– الاعتراف بنضال الشعب الإيراني والشباب ووحدات المقاومة

في خطاباتهم، أعرب المتحدثون عن إدانتهم للنظام الإيراني وممارساته القمعية، وأشاروا إلى أنهم يعتبرونه تهديداً للسلم والأمن العالمي. توجه المتحدثون برسالتهم إلى القادة والمسؤولين المجتمعين في مؤتمر ميونيخ للأمن، ودعوا إلى مواجهة نظام الملالي والاستماع إلى صوت الشعب الإيراني.

تلقت مظاهرات الإيرانيين الأحرار في ميونيخ اهتماماً سياسياً وإعلامياً واسعاً، حيث انتشرت أصداء هذه المظاهرات ورموزها ومطالب المتظاهرين. تعكس هذه المظاهرات صوت المقاومة والانتفاضة الشعبية في إيران، وتعبر عن رغبة الشعب الإيراني في التخلص من النظام الحاكم وبناء بديل ديمقراطي.

رسالة السیدة مريم رجوي لتظاهرة الإيرانيين و انصار مجاهدي خلق في ميونيخرسالة السیدة مريم رجوي لتظاهرة الإيرانيين و انصار مجاهدي خلق في ميونيخ