الخميس,22فبراير,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةایران..شباب الانتفاضة یستهدفون ویحرقون مكتب عضواً في البرلمان الملالي

ایران..شباب الانتفاضة یستهدفون ویحرقون مكتب عضواً في البرلمان الملالي

موقع المجلس:

قام شباب الانتفاضة‌ في مدينة شاهين شهر الواقعة في محافظة أصفهان وسط إيران باستهداف مكتب الحرسي حاجي دليكاني، عضو برلمان النظام والقائد السابق لقوات الحرس في أصفهان، وأضرموا النار فيه.
جاء استهداف وإحراق مكتب عضو برلمان نظام الملالي، هو علامة على تصميم الشباب الإيراني على مقاومة نظام الملالي والإطاحة بهذا النظام.
و کان هذا العضوالبرلمان أيضًا قائدًا للحرس في أصفهان.

شباب الانتفاضة يستهدفون مكتب عضو لمجلس شورى النظام مدينة شاهين شهر 24 ديسمبر 2023

ويأتي مثل هذه العملية الشجاعة في وضع يحاول فيه نظام الملالي، خوفًا من انتفاضة الشعب الإيراني، خلق جو من الرعب في المجتمع باستخدام العديد من الأساليب القمعية، بما في ذلك زيادة عمليات الإعدام.

وبحسب بيان المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية، فقد وصل عدد عمليات الإعدام في إيران هذا الشهر وللشهر الثاني على التوالي إلى أكثر من 100 شخص، وهو رقم غير مسبوق في السنوات الأخيرة.

ومن أجل ترهيب الناس، يهاجم النظام أيضًا المناطق السكنية للأشخاص المحرومين ويدمر منازل الناس تحت ذرائع مختلفة، بما في ذلك في أصفهان الأسبوع الماضي، حيث دمر منطقة بهذه الطريقة.

كما أن الاعتقالات الواسعة النطاق للشباب والناشطين الاحتجاجيين هي أيضًا أحد إجراءات النظام في هذا الصدد.

لكن على الرغم من هذه الإجراءات القمعية، إلا أن شباب الانتفاضة يعززون الروح القتالية بعملياتهم ضد مراكز القمع والنهب التابعة للنظام، بما في ذلك قواعد الباسيج ومراكز الحرس، ويخترقون أجواء الخوف والرعب هذه.

خلال الأسبوع الماضي، هاجم شباب الانتفاضة في مدن مختلفة من البلاد مراكز القمع والنهب التابعة للنظام وأضرموا فيها النيران.

وفي طهران، استهدف شباب الانتفاضة الأسبوع الماضي مقر قوة الجو الفضائية للحرس.

وفي بوشهر بجنوب إيران، هاجم شباب الانتفاضة مبنى البلدية وأضرموا فيه النار

وفي شيراز، عاصمة محافظة فارس، أشعل شباب الانتفاضة النار في مركز للباسيج

وفي كرج، أضرم الشباب الثائر النار في مركز الباسيج 313

وبموازاة توسع نطاق عمليات الشباب الثائر، يعبر العمال والكادحون والمتقاعدون المحرومون أيضًا عن غضب الشعب الإيراني ضد النظام من خلال مظاهراتهم العديدة.