الأحد,14أبريل,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

Uncategorizedالصديق القديم لمجاهدي خلق والمقاومة الإيرانية، رحیل الشخصية الأردنية البارزة صالح القلاب

الصديق القديم لمجاهدي خلق والمقاومة الإيرانية، رحیل الشخصية الأردنية البارزة صالح القلاب

موقع المجلس:

أعربت السيدة مريم رجوي الرئيسة المنتخبة للمقاومة الإيرانية عن تعازيها برحیل صالح القلاب وقدمت التعازي للشعب الأردني، وخاصة لعائلة وأصدقاء هذا المناضل القديم، سائلة المولى القدير أن يتغمده بواسع رحمته وغفرانه.

 

وقالت السيدة رجوي: لقد فقد الشعب الأردني والفلسطينيون ومنظمة فتح صديقًا ومناصرًا قديمًا. إنه حقا أحد المفاخر الباقية للأردن وفلسطين.

وقالت السيدة رجوي إنه عندما التقيت صالح القلاب لأول مرة في لندن قبل 27 عامًا، أثار فهمه العميق للفاشية الدينية التي تحكم إيران إعجاب الجميع. وبهذا الإدراك والفهم لم يفوت أي فرصة لدعم مجاهدي خلق والمقاومة الإيرانية منذ أربعة عقود مضت.

وأضافت السيدة رجوي أن صالح القلاب كان دائما الصوت العالي في العالم العربي دفاعا عن مجاهدي خلق فی أشرف في العراق ضد قوة القدس الإرهابية وضد مرتزقة خامنئي من العراقيين.

توفي يوم الأربعاء 25 اكتوبر/تشرين الأول، صالح القلاب، الشخصية الأردنية البارزة ووزير الثقافة والإعلام الأردني السابق والصديق القديم لمجاهدي خلق والمقاومة الإيرانية، عن عمر يناهز 79 عاما في العاصمة الأردنية عمان. لقد كان كاتبًا ومتحدثًا مشهورًا وعظيمًا.

ولد صالح القلاب في الزرقاء عام 1944، وبعد أن أنهى دراسته شغل عدة مناصب في الأردن لعقود من الزمن، منها وزير الإعلام، ووزير الثقافة، والناطق الرسمي باسم الحكومة، ومدير عام هيئة الإذاعة والتلفزيون الأردني، وعضو في هيئة الإذاعة والتلفزيون الأردني ومجلس الشيوخ الأردني.

منذ 44 عامًا، منذ بداية الثورة المناهضة للشاه، وبعد سفره إلى طهران برفقة ياسر عرفات، ظل صالح القلاب دائمًا يدعم مجاهدي خلق والمقاومة الإيرانية وزعيمها السيد مسعود رجوي والرئيسة المنتخبة للمقاومة السيدة مريم رجوي. وكان حاضرا في اللقاء التاريخي بين ياسر عرفات ومسعود رجوي في طهران.

الصديق القديم لمجاهدي خلق والمقاومة الإيرانية، رحیل الشخصية الأردنية البارزة صالح القلاب

وشارك في مختلف تجمعات المقاومة الإيرانية في باريس وكان يؤكد دائما في تحليلاته وخطاباته أن المنطقة ستحقق أخيرا السلام والاستقرار والأمن والتعايش والرخاء بانتصار مجاهدي خلق في إيران.

زار صالح القلاب أشرف 3 عام 2019 وألقى كلمة في التجمع السنوي للمقاومة في أشرف وشدد على الدور المتميز لمسعود رجوي في قيادة الثورة وإنقاذ المنطقة من شر نظام الملالي.

قدم رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، يوم الأربعاء، في اتصال هاتفي مع زوجة ونجل صالح القلاب، خالص تعازيه، سائلا المولى عزوجل أن يتغمده بواسع رحمته.

وكان أيضاً صديقاً ومساعداً لثورة الشعب السوري ضد نظام بشار الأسد، وبقدر استطاعته لم يتردد لحظة واحدة في الدفاع عن ثورة الشعب السوري، ولهذا السبب فكان محبوبا لدى الشعب السوري ومعارضة هذا البلد.