الثلاثاء,23أبريل,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةفي كلمة القاها امام مؤتمر ايران حرة ،2023عوجان : ملالي ايران يؤرقون...

في كلمة القاها امام مؤتمر ايران حرة ،2023عوجان : ملالي ايران يؤرقون العالم

موقع المجلس:

قال وزير الثقافة الاردني الاسبق بركات عوجان في كلمة القاها امام مؤتمر ايران حرة 2023 والذي عقد في باریس مؤخرا ان ما يجري في ايران يؤرق العالم ويستحوذ على اهتمامه.

السيد بركات عوجان وزير الثقافة الاردني الاسبق

واوضح ان قضايا مثل برنامج إيران النووي، التوترات الإقليمية، التدخلات الايرانية في دول الجوار، وحقوق الإنسان “تؤرق العالم وتؤرقنا نحن في المناطق المحاذية لإيران”.

في كلمة القاها امام مؤتمر ايران حرة ،2023عوجان : ملالي ايران يؤرقون العالم

واضاف عوجان في كلمته ان الإيرانيين يتطلعون إلى مستقبل بهي ومزدهر خال من الانتهاكات التي يمارسها نظام الملالي .
واستطرد قائلا ان إيران بحاجة لكل قوى الخير، داعيا الى التعاون من أجل اتاحة السبل لمساهمتها في الجهود المبذولة من اجل خير العالم.
واشار الى ان جهود الرئيسة المنتخبة من قبل المقاومة مريم رجوي تقرب المستقبل الذي يطمح له الايرانيون.
ووصف الرئيسة رجوي بانها أيقونة العمل والشعلة التي ستلهم الشباب وتحول النظريات إلى عمل .
وفيما يلي مقتطفات من كلمة الدكتور بركات عوجان في المؤتمر:
بسم الله الرحمن الرحيم السيدات والسادة، في البداية أثمن عاليا الجهد الكبير للقائمين على هذا المؤتمر وأخص بالذكر السيدة مريم رجوي التي أنهضت الهمم عند الشباب فهؤلاء جميعا أتوا مساندة للفكرة التي تحملينها، شكرا جزيلا.
جئنا جميعا إلى باريس داعمين لحقوق الإنسان في إيران ومطالبين بالعدالة والحق هذه المصطلحات والعناوين التي تتحدث عنها السيد الفاضلة المناضلة مريم رجوي
هذه اللقاءات والمؤتمرات هل لها فائدة بملء الفم أقول نعم لها فائدة وفائدة كبيرة لأنها تشكل مادة توثيقية لما يحصل وتعمل على تعزيز الوعي السياسي عند الشباب ولكن الأهم من ذلك كله أن لا تبقى أفكار قابعة في صالات مغلقة لا بد أن تكون بداية العمل مخلص وجاد وطالما أن أيقونة العمل السيدة مريم رجوي فهي الشعلة التي ستلهم الشباب وسيتحول النظريات كلها إلى عمل إن شاء الله.
أنا شخصياً مهتم تماماً بحقوق الإنسان في كل مكان في هذا العالم الرحب ومهتم أيضاً بكل ما له مساس بالحريات وأؤمن إيماناً تاماً بالدور المهم للثقافة في مثل هذه اللقاءات فالثقافة عنصر مهم في بناء عالم متحضر قائم على الحوار والتشاركية وإنني على ثقة تامة بأن هذا المؤتمر إن كان منصفاً وعادلاً فإنه سيساهم في صناعة مستقبل واعد لفئات المجتمع الإيراني الصديق
نحن اليوم نناقش موضوع واضح ومن أهم القضايا السياسية التي تواجه العالم وهو إيران هذا البلد الآسيوي الذي يزخر بتاريخ حافل بالثقافة والفن والحضارات والذي يعاني من تحديات كبيرة وكبيرة جداً ويحصل في إيران ما ينبئ بأن الإيرانيين يتطلعون إلى مستقبل أبهى وأزهر رغم الانتهاكات الواضحة والعميقة وما تقوم به الآن السيدة رجوي يبدي لنا بأن المستقبل إن شاء الله القريب سيكون مستقبل مزهر وهذا ما نتمناه فإن أحوج ما يريده الإيرانيون الإصلاح الآمن والمستنير وذلك بإدارة مؤهلة متمسكة بمتطلبات حقوق الإنسان غير القابلة للنقاش إطلاقاً ويجب على العالم كله أن يقف وقفة ثابتة وأن لا يصمت أمام أي انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان وأن تتوحد الجهود للمطالبة بالحق والعدالة إنما يجري في إيران حالياً يستحوذ اهتمام العالم كله فقضايا مثل برنامج إيران النووي التوترات الإقليمية وتدخلات إيران في دول الجوار وحقوق الإنسان في إيران كل هذه الأمور الحقيقة أنها تؤرق العالم وتؤرقنا نحن في المنطقة المحاذية لإيران.
في المنتهى فإنني أؤمن تماماً بأن نشاط الدولة أي الدولة يجب أن يحقق سعادة ورفاهية للمواطنين وأمنهم ويكفل لهم حرية التعبير وهذا غير موجود حالياً في إيران وحقيقةً مهما كانت الصعاب الموجودة لا بد من الصبر والتضحية الصبر والتضحية في آن معاً وهذا ما تقوم به السيدة رجوي هي صابرة لكن في ذات الوقت تضحي وتضحي وتشعل نار عند الشباب الجذوة هذه المهمة حتى يتحركوا بالاتجاه الصح فإيران بحاجة لكل قوى الخير ولنتعاون جميعاً من أجل الحق والخير لتعود إيران إلى الحضيرة العالمية وشكراً جزيلاً لكم