الثلاثاء,21مايو,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةاستشهاد جريح للانتفاضة في سنندج واستشهاد 4 من سجناء الانتفاضة تحت التعذيب...

استشهاد جريح للانتفاضة في سنندج واستشهاد 4 من سجناء الانتفاضة تحت التعذيب في أرومية وكجساران وكرج واصفهان

انتفاضة إيران – رقم ٢٤٦

استشهاد جريح للانتفاضة في سنندج واستشهاد 4 من سجناء الانتفاضة تحت التعذيب في أرومية وكجساران وكرج واصفهان 

استشهد يوم الأربعاء 15 مارس / آذار، شيرزاد أحمدي، 31 عاما من أهالي بوكان، الذي اختطفته القوات القمعية للنظام في 15 فبراير في بوكان، تحت تعذيب حرس خامنئي في مركز احتجاز استخبارات قوات الحرس في أورمية. يرفض جلادوالنظام تسليم جثمان الشهيد لأسرته. 

واستشهد الشاب محمد آريان خوشكوار، 18 عاما، الثلاثاء 23 مارس /آذار بعد مرور أربعة أشهر بعدما أصيب بطعن سكين من قبل راكبي دراجات النظام ودخل في غيبوبة في مراسيم أربعينية شهداء الانتفاضة في حي ”حاجي آباد“ بمدينة سنندج في 17 تشرين الثاني / نوفمبر2022. 

كما استشهد محسن شجاعي برجويي، يوم 9 مارس في مستشفى ”خورشيد“ في اصفهان. وكان شجاعي قد اعتقل في 3 نوفمبر خلال مراسيم الأربعين لشهيدة الانتفاضة مهسا موكويي في ”فولاد شهر“ بأصفهان، ودخل في غيبوبة بسبب التعذيب الوحشي، بهذه المدينة. وأقيمت مراسم تشييع جنازة محسن شجاعي يوم الجمعة 10 مارس في المدينة، بحضور عدد كبير من المواطنين. 

ومن جانب آخر استشهد أحد سجناء الانتفاضة، يدعى ”أمير همت آزاد“، في 9 آذار / مارس في مستشفى رجائي كرج بعد ثلاثة أشهر من اعتقاله أثناء الاحتجاجات وكان في غيبوبة بعد إصابته على رأسه بهراوة. وهددت القوات القمعية عائلته واصفة سبب موته بجلطة ونزيف في المخ. 

في يوم 21 فبراير تم العثور على جثة صادق فولاد وند من أهالي  كجساران مقيد اليدين والقدمين وأصيب بجروح بالغة في إحدى قنوات المياه.، وكانت عناصر استخبارات  قوات الحرس قد اختطفته في أحد شوارع هذه المدينة في 3 فبراير، وكان صادق فولادوند رياضيًا يدعم الأطفال العاملين. 

إن المقاومة الإيرانية تدعو مرة أخرى إلى ضرورة التحرك الفوري من قبل الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء لإنقاذ السجناء قيد الإعدام، وخاصة سجناء الانتفاضة. يجب إحالة قضية جرائم هذا النظام إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة ويجب تقديم قادته إلى العدالة لارتكابهم الإبادة الجماعية والجرائم ضد الإنسانية على مدى أربعة عقود. 

استشهاد جريح للانتفاضة في سنندج واستشهاد 4 من سجناء الانتفاضة تحت التعذيب في أرومية وكجساران وكرج واصفهان

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية 

16 مارس /آذار 2023