الخميس,1ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: الارهاب والتطرف الدينيصحيفة نيويورك تايمز :طهران ستزيد من سرعة عمل مشاريعها النووية رداً على...

صحيفة نيويورك تايمز :طهران ستزيد من سرعة عمل مشاريعها النووية رداً على ممارسة العقوبات عليها

Imageأعلن محمد البرادعي مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية يوم الاثنين أن النظام الايراني بدأ اختبار المعدات الجديدة لتخصيب اليورانيوم من شأنها أن يزيد من حجم استيعاب منشأته للابحاث والانتاج الى ضعفين. وقال البرادعي في مقابلة: «حسب أعمال التفتيش فان ثاني مجموعة أجهزة الطرد المركزي تم نصبها وهي جاهزة للعمل. لم يتم ضخ اليورانيوم بعد الى هذه المنظومة ولكنها سيتم بحلول مطلع الاسبوع. وكتبت صحيفة نيويورك تايمز بهذا الخصوص: يبدو أن هذا التحرك من قبل النظام الايراني اشارة الى مجلس  الامن الدولي بأن طهران ستزيد من سرعة عمل مشاريعها النووية رداً على ممارسة العقوبات عليها.
واعتبرت وكالة أنباء الاسوشيتدبرس هذا التحرك من قبل  النظام الايراني بأنه تمرد جديد ضد مجلس الأمن الدولي.

 وقال دبلوماسيون غربيون: في الوقت الذي قد يفرض فيه مجلس الأمن الدولي عقوبات على النظام الايراني لرفضه تعليق التخصيب، فان هذا النظام وبتشغيله مجموعة جديدة من أجهزة الطرد المركزي، بدأ بتوسيع نطاق مشاريعه لتخصيب اليورانيوم.
أعلنت ذلك رويترز ونقلت عن دبلوماسيين قولهم: ان المجموعة الجديدة من أجهزة الطرد المركزي التي شغلها النظام الايراني في مطلع الشهر الميلادي الجديد يمكن استخدامها لانتاج الطاقة النووية وكذلك لانتاج وقود القنبلة النووية.
ويقول الدبلوماسيون ان النظام الايراني كان بامكانه أن يشغل هذه المجموعة قبل عدة أشهر الا أنه شغلها الآن بعد فشل المفاوضات مع الاتحاد الاوربي للحصول على مصالحة بشأن التخصيب يمكن أن يمنع فرض العقوبات الدولية عليه. وقال دبلوماسي: يبدو أن الرسالة التي يريد النظام الايراني أن يرسلها بتشغليه المجموعة الثانية من أجهزة الطرد المركزي هي «ان المفاوضات فشلت وأننا لا نعلق التخصيب».