الأربعاء,1فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارانتفاضة إيران - رقم 224- في اليوم الـ 120 للانتفاضة، مظاهرات حاشدة...

انتفاضة إيران – رقم 224- في اليوم الـ 120 للانتفاضة، مظاهرات حاشدة في زاهدان وخاش وراسك بشعارات

الموت لخامنئي، الموت للحرسي؛ الموت للظالم سواء كان الشاه او الزعيم
اخجل يا خامنئي، واترك السلطة؛ تبا لهذا الحكم لكل هذه الجرائم

في يوم الجمعة، 13 يناير، بالتزامن مع اليوم الـ 120 للانتفاضة على مستوى البلاد، عاد أبناء زاهدان الشجعان إلى الشوارع بعد صلاة الجمعة ورددوا شعارات مناهضة للحكومة. وهتف المتظاهرون: “الموت لخامنئي، الموت للحرسي، الموت لعيون المخابرات”، “الموت للظالم سواء كان الشاه أو الزعيم”، “لا لنظام الشاه ولا لنظام ولاية الفقيه، بل الديمقراطية والمساواة”، “اخجل يا خامنئي، واترك السلطة”، “هذه هي الرسالة الأخيرة، إن أعدمتم ننتفض”، “سأخذ بثأر أخي”، “الموت لنظام الإعدامات“، “الموت للجمهورية الإسلامية الزائفة”، “الحرية، الحرية، الحرية”، “تبا لهذا الحكم على كل هذه الجرائم”، “ليسقط مبدا ولاية الفقيه” و”الموت لمرتزقة الحكومة”. وعرف الشباب الشجعان أحد الجواسيس خلال المظاهرة ولقنوه درسا لا ينساه.

لعبت نساء زاهدان الشجاعات دورًا نشطًا في هذه المظاهرة كما في الأسابيع الماضية. وحمل المتظاهرون لافتات كتب عليها “ازدهرت شقائق النعمان من دماء شباب الوطن”، و”احترقتُ لأنني كنتُ حامل وقود، وأصبتُ بالرصاص لأنني مواطن بلوشي”، و”الدم مقابل الدم”. وأغلقت القوات القمعية للنظام، التي كانت على أهبة الاستعداد منذ الليلة السابقة، طرق مفترق خيام وبهشتي وعدة شوارع أخرى لاعتقال المتظاهرين الشباب.

في مدينتي خاش وراسك، احتج الأهالي بعد صلاة الجمعة بشعارات مناهضة للحكومة. وهتف أهالي خاش “الموت لخامنئي” واحتج أهالي راسك على اختطاف إمام الجمعة لهذه المدينة من قبل النظام.

وأما في كوهردشت بمدينة كرج، فقد تجمع مساء أمس عدد من الشبان الشجعان وأهالي السجناء أمام سجن كوهر دشت حتى الفجر لمنع إعدام محمد قبادلو أحد معتقلي الانتفاضة. وسُمع صدى هتافات “الموت لخامنئي” من المباني في إكباتان بطهران. وفي بندر أنزلي شمالي إيران أضرم شباب الانتفاضة النار في قاعدة للباسيج وفي جم بمحافظة بوشهر أشعلوا النار في لافتة تحمل صورة لخامنئي.

ووجهت السيدة مريم رجوي تحياتها للمواطنين البلوش الشجعان في زاهدان وخاش وراسك وقالت إن رسالة زاهدان هي رسالة كل الشعب الإيراني الذي يريد إسقاط النظام وتحقيق حكم الشعب، وهم يقولون للسفاح إن هذه هي الرسالة الأخيرة إن أعدمتم ننتفض.

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
13 يناير / كانون الثاني 2023