الأربعاء,30نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارالسجون الإيرانية تنتفض بوجه النظام

السجون الإيرانية تنتفض بوجه النظام

حدیث العالم – منى سالم الجبوري:
يزداد الشعب الايراني عزما وتصميما على التمسك بإنتفاضته الثورية والاستمرار فيها ولاسيما وقد أثبتت الاحداث والتطورات الجارية إنه ومنذ إندلاع هذه الانتفاضة على أثر مقتل الشابة الکردية مهسا أميني فإن کافة محاولات النظام الايراني من أجل قمعها وإخمادها قد ذهبت أدراج الرياح والدليل إن دائرتها تتسع يوما بعد يوم، وإن دخولها شهرها الثاني يحمل الکثير من المعاني العميقة التي تٶکد إن الشعب الايراني لم يعد يقبل ببقاء وإستمرار هذا النظام مهما کلف الامر.
فشل النظام الايراني في قمع هذه الانتفاضة وإستمرارها مع توسع دائرتها، أصبح بمثابة رسالة للعالم کله بأن الشعب الايراني قد عقد العزم على الاستمرار بإنتفاضته حتى الانتصار فيها، ويبدو إن إنضمام السجناء الايرانيين في سجن إيفين الرهيب لهذه الانتفاضة قد فتح الابواب أمام السجون الايرانية الاخرى للإنضمام لإنتفاضة الشعب والمشارکة فيها، وإن مقتل وإصابة 60 سجينا في العنبر الـ7، لسجن إيفين قد زاد من عزم السجناء الايرانيين في السجون الاخرى، وبهذا الصدد فقد إنضم سجناء سجن قزل الحصار بطهران الى صفوف إنتفاضة الشعب الايراني وهو تطور مهم جدا لأنه يٶکد بأن الايراني أينما کان فإنه يرفض هذا النظام ويسعى من أجل إسقاطه.
ترديد شعار الموت لخامنئي في سجن قزل الحصار بطهران واطلاق النار في الهواء من قبل رئيس السجن في يوم الاثنين ال17 أکتوبر الجاري، يأتي کتأکيد على إن السجون الايرانية تقف في نفس الجبهة التي يقف فيها الشعب الايراني، والذي يلفت النظر کثيرا الى مدى تطور الاحداث ووصول الانتفاضة الى حد بات يصيب النظام بالذعر هو إن قادة الجيش والشرطة والاجهزة الامنية حذروا قواعدهم من إنه إذا إنهار النظام القائم فإن المعارضة سوف تقوم بإعدامهم کما نقلت صحيفة نيويورك تايمز على لسان مسٶول إيراني طلب التستر على إسمه خوفا على حياته.
الاوضاع التي وصلت بعد 43 عاما من حکم هذا النظام القمعي الى أسوأ ماتکون وصيرورة أکثرية الشعب الايراني تحت خط الفقر الى جانب إن إيران وبسبب نهج وسياسة هذه النظام صارت دولة منبوذة ومشبوهة على حد سواء، بالاضافة الى إن هذا النظام إستمر في نهجه القمعي التعسفي وصارت إيران بمثابة سجن کبير صارت الحياة فيها ليس صعبة فقط بل وحتى لاتطاق، فإن الشعب الايراني وبسبب کل ذلك لم يعد بإمکانه التزام موقفا متجاهلا لهذا النظام بل إنه صمم على أن يحسم أمر هذا النظام ويضع حدا لحکمه الذي جلب المآسي والويلات والمصائب لإيران والمنطقة والعالم.