السبت,26نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةرسائل شخصيات سياسية وبرلمانيين من مختلف الدول تضامنا مع المؤتمر السنوي لإيران...

رسائل شخصيات سياسية وبرلمانيين من مختلف الدول تضامنا مع المؤتمر السنوي لإيران حرة 2022(2)

الکاتب – موقع المجلس:

عبّر شخصيات سياسية وممثلون عن شعوب العالم في مختلف دول العالم عن تضامنهم مع المؤتمر السنوي لإيران حرة2022، الذي سيعقد يومي 23 و 24 يوليو بمشاركة مئات من أبرز الشخصيات السياسية والبرلمانية من جميع أنحاء العالم ضد نظام الملالي وفيما يلي بعض من هذه الرسائل:

جان فرانسوا لوغاره – عضو مجلس إيل دو فرانس الإقليمي

رسائل شخصيات سياسية وبرلمانيين من مختلف الدول تضامنا مع المؤتمر السنوي لإيران حرة 2022(2)
عبّر شخصيات سياسية وممثلون عن شعوب العالم في مختلف دول العالم

اليوم في إيران، لم يعد استبداد الملالي الديني قادرًا على وقف صعود الشعب الإيراني نحو الحرية، والصعود نحو تأسيس جمهورية ديمقراطية، والقفز نحو انتخابات حرة يمكن للجميع فيها الاختيار لصالح القيم. قيم مثل الأخوة والحرية والمساواة وفصل الدين عن الدولة، وهي قيم جمهوريتنا.

بعد سنوات رهيبة من المقاومة ووحشية النظام الذي أخذ أكثر من 120 ألف شخص إلى المذبح في السنوات الأربعين الماضية. هذه الحرية يجسدها المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية ورئيسته المنتخبة السيدة مريم رجوي. حان الوقت لتتكل انتفاضة الشعب الإيراني بالنجاح

كارل يوهانسن، المتحدث باسم حزب الخضر النرويجي للعلاقات الدولية

رسائل شخصيات سياسية وبرلمانيين من مختلف الدول تضامنا مع المؤتمر السنوي لإيران حرة 2022(2)

يدعم حزب الخضر النرويجي بكل إخلاص الحركة الديمقراطية الإيرانية ونضالها ضد النظام العنيف والقمعي والفاسد في إيران. إيران تستحق انتخابات حرة. يستحق كل الإيرانيين حياة مستقرة وكريمة

نحن، الخضر في النرويج، معكم ونتمنى التوفيق في مؤتمر إيران آزاد 2022.

نيكولا والدر، عضو لجنة الشؤون الخارجية والقضاء في البرلمان السويسري

رسائل شخصيات سياسية وبرلمانيين من مختلف الدول تضامنا مع المؤتمر السنوي لإيران حرة 2022(2)

منذ وصول إبراهيم رئيسي، شهدنا تصعيدًا مقلقًا للغاية في عدد الإعدامات. يقال إنه في الأشهر الستة الأولى من هذا العام، تم إعدام ما لا يقل عن 250 شخصًا في إيران، بما في ذلك النساء والقصر.

أنا، مثل المعارضة الإيرانية ومثل منظمة العفو الدولية، أطالب ببدء تحقيق دولي في جرائم النظام الإيراني. في طهران، كما في أي مكان آخر، من الضروري إنهاء حصانة الحكومات المذنبة بارتكاب جرائم وتقديمها إلى العدالة الدولية للمحاكمة على 40 عامًا من الجرائم ضد الإنسانية في إيران.

سيلفان توو ممثل كانتون جنيف

رسائل شخصيات سياسية وبرلمانيين من مختلف الدول تضامنا مع المؤتمر السنوي لإيران حرة 2022(2)

يشرفني أن أتحدث إليكم لأعبر عن كل إعجابي وتقديري للنضال الذي يقوم به مجاهدو الشعب والمقاومة الإيرانية ضد حكومة الملالي الدينية، وطبعا يمكن القول، الديكتاتورية القائمة حاليا في إيران.

الثناء قبل كل شيء على نشاطات المقاومة التي تجري في إيران منذ سنوات. أولئك الذين قاوموا الظلم بشجاعة. الثمن الذي دفعه هؤلاء الشجعان ودفعوا الثمن بالدم تتطلب منا أن نعبر عن إعجابنا واحترامنا بشكل صحيح.

كما آمل أن تؤتي هذه المقاومة الهادفة ثمارها في المستقبل القريب. يمكن للمرء أن يفترض فقط أن هذا النظام سوف يسقط على أي حال لأن الظلم والاستبداد لا يمكن أن يمسكا بزمام السلطة. الحرية والديمقراطية ستنتصر دائما.