الأحد,4ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

موجة جديدة من كورونا في عموم إيران

موجة جديدة من كورونا في عموم إيران –زيادة في عدد الراقدين في كيلان 350٪ و خراسان جنوبية 400٪ وخوزستان 100٪ و خراسان  رضوي97٪

نتيجة للسياسات الإجرامية والابتزازية التي اتخذها ويطبقها نظام الملالي في عدم توفير لقاحات معتمدة، ونقص المرافق الأساسية للوقاية والعلاج للمرضى، تُرك الشعب كله، وخاصة العمال والكادحين والمحرومين، بلا دفاع وعرضة لموجة كورونا الجديدة.

أعلنت وزارة الصحة في النظام اليوم: “الوفاة بكورونا وصلت مرة أخرى إلى رقمين وتم التعرف على 2375 مريضا جديدا خلال الـ24 ساعة الماضية. أربع مدن حمراء و 14 مدينة برتقالية و 142 مدينة في حالة صفراء” (إيرنا، 10 يوليو).

وقال زالي رئيس مقر كورونا في طهران: “خلال الـ24 ساعة الماضية، زار 4000 شخص المراكز الطبية في محافظة طهران للاشتباه بأعراض كورونا، بينما انخفض هذا العدد إلى 1500 في الأسبوعين الماضيين. في المستشفيات، تتغير إحصائيات طهران تدريجياً. ومن المتوقع أن نشهد موجات جديدة من الفيروس في الأسابيع المقبلة “(إسنا، 10 تموز / يوليو).

وقال بيام طبرسي عضو لجنة المقر الرئيسي لمكافحة فيروس كورونا: “من المحتمل أن يتأثر عدد كبير من المواطنين بالمرض، وعندما يتأثر عدد كبير من السكان بالمرض، المضاعفات والوفيات والدخول إلى وحدة العناية المركزة سيزيد بالتأكيد. لقد مر نحو أسبوع على ارتفاع عدد حالات العيادات الخارجية لدينا مرة أخرى، وهي زيادة كبيرة، ويبدو أن بداية موجة جديدة تحدث في البلاد “(شفقنا، 8 يوليو).

وأكدت مينو محرز المتخصصة في الأمراض المعدية زيادة عدد المرضى ودخول المستشفيات وقالت: “لقد تغير الوضع وللأسف نحن نواجه زيادة في عدد المرضى. كورونا لم ينته بعد وسيكون النوعان BA4 و BA5 شائعين في إيران”(شفقنا، 8 يوليو).

وفي خوزستان، حذر رئيس جامعة الأهواز الطبية من دخول موجة جديدة من فيروس كورونا وقال: “زاد عدد مرضى كورونا في المستشفيات في خوزستان بأكثر من 100٪” (إسنا، 9 يوليو). وقال مساعد رئيس الجامعة: مع اندلاع موجة كثيفة من كورونا، ليس انتشار العدوى، أمرا مستبعدا”(وكالة أنباء قوات الحرس، 10 يوليو).

أعلنت جامعة مشهد الطبية في خراسان رضوي: “ازداد عدد المرضى الخارجيين بنسبة 97٪ في الأيام العشرة الماضية” (وكالة أنباء قوة القدس، 8 يوليو). وقال رئيس منظمة نظام مشهد الطبي: “كثير من الناس مصابين بكورونا لكنهم لم يخضعوا لاختبارPCR ؛ عدد الأشخاص المصابين أعلى بكثير من عدد حالات اختبار PCR الإيجابية المؤكدة. لو كنا متشائمين سنشهد تشكيل ذروة جديدة لكورونا في شهر آب ولو كنا واقعيين سنشهد ذلك في سبتمبر واكتوبر”(شفقنا، 8يوليو).

وفي خراسان جنوبي أعلنت جامعة بيرجند الطبية ارتفاع عدد المصابين بكورونا في المحافظة 5 مرات خلال أسبوعين” (وكالة أنباء إذاعة وتلفزيون النظام، 8يوليو).

في كيلان، قال المتحدث باسم جامعة كيلان الطبية: “لقد زاد عدد حالات دخول المستشفى بسبب فيروس كورونا في كيلان أربع مرات ونصف مقارنة بالأيام العشرة الماضية” (خبر أونلاين، 9 يوليو).

 وكتبت صحيفة جام جام الحكومية قالت: “نعود إلى الأيام المرعبة من التعايش مع كورونا. إلى أيام الالتهابات عندما يكون السرير الفارغ أو بضعة أمتار من الفضاء في غرفة الطوارئ بالمراكز الطبية للرقود والحصول على الأكسجين من الجهاز كانت بمثابة معجزة. إلى تلك الأيام التي كان يصاب فيها المرض بالعديد من الأشخاص من معظم المنازل وبالتالي كان أحد الأفراد حصاد الوباء. المستشفيات والمراكز الطبية في البلاد مزدحمة هذه الأيام، وبعد فترة وجيزة عندما كانت أقسام كورونا مغلقة وشبه مغلقة، عادت الصفحة تنقلب لصالح الفيروس “(7 يوليو).

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

10 يوليو/تموز