الثلاثاء,6ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارإنه تأکيد على إن نظام الملالي صار واثقا من حتمية سقوطه

إنه تأکيد على إن نظام الملالي صار واثقا من حتمية سقوطه

إنه تأکيد على إن نظام الملالي صار واثقا من حتمية سقوطه- الحديث عن الصراع والمواجهة الضروس التي خاضتها وتخوضها المقاومة الايرانية ضد نظام الملالي القرووسطائي، هو حديث ذو شجون وأکثر الاحاديث التي تثير مواجع النظام وتجعله يضرب أخماسا بأسداس من جراء ذلك، فهذا الحديث يدور منذ اليوم لقيام هذا النظام بسرقة الثورة الايرانية ومصادرتها من أصحابها الحقيقيين وإلباسها رداءا دينيا بحتا ذو إتجاه متطرف، کما إنه يدور على الرغم من إن النظام قد عمل کل مابوسعه من أجل کبح جماح المقاومة الايرانية والالتفاف عليها ولکن عبثا ومن دون طائل، إذ أن المقاومة وکما أثبتت وبصورة عملية بأنها أمر واقع ورقم صعب لايمکن أبدا تجاهله.

نظام الملالي وبعد أن إستنفذ کل مافي جعبته الخرقاء الرثة من أساليب وطرق ووسائل بالغة القذارة والدناءة ولم يحصد من جرائها سوى الخيبة والفشل الذريع، فإنه لجأ الى لعبة سخيفة جدا وهي بسعيه لتقديم بقايا النظام الملکي المباد على إنهم يعتبرون القوة المناهضة له والتي من الممکن أن تأخذ بزمام الامور بيدها من بعده، وکما هو واضح فإن النظام يعلم علم اليقين بعدم إمکانية هذه الثلة الوضيعة الممقوتة من جانب الشعب الايراني أن تکون بديلا لهذا النظام ولکن ذلك”وهنا بيت القصيد”قد يساعد النظام على إبعاد مطرقة المقاومة الايرانية عن رأسه ولو الى حين، وهو المستحيل بعينه لأن المقاومة الايرانية لم تتسلم منصبا أو صفة ما لکي تفقده فيما بعد بل إنها إنتزعت لقب البديل للنظام بالدماء والتضحيات رغما عن النظام وليس بالتزکية الجوفاء المشبوهة التي يقوم بها هذا النظام لأيتام النظام المباد!

کذبة نظام الملالي وخدعته المفضوحة بتقديم ثلة قذرة لاتختلف في قذارتها عن النظام نفسه کبديل له، فشل هو الآخر کخيار بل وإنه قد ولد ميتا وإن مايك بنس عندما أعلن في خطابه أمام آلاف الاشرفيين في أشرف 3:” من أكبر الأكاذيب التي روجها النظام الحاكم للعالم أنه لا بديل عن الوضع الراهن. ولكن هناك بديل – بديل منظم جيدا، ومجهز تجهيزا كاملا، ومؤهل تماما ومدعوم شعبيا يسمى منظمة مجاهدي خلق. شكرا لك، مريم رجوي، على قيادتك ورؤيتك المتميزة” ولم يکتف بإعلان ذلك وإنما قام بإلقام نظام الملالي وأيتام الشاه الحجارة في أفواههم عندما أعلن أيضا وبکل وضوح:” إن النظام في طهران يريد خداع العالم للاعتقاد بأن المحتجين الإيرانيين يريدون العودة إلى ديكتاتورية الشاه. لكن أكاذيبهم لا تنطلي علينا”، ولذلك فإن النظام القرووسطائي يعلم جيدا بأن محاولته هذه قد لحقت بمحاولاته الفاشلة الاخرى ولم تجن غير الذل والهوان.

قيام نظام الملالي بالتطبيل والتزمير لسلفه المباد بهذه الطريقة المبتذلة والوضيعة إنما هو تأکيد على إنه قد صار واثقا من حتمية سقوطه ولذلك فإنه وکالغريق يتشبث ولو بقشة من أجل أن لايغرق ولکن هيهات أن ينجو!

إنه تأکيد على إن نظام الملالي صار واثقا من حتمية سقوطه

كاتب: موقع المجلس