الثلاثاء,4أكتوبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

مايك بنس في أشرف3

حديث العالم- بقلم كاتبة سعاد عزيز

مايك بنس في أشرف3- زيارة نائب ترامب لمقر منظمة مجاهدي خلق في أشرف 3 بألبانيا، والتي جرت في يوم الخميس الماضي حيث جرى تنظيم حفل إستقبال مهيب لبنس، لم تکن مجرد زيارة تقليدية يمکن المرور عليها مرور الکرام، بل إنها کانت زيارة غير عادية لشخصية سياسين أمريکية لازالت للها دورها وحضورها وتأثيرها خصوصا وإن مايك بنس من الوجوه المرشحة لخوض سباق الرئاسة الامريکية، وإن توقيت زيارته والخطاب الناري الذي ألقاه أمام الالاف من أعضاء مجاهدي خلق، يمکن إعتبارها بمثابة رسالة ذات مغزى عميق.

زيارة بنس لأشرف 3 جاءت بعد فترة قصيرة من زيارة مايك بومبيو، وزير الخارجية في عهد ترامب ومهندس ممارسة العقوبات والضغط الاقصى على النظام الايراني وکما کان الخطاب الذي ألقاه بومبيو أمام الآلاف من أعضاء مجاهدي خلق تتسم بحدة ونارية واضحة فإن خطاب بنس لم يقل عن ذلك بشئ خصوصا وعندما خاطب المتواجدين بقوله إن:” الرئيس بايدن وإدارته يهددان الآن بإطاحة كل التقدم الذي أحرزناه في تهميش النظام المستبد في طهران”، ولم يقف بنس عند هذا الحد عندما خاطب إدارة بايدن بقوله:” ندعو إدارة بايدن إلى الانسحاب الفوري من المفاوضات النووية مع طهران”.
زيارة مايك بنس التي تأتي في ظل مرحلة قلقة وحرجة جدا بالنسبة للنظام الايراني، ولاسيما من حيث فشل وإخفاق النظام الايراني في التصدي لأوضاعه الداخلية والخارجية المتأزمتين على حد سواء، وخصوصا من حيث تزايد الاحتجاجات الشعبية وإتسامها بطابع سياسي واضح يتعرض للنظام الايراني ورموزه الاساسية نظير خامنئي ورئيسي، وإن قيام شخصيات أمريکية فعالة ومٶثرة نظير مايك بومبيو ومايك بنس، بإرسال رسائل سياسية واضحة المعالم من حيث تقديم الدعم والتإييد لمجاهدي خلق وبشکل خاص، وإن مريم رجوي، قد رکزت في خطابها أمام بنس على ثلاثة نقاط کانت: الاولى؛ الظروف الموضوعية للمجتمع الايراني والثانية؛ البديل والثالثة؛ مواجهة المجتمع الدولي للفاشية الدينية في إيران. وکأنها تسعى أيضا لإرسال رسالة للشعب الايراني والنظام الايراني والعالم بشأن الدور الذي ينتظر مجاهدي خلق في المستقبل المنظور.
الظروف والاوضاع في إيران تمر کما أسلفنا بمرحلة حساسة وحرجة وخصوصا وإن النظام الايراني قد فشل في إغتنام الفرصة وسعى لتکرار ذات السيناريو الذي قام به مع الرئيس الاسبق أوباما، ولکن الذي حدث إنه إصطدم بواقع جديد لم يتفهم ويتقبل لحد الان أساسياته ورکائزه المختلفة تماما عن عهد أوباما، إذ تبدو إدارة بايدن أکثر من مصممة على عدم تکرار أخطاء الماضي مع النظام الايراني.