الأربعاء,24أبريل,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخباربمبادرة من جانب وحدات المقاومة الايرانية بث صور ضوئية كبيرة لقيادة المقاومة...

بمبادرة من جانب وحدات المقاومة الايرانية بث صور ضوئية كبيرة لقيادة المقاومة في طهران

صور ضوئية كبيرة لقيادة المقاومة الإيرانية في طهران

الکاتب – موقع المجلس:

بادرت وحدات المقاومة في الساعة التاسعة والنصف مساء يوم الاثنين 11 أبريل ببث صور ضوئية كبيرة لقائد المقاومة الإيرانية السيد مسعود رجوي والرئيسة المنتخبة للمقاومة السيدة مريم رجوي في تقاطع ايرانشهر- كوروش شرقي أحد التقاطعات الرئيسية في طهران.

وتأتي هذه الخطوة الجريئة في وقت حشد فيه نظام الملالي قواته للسيطرة على أعضاء وحدات المقاومة ومنع أنشطتهم في جميع أنحاء طهران.

وفي مساء الثلاثاء 29 مارس، قامت وحدات المقاومة ببث صور ضوئية كبيرة لقائد المقاومة الإيرانية السيد مسعود رجوي والرئيسة المنتخبة للمقاومة السيدة مريم رجوي في طريق “رسالت” السريع، أحد الطرق الرئيسية في طهران.

وفی وقت سابق أفادت الامانة العامة للمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية أن أعضاء وحدات المقاومة قا موا في الساعة الثامنة من مساء الأربعاء 9 مارس/آذار بإبداع طریقة‌ جديدة لمواصلة كسر أجواء الكبت المفروضة حیث ألقوا کتابات ضوئیة كبيرة لشعار «الموت لخامنئي» و«التحية لرجوي» على مبنى ”بارسيان“ الكبير الواقع في طريق «جلال آل أحمد» السريع في طهران. وقوبل الإبداع الجديد لوحدات المقاومة بموجة من الترحاب الشعبي.

يشعر نظام الملالي بالمزيد من الخوف والقلق بعد أن فشلت أجهزته القمعية بکل أنواعها وأصنافها من السيطرة على النشاطات المختلفة التي تقوم بها وحدات المقاومة في سائر أرجاء إيران، وهذه الانشطة لم تعد مقتصرة على رفع وکتابة الشعارات واللافتات في الاماکن العامة المتباية وکذلك مهاجمة مراکز القمع والاجرام التابعة لنظام الدجل والشعوذة وإضرام النيران فيها بل إنها باتت تشهد تطورا نوعيا في النضال ضد هذا النظام بحيث يحطـم ويزيل کل الجدران والعقب والعراقيل التي وضعها النظام بوجه المقاومة الايرانية لکي لا تتمکن من إيصال صوتها الهادر الى الشعب الايراني، وإن تمکن وحدات المقاومة الشجاعة والجريئة من السيطرة على محطات الاذاعة والتلفزة الرسمية التابعة للنظام وبث شعارات معادية للنظام وصور لقادة المقاومة الايرانية وکذلك السيطرة على خوادم وزارة الارشاد التابعة للنظام، الى جانب بث شعارات وهتافات مناوئة للنظام في ساعات العمل في الاسواق والاماکم المهمة والمکتضة بالمارة في طهران ومشهد ومدن کبرى أخرى، کانت بمثابة رسالة قوية من المقاومة الايرانية للنظام الآيل للسقوط بأنه لايوجد هناك من جدار أو عقبة يحول بينها وبين تواصلها مع الشعب وجعله على إطلاع کامل بقذارته وإجرامه.