الثلاثاء,29نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارالعمال مخاطبین نظام الملالي : لا تهددنا ليس لدينا ما نبكي عليه

العمال مخاطبین نظام الملالي : لا تهددنا ليس لدينا ما نبكي عليه

سومین روز تجمع اعتراضی کارگران فولاد اهواز: «ما را تهدید نکنید اساساً چیزی برای از دست دادن نداریم»

الکاتب – موقع المجلس:

نظم عمال الصلب الوطني في الأهواز اليوم 16 فبراير، تجمعًا احتجاجيًا لليوم الثالث على التوالي أمام مبنى محافظة خوزستان، اعتراضًا على الظروف المعيشية الصعبة وتدني الأجور. إنهم يقولون لا تهددنا ليس لدينا ما نبكي عليه. وهتفوا: “لا للتهديد تأثيرًا ولا للسجن”

وجاء في جزء من نداء العمال: في الأشهر القليلة الماضية، خلال لقاءات عديدة مع بعض المديرين، تحقق عمق المأساة، ومن ناحية أخرى، نشهد الوضع المؤسف والصمت القاتل للإنتاج في خطوط شركة مجموعة الصلب الوطنية في الأهواز.

خلال هذه الفترة، ورد ذكر الوضع الرهيب للشركة مرات عديدة في عدة إعلانات على هذه القناة، وتم ذكر الحد الأدنى من المطالب وحقوق العمال.

سومین روز تجمع اعتراضی کارگران فولاد اهواز: «ما را تهدید نکنید اساساً چیزی برای از دست دادن نداریم»

اللقاءات مع المسؤولين الإقليميين وحتى متابعة بعض زملائنا من خلال السفر إلى طهران ومؤخراً بحضور المحافظ وبعض المسؤولين في قاعة الشركة، كل ذلك انتهى بوعود عبثية.

يذكر أن عمال الصلب في الأهواز نظموا مظاهرات واسعة النطاق في السنوات الأخيرة للمطالبة بحقوقهم، وقد مرت ثلاث سنوات منذ الاحتجاج الأخير لعمال الصلب في الأهواز في ديسمبر 2018. كان عمال الصلب في الأهواز في طليعة الاحتجاجات العمالية في إيران طوال الأعوام الثلاثة الماضية.

بعد قمع الاحتجاجات العمالية في ذلك العام، وسجن العمال الناشطين وفصلهم، ظل العمال صامتين لبعض الوقت. لكن أيدي المستغِلين والأقوياء انتزعت آخر لقمة خبز من حناجر هؤلاء العمال. وها هم عمال الصلب في الأهواز يطالبون بالنزول إلى الشوارع مرة أخرى.

مجموعة الشركة الوطنية لصناعة الصلب في الأهواز بطاقة إنتاجية سنوية تبلغ مليون و 435 ألف طن من منتجات الصلب و 430 ألف طن من سبائك الصلب وأربعة آلاف شخص من القوة العاملة المتخصصة، هي المسؤولة عن توفير جزء كبير من احتياجات البلاد، ويجب أن تكون أحد أكبر مصدري منتجات الصلب، وواحدة من أكثر المناطق المدرة للدخل وخلق فرص العمل، لكن الآن ، بسبب ما قام به قادة ومسؤولو النظام من أعمال النهب والسلب، فإن الشركة تواجه مشكلات عديدة.

العمال مخاطبین نظام الملالي : لا تهددنا ليس لدينا ما نبكي عليه
بسبب ما قام به قادة ومسؤولو النظام من أعمال النهب والسلب، فإن الشركة تواجه مشكلات عديدة.

مسیرة وتجمع احتجاجي لعمال مجموعة الصلب الوطنية في الأهواز

احتشد عمال مجموعة الصلب الوطنية في الأهواز، يوم الأحد 13 فبراير، وساروا أمام مبنى محافظة خوزستان، احتجاجًا على تدني أجورهم وعدم تلبية مطالبهم. مرددين هتاف “العمال يقظون ويكرهون الاستغلال”.

وكان هؤلاء قد أعلنوا مطالبهم لوسطاء الشركة والمسؤولين الحكوميين في المحافظة، الذين تجاهلوا مطالب العمال ولم يبق أمام العمال إلا خيار النزول في مظاهرة وتجمع واسع النطاق.