السبت,10ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارموت ملايين العائلات تحت خط الفقر

موت ملايين العائلات تحت خط الفقر

موت ملايين العائلات تحت خط الفقر

المواطن البلوشي: هيا اقتلني أيها الصامد اقتلني أيها الصامد، أقتلني ولكن لا تسرق حملي أيها الصامد! فليس لدي الشيء الكثير أيها الصنديد.

 

الکاتب – موقع المجلس:

في يوم 1 فبراير بالعشرة ايام الأولى من شهر الثورة الايرانية التي يسميها الشعب الإيراني بعشرة المعاناة.. أطلق حرس حدود خامنئي النار على طفل يبلغ من العمر 10 سنوات فأردوه قتيلا لأجل غالون من المحروقات.

تهمس العائلة وتخاطب جسد الطفل الذي فارقته الروح

وفي اليوم نفسه قال يحيى آل إسحاق وزير التجارة الأسبق في نظام الملالي في إشارة إلى سرقة وفساد مليارات المؤسسات الحكومية:

أصبح مصنعو السيارات لدينا الفناء الخلفي لبعض التيارات السياسية والمركزية، والتي إذا نظرت إليها من كل زاوية تجد أنها مركزا للفساد وتمويل بعض التيارات السياسية الريعية.

والآن انظر إلى هذه الصورة، مرة أخرى يقع حرسي في خطيئة حياة أحد مواطنينا البلوش لمصادرة آخر رغيف خبز له.

المواطن البلوشي: هيا اقتلني أيها الصامد اقتلني أيها الصامد، أقتلني ولكن لا تسرق حملي أيها الصامد! فليس لدي الشيء الكثير أيها الصنديد.

هذا هو سجل 43 سنة من النهب والجريمة وصرخات الوكلاء الذين يتحدثون عن كارثة خوفا من نهاية صبر وتحمل الناس

مهدي عسكري في مجلس شورى الملالي – 9 يناير2022

تموت ملايين العائلات تحت خط الفقر، والفقر يعني تكسير فقرات ظهور الناس، لماذا لا تنتبهون لسماع صوت تكسير ظهورهم؟ لم تعد الناس تستطيع تحمل ضغط جديد، ولا يجوز تحميل الناس صدمة الأسعار الجديدة، لقد باتت موائد الناس فارغة.

في إشارة إلى هدية الحكومة البالغة 40 ألف مليار لبتروكيماويات ما يسمى بـ الحرس الثوري كتبت إحدى وسائل الإعلام الحكومية: إن التخفيض الذي قدمته الحكومة للبتروكيماويات يزيد بنحو 5 آلاف مليار تومان عن ما تم اقتراحه في قانون الموازنة لسنة 2022 للقضاء على الفقر المدقع، وهو حوالي 9 أضعاف الميزانية التي تم اعتبارها للتعامل مع الأضرار الاجتماعية.

دنيا من طهران – 28 يناير:

على مدى 43 سنة تسلطت فيها حكومة الملالي على الشعب واستخدمت كل سياساتها ضد الشعب، والظروف المعيشية للشعب كل يوم أسوأ من سابقه، ومنذ مجيء رئيسي والأوضاع أسوأ ولم تتحسن.

بمساعدة بعضنا البعض يمكننا تحرير إيران وإعادة بنائها من جديد، وأنا أقاتل إلى جانبكم على أمل أن تتحقق هذه الأمنية.