الأربعاء,17أبريل,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

بيانات المجلس الوطني للمقاومة الايرانيةبيانات المجلس الوطني للمقاومة الايرانية : أشرفاعتصام الجالية الإيرانية احتجاجاً على مؤامرات النظام الايراني ضد مجاهدي خلق تدخل...

اعتصام الجالية الإيرانية احتجاجاً على مؤامرات النظام الايراني ضد مجاهدي خلق تدخل اسبوعه الثالث

Imageأصدرت أمانة المجلس الوطني للمقاومة الايرانية بياناً أعلنت فيه ان اعتصام الايرانيين أمام مقر المفوضية العليا للاجئين احتجاجاً على مؤامرات النظام الايراني ضد مجاهدي خلق دخل اسبوعه الثالث.
وفيما يلي نص البيان الصادر يوم الاثنين الرابع عشر من آب 2006:
بدأ أبناء الجالية الايرانية الشرفاء والاحرار وعوائل المجاهدين المقيمين في أشرف اسبوعهم الثالث للاعتصام أمام مقر المفوضية العليا للاجئين احتجاجاً على مؤامرات النظام الايراني ضد مجاهدي خلق. وأكد المعتصمون على أن مجاهدي خلق كانوا يتمتعون منذ عشرين عاماً بحق اللجوء في العراق مطالبين الحكومة العراقية والمفوضية العليا للاجئين والصليب الاحمر الدولي وسائر المؤسسات الدولية المعنية بالتأكيد عليه من جديد.

 واندلع هذا الاعتصام بعد ما تحدث بعض السلطات في الحكومة العراقية وبضغط من قبل النظام الايراني عن ممارسة الضغوط والقيود الجديدة على مجاهدي خلق. وبدأ في الوقت نفسه عملاء النظام الايراني أعماله الارهابية ضد المجاهدين منها تفجير أنابيب ضخ المياه الى مدينة أشرف وتفجير حافلة نقل العمال العراقيين الذين كانوا يعملون في أشرف مما أدى الى مقتل 11 من العمال العراقيين وإصابة آخرين منهم بجروح.
وأضاف بيان أمانة المجلس الوطني للمقاومة الايرانية: خلال الاسبوعين المنصرمين ومنذ بداية الاعتصام حضر موقع الاعتصام عدد من الشخصيات المدافعة عن حقوق الانسان والحقوقيين الدوليين وألقوا كلمات أعلنوا خلالها عن تضامنهم مع أهداف المعتصمين.
ان الاسبوع الثالث من الاعتصام يبدأ في وقت أكد فيه مئات البرلمانيين والحقوقيين والشخصيات السياسية من العراق واوربا وأمريكا وكندا واستراليا أن الحكومة العراقية والسلطات الامريكية والقوات متعددة الجنسيات والمنظمات الدولية المعنية تتحمل المسؤولية لضمان الحقوق المنصوص عليها في الاتفاقيات والقوانين الدولية خاصة اتفاقية جنيف الرابعة واللجوء السياسي للمجاهدين المقيمين في معسكر أشرف.