السبت,22يونيو,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةالاصداء الواسعة للتجمع السنوي للمقاومة الايرانية

الاصداء الواسعة للتجمع السنوي للمقاومة الايرانية

الاصداء الواسعة للتجمع السنوي للمقاومة الايرانية

صوت کوردستان – سعاد عزيز:

کما کان متوقعا ومنتظرا، فقد أولت وکالات الانباء العالمية ووسائل الاعلام المختلفة في العالم إهتماما غير عاديا بالتجمع السنوي العام للمقاومة الايرانية والذي بدأ أعماله من 10 الى 12 من الشهر الجاري وخصصت مساحات کبيرة لنقل تقارير مفصلة ومستفيضة عنه، وهذا الاهتمام قد جاء بعد أن حظي هذا التجمع بمشارکة دولية وشعبية إيرانية غير مسبوقة وشارکت فيه شخصيات رسمية بمستوى رئيس وزراء، وهذا المستوى من التعامل والمشارکة الدولية في هذا التجمع يٶکد بأن منظم هذا التجمع أي المجلس الوطني للمقاومة الايرانية قد تمکن من أن يثبت حقيقة کونه البديل السياسي ـ الفکري للنظام الايراني وإن العالم صار يتعامل معه على هذا الاساس.

وکالات الانباء العالمية مثل وکالة رويترز والاسوشيتدبريس واليونايتد بريس ووکالة الصحافة الفرنسية والقنوات الفضائية الدولية ومحطات الاذاعات المختلفة الى جانب الصحف والمواقع الالکترونية، تناولت هذا التجمع بالبحث والتحليل ولاسيما وإنه يتم عقده في ظل ظروف وأوضاع حساسة تواجه النظام الايراني نظير تزايد الرفض الداخلي له وإستمرار عزلته الدولية وعدم تحقيق أي تقدم في مفاوضات فيينا بل وحتى الحديث عن فشلها وإحتمال البحث عن بدائل لمواجهة النظام الايراني، کل هذا يٶکد بأن النظام الايراني يسير في طريق يمکن وصفه بالمجهول وإن الانظار باتت تتجه أکثر من أي وقت آخر للمقاومة الايرانية بإعتبارها بديلا لهذا النظام وإنها من يمکن أن تقود السفينة الايرانية بسلام في هذا اليم العاتي.

الکلمة التي ألقتها السيدة مريم رجوي، الرئيسة المنتخبة من جانب المقاومة الايرانية والتي أکدت فيها بوقوف الشعب والمقاومة الايرانية اليوم في منعطف تاریخي يعتبر نقطة تحول تحمل تطورات وتغيرات كبيرة. فإنها أشارت الى الواقع المزري للنظام الايراني حيث قالت في کلمتها من إنه:” كانت المقاومة الإيرانية قد توقعت وأعلنت بالفعل مسار الانكماش وعمليات الجراحیة وإقصاء المقربين في داخل نظام الملالي في مرحلته النهائية، وتجلت هذه الحقيقة وتم إثباتها في مهزلة الانتخابات الأخیرة.” وقدمت وصفا شبهت فيه النظام في ظل التغييرات الاخيرة التي جرت في رأس السلطات الثلاثة، بأکلة لحوم البشر، عندما قالت:” انظروا الآن إلى وضع النظام: سفاح على رأس الجهاز التنفيذي، ورجل سيئ السمعة منفّذ عمليات الإعدام والتعذيب اسمه محسني إيجئي على رأس السلطة القضائية، و ملا متعطش للدماء- خامنئي– على رأس النظام بأكمله؛ وفي الواقع، فإن قطيع آکلي لحوم البشر قد اكتمل. هذه التركيبة معبرة عن مرحلة السقوط التي يعيشها نظام ولاية الفقيه أکثر من ألف قرینة وعلامة.”، والملفت للنظر إن وکالات الانباء ووسائل الاعلام الدولية المختلفة قد نقلت مقتطفات کثيرة من کلمة السيدة رجوي ورکزت بشکل خاص على تأکيدها على أزمة النظام الحادة وقرب سقوطه.