الخميس,18أبريل,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارمن هم وراء هذه المافيا الحكومية؟

من هم وراء هذه المافيا الحكومية؟

الاعتراف بالعصيان على المافيا الحكومية

الکاتب – موقع المجلس:
محسن رضائي يعترف في السيرك الثاني للمناظرة – 8 يونيو 2021 بأن:

137 مليار دولار من الموارد الحكومية تدفقت في المجتمع العام الماضي. بيد أن معظم هذا المبلغ تدفق في جيوب من ليس لهم الحق بسبب التربح الريعي القذر والمافيا المنتشرة في البلاد.

كيف تدفقت الـ 137 مليار دولار في جيوب المافيا الحكومية؟

يقول أحد المواطنين:

يعيش عباد الله أسرى لهذه الحياة في الشوارع لمدة 3 ليالٍ، ولا أحد مسؤول عن عدم وجود الماء، وهم متواجدون في الشوارع الآن.

ارتفاع رسمي في أسعار السلع والخدمات في إيران

ارتفاع رسمي في أسعار السلع والخدمات في إيران

صحيفة “آرمان” – 28 يونيو 2021

خلقت الفيلات المحيطة بطهران فجوةً عميقةً بين سكان الجنة وسكان الجحيم.

وتقول إحدى الأمهات اللاتي لا مأوى لهن: ليس لدي نقود لأدفعها كمقدم، يا عزيزي، وأنا مصابة بسرطان الأمعاء. وساقي بلاتينية لمدة 7 سنوات وليس لدي القدرة على تحمل تكاليفها، وأنا إيرانية مسلمة، ولكنهم صمٌ بكمٌ عميٌ فهم لا يعقلون.

 

من هم وراء هذه المافيا الحكومية؟

عليرضا زاكاني – يونيو 2021:

مَن يقفون وراء هذه المافيا الحكومية هم الأيادي الظاهرة والخفية للخونة الذين تُعتبر الدنيا والسلطة بالنسبة لهم أهم من أرواحكم أيها المواطنون

وتطل علينا المافيا بعناصر صغيرة، ولكن يكمن وراءها لصوص كبار، … إلخ.

وهذا اعتراف لأحد العسكر المنتمين للمافيا القذرة في قوات حرس نظام الملالي:

اعتراف أحد قادة قوات حرس نظام الملالي:

يجب على أولئك الذين يتقاضون رواتب بالمليارات أن يدركوا أن الحياة في هاتين القريتين لا تساوي 50 مليون تومان.

صحيفة “جهان صنعت” – 1 يوليو 2021

إن التفاوت في الدخل الذي نتج عنه ظهور مُحدَثي النعمة هؤلاء في البلاد يصب سم الحسرة والحرمان في أجساد ملايين الشباب الإيراني وأرواحهم.

ومن هنا تُزرع شتلات العصيان والتمرد.

علي من كرج – 2 يوليو 2021:

بوصفي إيراني أوجه هذه الرسالة وهذا التحذير لخامنئي وأتباعه: “إذا كنتم تعتزمون رفع السلاح ضد أبناء الوطن، فإن سلاحنا نحن الشعب الإيراني أكثر سخونة وأكثر إحراقًا لكم.