السبت,26نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

بيانات المجلس الوطني للمقاومة الايرانيةبيانات المجلس الوطني للمقاومة الايرانية : حقوق الانسانتشكيل وحدات قتالية جديدة في ارجاء البلاد خطوة أخرى في توسيع نطاق...

تشكيل وحدات قتالية جديدة في ارجاء البلاد خطوة أخرى في توسيع نطاق القمع

Imageافادت صحيفة جمهوري الحكومية يوم 4 تموز _ يوليو ان العقيد الحرسي علي سعيدي وكيل قيادة قوات البسيج (التعبئة) القمعية في محافظة أذربيجان الشرقية اعلن تشكيل « المرحلة الثالثة للدورة التدريبية القتالية لوحدات عاشورا العائدة لقوات البسيج في أذربيجان الشرقية في منطقة ”كليبر” وضواحيها».
وفي استعراض بهلواني للعضلات قال الحرسي علي سعيدي:« تم تنظيم مليون عنصر من قوات البسيج في المحافظة في مقرات ووحدات المقاومة من أجل الدفاع عن أهداف الثورة و إقامة التدريبات القتالية المختلفة ضمن اطار وحدات عاشوراء والزهراء».

كما اشار الحرسي حسين خالقي نائب القائد العام لقوات البسيج القمعية إلى انضوى « أكثر من ثلاثمائة و خمسين ألف من العشائر» في تأليف « الوحدات القتالية».
كما افادت وكالة انباء فارس الحكومية يوم 5 تموز _ يوليو ان القائد المجرم لقوة البسيج القمعية التابعة لنظام الملالي الحرسي محمد حجازي اعرب عن خوفه و هلعه ازاء الاستياء والبطش الشعبين المتزايدين ضد النظام قائلاً:« ان العدو يسعى إلى اثارة الفرقة بين ابناء الشعب و بين النظام وتصعيد التحديات الداخلية». وأكد على ضرورة تعزيز قوات البسيج القمعية واعتبرها «واجبًا وطنيًا ودينيًا».
ان عمليات الاستنفرار القمعية للنظام في مختلف المحافظات ومنها آذربيجانين الشرقية والغربية, وكرمان, وسيستان وبلوتشستان, وخوزستان, وكوردستان, وايلام, وجهار محال بختياري و محافظة طهران تعبر عن الخوف والهلع المتزايدين لدى نظام الملالي حيال تنامي الانتفاضات الشعبية قبل اي اعتبارٍ آخر وتعد محاولة يائسة في مواجهة الواقع المتفجر للمجتمع.
أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
7 تموز _ يوليو 2006