الإثنين,6فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخباررغم انتشار أنباء التوزيع المجاني للقاحات في مختلف الدول

رغم انتشار أنباء التوزيع المجاني للقاحات في مختلف الدول

هل يهتم النظام الايراني بتوفير لقاح ضد كورونا للشعب الايراني؟

الکاتب:معصومة احتشام
بعد انتشار أنباء التوزيع المجاني للقاحات في مختلف الدول، تعالت أصوات الشعب الإيراني بهذا الصدد، وكتبت صحيفة همدلي الحكومية 12 ديسمبر:

إذا استمر الوضع بطريقة يتم فيها تطعيم المواطنين في البلدان المجاورة ونحن نظل في الانتظار، فقد ينتهي هذا التحمل الشعبي ويتجلى في شكل احتجاجات في الشوارع.

روحاني: الإرادة موجودة، والقرار موجود، وصدر الأمر، لكن أمريكا هي العَقَبة.

لكن اتضح بعد ذلك أنه لا إرادته ولا العقوبات تمنعه من شراء اللقاح.

وقال مصطفى قانعي رئيس اللجنة العلمية للجنة مكافحة كورونا الحكومية: إيران أعلنت أيضا في كوفاكس أنها لا تريد هذا اللقاح.

وقال أمير حسين قاضي زاده عضو المقر الحكومي لمكافحة كورونا في 14 ديسمبر: هذا من الحالات المشكوك فيها كيف نجحت تلك الشركة، والآن رئيس النقابة وأعتقد أنه مستورد الأدوية يعلن لا مشكلة في ذلك، اسمحوا لنا لنستورد اللقاح وهذا يَنِم عن وجود شيء هناك.

 

لكن حل خامنئي وروحاني هو نهب جيوب الشعب الإيراني وتغريم المواطنين.

صحيفة همشهري: غَرامات على السيارات الخاصة من الساعة 9 مساءً حتى 4 فجراً بتاريخ 18 تشرين الثاني 2020:

السيارات التي لا تلتزم بهذا القَيد سيتم تغريمها 500000 تومان من قبل الكاميرات.

المدن الحمراء مليون تومان والمدن الصفراء والبرتقالية 500 ألف تومان

وكالة أنباء إيسنا

سيتم تغريم سائق سيارة الأجرة لا يرتدي القناع بمبلغ مائة ألف تومان، وسيتم تغريمه عن كل راكب لا يرتدي القناع بمبلغ عشرين ألف تومان. والركاب الذين لا يرتدون الأقنعة سيكلفون خمسين ألف تومان.

وقال رحماني فضلي وزير الداخلية في حكومة روحاني – 9 ديسمبر2020:

في هذا الصدد، تم تغريم حوالي خمسمائة ألف سيارة من الساعة 9 إلى الساعة 4 فجرا (500 ألف غرامة في 19 يومًا).

إذا قمنا بضرب هذا الرقم فقط بغرامة قدرها خمسمائة ألف تومان، فقد تم نهب مائتي وخمسين مليار تومان فقط، أو 10 ملايين دولار، في 19 يومًا. بهذه الأموال، يمكن توفير حوالي أربعمائة ألف جرعة من اللقاحات الصالحة. هذا يعني أنه يمكن منع عشرات الآلاف من الوفيات بجزء صغير من الغرامة

هذا هو جائحة ولاية الفقيه التي حلت بالشعب الإيراني وجعل المواطنين يسقطون وسط الشارع جراء كورونا.