الخميس,13يونيو,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةمريم رجوي: نظام ولاية الفقيه المقيت حوّل إيران إلى مركز لتصدير كورونا

مريم رجوي: نظام ولاية الفقيه المقيت حوّل إيران إلى مركز لتصدير كورونا

مريم رجوي: نظام ولاية الفقيه المقيت حوّل إيران إلى مركز لتصدير كورونا إلى الشرق الأوسط
مريم رجوي: نظام ولاية الفقيه المقيت حوّل إيران إلى مركز لتصدير كورونا إلى الشرق الأوسط بتستره على الحقائق وممارسة النهب والتمييز وعدم الكفاءة

مريم رجوي: نظام ولاية الفقيه المقيت حوّل إيران إلى مركز لتصدير كورونا إلى الشرق الأوسط

مريم رجوي: نظام ولاية الفقيه المقيت حوّل إيران إلى مركز لتصدير كورونا إلى الشرق الأوسط بتستره على الحقائق وممارسة النهب والتمييز وعدم الكفاءة

نظام ولاية الفقيه المقيت حوّل إيران إلى مركز لتصدير كورونا إلى الشرق الأوسط -عبّرت مريم رجوي عن اشمئزازها حيال تصريحات قادة النظام بشأن إلقاء اللوم على أبناء خوزستان بخصوص تفشي كورونا وقالت إن السبب الرئيسي لانتشار كورونا هو نظام ولاية الفقيه المقيت الذي حوّل إيران إلى مركز لتصدير كورونا إلى الشرق الأوسط بتستره على الحقائق وممارسة النهب والتمييز وعدم الكفاءة، بحيث حتى الأرقام الكاذبة التي يعلنها النظام نفسها تؤكد أن عدد ضحايا كورونا في إيران أكثر بكثير من عدد الضحايا في بقية الشرق الأوسط حيث يبلغ عدد سكانها 400 مليون نسمة.

بشأن حالة النهب والسرقة لدى الملالي، فإن تقرير مجلس شورى النظام عن التهريب في عامي 2016 و2017 بمبلغ 25 مليار دولار يشكل مثالاً بارزًٴا على ذلك. وبحسب تقرير المجلس، فإن أكثر من 95 في المائة من التهريب «يتم من خلال الإجراءات الرسمية وعن طريق الجهات الرسمية» ويشكل حجم التهريب أكثر من 35 في المائة من إجمالي الواردات.

وأعلنت المقاومة الإيرانية مرارًا وتكرارًا أن التهريب على نطاق واسع، والذي يكون حجمه الفعلي على الأرجح أكبر من الحجم الذي أعلنه تقرير مجلس الملالي، يتم تنفيذه بالكامل من قبل الزمر الحكومية، وأن خامنئي وقوات الحرس لهما حصة الأسد.

وهذا يشكل الوجه الثاني لعملة الفقر والعوز الذي يعيشه المواطنون وفقدان الحد الأدنى من المستلزمات في خوزستان وسيستان وبلوجستان وغيرها من المحافظات والمناطق الإيرانية لمواجهة كورونا.

ذات صلة: 

وفي هذه الأيام ابتلي شعبنا بفيروس كورونا وهذه الكارثة التي حلّت بهم بسبب تهاون النظام الآثم مع هذا الوباء، والمواطنون يتألمون وهم يشاطرون أبناء بلدهم آلامهم وفقد أعزّائهم.
ولكن رغم ذلك، ينهضون من جديد ليحوّلوا كل مكان إلى ساحة للحراك والانتفاضة والتضامن ضد وباء ولاية الفقيه.
وهم يشكلون مجالس شعبية ويهرعون إلى مساعدة أبناء حاراتهم ومدنهم، ويُقدِمون على تعقيم المناطق والأحياء بدلاً من التنظيف التقليدي السنوي بمناسبة عيد النوروز. الأطفال يوزعون الكمامات مجانًا. فيما يعمل الشباب على إعداد المطهرات ومواد التعقيم أو يحضّرون علب الحلويات للطواقم الطبية والعلاجية تقديرًا لهم.

المصدر: موقع مريم رجوي