الأربعاء,8فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

رژيميوم الغضب يجتاح 5 مدن في إيران

يوم الغضب يجتاح 5 مدن في إيران

teza-tehran30خاتمي: هناك جرائم ارتكبت * الحرس الثوري للمعارضة: لا نمزح * المتظاهرون يهتفون ضد نجل خامنئي: لن تكون خليفة والدك
الشرق الاوسط-لندن: منال لطفي: شهدت إيران «يوم غضب وحداد» أمس شارك فيه عشرات الآلاف من المتظاهرين واجتاح 5 مدن إيرانية هي طهران ومشهد وأصفهان والأهواز وشيراز احتجاجا على مقتل متظاهرين في السجون الإيرانية واستمرار اعتقال المئات من قادة الإصلاحيين والمتظاهرين. وبالرغم من التحذيرات شديدة اللهجة من البريجادير جنرال عبد الله أراجي قائد الحرس الثوري في طهران الذي قال «نحن لا نمزح.

سوف نواجه الذين يريدون محاربة المؤسسة الدينية»، إلا أن عشرات الآلاف تظاهروا أمس في أربعينية مقتل الشابة الإيرانية ندا أغا سلطاني التي تحولت إلى مظاهرة ضد إعادة انتخاب محمود أحمدي نجاد لولاية ثانية، ودعم الحركة الإصلاحية بقيادة مير حسين موسوي وتأبين ضحايا التظاهرات. وقال شهود عيان إن الشرطة حاولت منع تجمع المتظاهرين بنشر المئات من عناصرها وسد الطرق المؤدية إلى مقبرة «جنة الزهراء» التي دفن فيها قتلى الاحتجاجات على نتائج الانتخابات. وأجبرت الشرطة موسوي على مغادرة المقبرة، كما ضغطت على والدة ندا سلطاني كي لا تشارك. وبحسب الشهود فإن موسوي نجح في الخروج من سيارته وسلوك الممر المؤدي إلى قبر ندا. وقال شاهد «لكنهم لم يسمحوا له بتلاوة الآيات القرآنية كما هي العادة في هذه المناسبة وتم تطويقه مباشرة من شرطة مكافحة الشغب التي ردته إلى سيارته». كما منعت الشرطة كروبي من المشاركة وحاصرته واضطرته للمغادرة فيما هاجمت عددا من مرافقيه. إلا أن المتظاهرين بالرغم من فرض السلطات حصارا على مقبرة «جنة الزهراء» تمكنوا من مواصلة التظاهرات إلى قلب طهران حيث شهد ميدان «والي عصر» تجمع الآلاف منهم مرددين: «يا حسين ـ ومير حسين نحن نؤيدك ـ والله أكبر».