الإثنين,6فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

مريم رجوي:

maryam12
الهجمات الوحشية على اشرف تعد جريمة حرب وجريمة ضد الانسانية ومحاولة خامنئي اليائسة لتعويض هزيمته مقابل الانتفاضة العارمة
•    استشهد 5 وجرح 385 واعتقل 31 شخصا خلال هجوم القوات العراقية على اشرف
•     حالة 13 جريحا خطرة جدا ويمنع دخول الاطباء الى اشرف
•    بدأ السكان منذ البارحة اضرابهم عن الطعام.
•    ترفع المقاومة والجرحى وذوي الشهداء شكوى ضد الحكومة العراقية ورئيس الوزراء لدى المحكمة الدولية

وصفت السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية من قبل المقاومة الايرانية هجمات القوات العراقية الوحشية على السكان الآمنين العزل المحميين وفق اتفاقية جنيف الرابعة والتي خلفت حتى الان 5 شهداء و385 جريح و31 معتقل بانها جريمة ضد الانسانية ومن مصاديق جريمة حرب

قائلة ان المقاومة الايرانية والجرحى وذوي الشهداء ترفع الشكوى لدى المحاكم الدولية المعنية ضد الحكومة العراقية ورئيس وزرائها الذي اصدر شخصيا قرار هذا الهجوم.
وطالبت السيدة رجوي بتدخل مجلس الامن الدولي والمنظمات المدافعة عن حقوق الانسان لمنع قتل مزيد من سكان اشرف مؤكدة ان مسؤولية حماية سكان اشرف تقع على عاتق الولايات المتحدة الامريكية.
واضافت ان الهجوم جاء بطلب من النظام الايراني وخامنئي الولي الفقيه للنظام يحاول بهذه الطريقة عبثا تعويض هزيمته امام الانتفاضة العارمة للشعب الايراني, بيد ان وحشية عملائه في العراق ضد سكان اشرف لن تؤدي سوى الى مزيد من شحذ ارادة الشعب الايراني في انتفاضته من اجل الحرية.
وكان الهجوم على اشرف قد بدأ منذ الساعة الثالثة بعدالظهر أمس بالتوقيت المحلي على ايدي القوات العراقية بلغ عددها 2000 شخص باطلاق النار مباشرة واستخدام غاز فلفل وهراوات وقضبان حديدية والعصى والماء المغلي برشق قوى ورمانات صوتية. وهدمت الشفلات العسكرية والمدرعات العراقية ابواب وسياج واسوار المعسكر وهاجمت قوات المشاة من مختلف الجهات على اشرف.
وفي ما يلي اسماء الشهداء وهم كل من ”فرزين زماني” و”مهرداد نيك سير” و”محمد رضا بختياري” و”مهرداد رضا زاده” و”امير خيري” .ان الحالة الصحية لثلاثة عشر من الجرحى متردية بشكل خطير وهم يقتربون للشهادة غير ان القوات العراقية تمنع دخول الاطباء لتقديم العلاج لهم. وطلب ساكنو اشرف من القوات الأمريكية المتواجدة في الموقع وهي تراقب الجرائم التي ترتكبها القوات العراقية نقل الجرحى الى مستشفى البلد الخاص بهذه القوات لكنها لم تلبى الطلب. ان المقاومة الإيرانية تحمل الحكومة العراقية ونوري المالكي شخصيًا مسؤولية الاستشهاد المحتمل للجرحى. هذا وتوفى فجر اليوم احد الجرحى ليلة امس بسبب انعدام المستلزمات الطبية. السيدة زهرة قائمي مساعد الامين العام لمجاهدي خلق من بين الجرحى.
واقدم عملاء نظام الملالي في العراق على سرقة عدد من العجلات العائدة الى ساكني اشرف ومثلما يفعل ذلك عناصر الحرس والمتنكرين بالزي المدني في ايران, بتحطيم زجاج السيارات العائدة لساكني أشرف ويمزقون اطار العجلات باستخدام السكاكين ويخربون الاشجار وجداول الشوارع في جانبيها ووسطها. انهم يخافون بشدة من تصويرهم ومن العدسات التي تسجلهم ويهاجمون بصورة وحشية كل من يهتم بعملية التصوير. انهم يمنعون حركة العجلات المحملة بالجرحى و ينهالون على راكبي السيارات بالضرب المبرح بهدف قتلهم بالضربات واقاموا ساترًا ترابيًا اما البوابة الرئيسة للمعسكر (باب الاسد) بارتقاع متر ونصف المتر لمنع الحركة الى المعسكر نهائيا
واعلن اهالي اشرف ليلة امس بانهم يضربون عن الطعام لحين تحقيقهم مطالبيهم العادلة والمشروعة. وتشمل المطالبي مغادرة القوات العراقية معسكر اشرف واطلاق سراح الذين تم احتجازهم وتولي القوات الأمريكية مسؤولية حماية اشرف وحضور المحامين والمنظمات الدولية المدافعة عن حقوق الانسان في اشرف, وحضور ممثل عن مجلس الامن الدولي او ممثل عن الامين العام المتحدة في اشرف, وان تخضع الحكومة العراقية للقرار الصادر في 24 نيسان / ابريل 2009 من البرلمان الاوروبي حول اشرف, ومقاضاة ومعاقبة الجهات التي اصدرت اوامرها ونفذت الهجمات الوحشية ضد اشرف يوم امس.
أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
29 يوليو / تموز 2009