الإثنين,30يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةاستمرار تظاهرات الإيرانيين في مختلف المدن الاوربية وأمريكا احتجاجاً على تطويق أشرف

استمرار تظاهرات الإيرانيين في مختلف المدن الاوربية وأمريكا احتجاجاً على تطويق أشرف

teza wash تواصلت يوم أمس موجة تظاهرات ابناء الجالية الايرانية في مختلف المدن الاوربية وأمريكا منها لندن وباريس وبرلين واستكهولم ولاهاي وواشنطن احتجاجاً على تطويق أشرف وانتهاك الاتفاقيات والقوانين الدولية. وطالب الايرانيون وأفراد عوائل سكان أشرف في تظاهراتهم الاحتجاجية بتوفير ضمانات لحماية أشرف ورفع فوري للمضايقات والضغوط المملاة من قبل نظام الملالي المجرم. وأكد المتظاهرون بهتافهم «خامنئي ينفذ جريمة وموفق الربيعي يطيع» ضرورة الملاحقة الدولية لمنفذي وآمري هذه الاعتداءات الاجرامية.
فشهدت واشنطن يوم الاثنين 16 مارس تظاهرة أمام السفارة العراقية بأمريكا رفع خلالها أبناء الجالية الايرانية أصواتهم مع أصوات الايرانيين المحتجين في المدن الاوربية وكندا ضد الطوق المفروض على أشرف والاعتداء على المجاهدين الاشرفيين.

وفي هذه التظاهرة التي شارك فيها أفراد عوائل سكان أشرف وممثلون من الجاليات الايرانية، ألقى السينمائي والمخرج الايراني فريدون جورك كلمة خاطب فيها الرئيس الامريكي قائلاً: الاشرفيون المتفانون هم مدافعون عن حقوق مغتصبة لشعب كبير. فالجيش الامريكي كان يتحمل مسؤولية حماية وأمن هؤلاء قبل دخولكم البيت الابيض. انكم ملتزمون وحسب القوانين الدولية بتنفيذ التزامات الادارة الامريكية السابقة وانكم مطالبون بالقيام بالتزاماتكم بهذا الصدد قبل وقوع كارثة. هذا وفي اتصال هاتفي بالمتظاهرين أعرب الدكتور هاوارد وليام اسقف مدينة بروكليل عن تضامنه مع اهداف المتظاهرين قائلاً: «اننا نقف بجانبكم ونؤكد ضرورة توفير الحماية لسكان أشرف وضمانات لهم وأؤكد أن قلبي معكم ابداً».
العاصمة السويدية استوكهولم هي الأخرى شهدت تظاهرة احتجاجية نظمها أبناء الجالية الايرانية ضد الحصار المفروض على أشرف والاعتداء على الاشرفيين. وتليت في التظاهرة رسائل جميعة النساء الايرانيات في استوكهولم واتحاد الجمعيات الايرانية فيها حيث أدانوا الاجراءات الغير قانونية التي فرضها موفق الربيعي ضد الاشرفيين مؤكدين وقوفهم مع الاشرفيين بكل وسعهم وقوتهم.. وتحدث أمام المتظاهرين هنريك برل برلماني سويدي سابق حيث قال ان جميع المضايقات المفروضة خلال الاسابيع الاخيرة على سكان مدينة أشرف والدعوة الى طردهم أو تسليمهم تأتي من النظام الايراني.
وأما في هولندا فقد قامت عوائل الاشرفيين ومناصرو المقاومة الايرانية بتنظيم تظاهرة يوم 16 آذار أمام السفارة العراقية في لاهاي رفعوا خلالها هتافات ضد خامنئي وموفق الربيعي منددين بتنفيذ المطالب اللاانسانية التي أبداها خامنئي معلنين عن دعمهم ومساندتهم لأبطال مدينة أشرف.
وألقى الدكتور قصيم رئيس لجنة البيئة في المجلس الوطني للمقاومة الايرانية كلمة أمام التظاهرة حذر فيها الحكومة العراقية من الطموحات التوسعية لنظام ولاية الفقيه الحاكم في ايران تجاه العراق والشرق الاوسط وأكد ان نظام الملالي ليس عدو الشعب الايراني فحسب وانما عدو جميع الشعوب. وخاطب العراقيين محذراً اياهم من أي سوء يمس بالاشرفيين.
هذا وفي ختام التظاهرة راجع وفد من عوائل سكان أشرف سفارة العراق وسلموا للمعنيين في السفارة ورقة احتجاجهم ومطالب العوائل وفي مقدمتها ضمان الأمن لأبنائها في أشرف.
العاصمة الالمانية برلين هي الأخرى شهدت تظاهرة قام بها الايرانيون وعوائل سكان مدينة أشرف احتجاجاً على المضايقات وتصعيد الاجراءات اللاانسانية ضد مدينة أشرف وذلك أمام السفارة العراقية. ورفع المتظاهرون هتافات: الملا ينفذ جريمة وموفق الربيعي يطيع. يا أشرف البطل ندعمك. ثم ألقى عضو المجلس الاتحادي الالماني فولكر اشتايدر كلمة أمام المتظاهرين قال فيها: انني جئت لاحتج على بعض السلطات العراقية التي تنفذ مطالب النظام الايراني ضد مجاهدي خلق. فعلى الحكومة العراقية الالتزام بسلطة القانون وأن تعترف بحقوق أعضاء المعارضة الايرانية في مدينة أشرف. هذا ما يطلبه المجتمع الدولي من الحكومة العراقية. ثم قام وفد من أفراد عوائل مجاهدي خلق في أشرف والنائبان الالمانيان فولكر اشتايدر وفرانك هامر مع السيد كريستيان سيمرمن من الشخصيات المدافعة عن حقوق الانسان الالماني بمراجعة السفارة العراقية لتسلم للمعنيين في السفارة ورقة تتضمن مخاوف المجتمعين في التظاهرة..
كما قام أنصار مجاهدي خلق وأفراد عوائل مجاهدي خلق في مدينة اوتاوا الكندية تظاهرة احتجاجية أمام السفارة العراقية رفعوا فيها هتافات: يا أشرف العالم يقف خلفك، موفق الربيعي ينفذ جريمة ضد الانسانية، خامنئي مجرم واحمدي نجاد ارهابي.
ثم تحدث السيد احمد حسني باسم عوائل مجاهدي خلق قائلاً: اننا لا نعتبر موفق الربيعي والمدافعين عن خامنئي ورفسنجاني المجرمين ممثل أخواتنا وإخوتنا العراقيين.. اننا جئنا لنعلن للحكومة العراقية دون مجاملة أن أشرف هي كرامتنا ونحن الايرانيين لن نقف مكتوفي الايدي أن تتعرض أشرف للاعتداء.. وكان المتظاهرون يرددون شعار: «نحن أهل النضال»، و«هيهات منا الذلة» مؤكدين أنهم سيواصلون احتجاجاتهم حتى تحقيق ضمانات لحقوق الاشرفيين